«المستقبل لألدوية» توقف تنفيذ خطتها التوسعية بعد ارتفاع التكلفة

«الليثى»: 5 ماليين جنيه خسائر فى 9 أشهر.. والشركة تتجه لوقف إنتاج 4 أدوية

Alborsa Newspaper - - NEWS - فاطمة حسن

أوقفت شركة املستقبل للصناعات الدوائية، تنفيذ توسعات جديدة بقسم األشربة الدوائية بالشركة، بعد زيادة تكاليف تنفيذها بنسبة تصل .%60

وقــــال جــمــال الـلـيـثـي، رئــيــس الــشــركــة، إن «املستقبل» رصدت 50 مليون جنيه لتنفيذ خطتها التوسعية قبل قرار البنك املركزى بتعومي اجلنيه نوفمبر املاضي، الذى تسبب فى ارتفاع التكلفة الى 120 مليون جنيه.

وأضـاف «الليثي» أن الشركة تكبدت خسائر تتجاوز 5 ماليني جنيه منذ قــرار حترير سعر الصرف، خاصة أنـه واكبه زيــادة كبيرة فى كل تكاليف اإلنتاج.

وتابع: «رغم رفع وزارة الصحة مجموعة من األدويــة فى يناير املاضي، لكن تلك الـزيـادة لم تعوض االرتفاع الكبير فى التكلفة التى حتملته الشركات منذ صدور قرار التعومي».

وكانت وزارة الصحة وافقت على حتريك %15 من األدوية االجنبية %10و من األدوية املحلية، بنسب تتراوح بني 30 %50و يناير املاضي.

وذكــر «الليثي» أن وزارة الصحة اتفقت مع شركات األدويــة عند تطبيق الزيادة األولــى فى األسعار مطلع العام اجلاري، على إعادة النظر فى اسعار مجموعات دوائية أخرى كل 6 أشهر، لكنها لم تطبق اإلتفاق.

ونفى الدكتور أحمد عماد الدين، وزير الصحة، أغسطس املاضي، اجتاه احلكومة لتحريك أسعار األدوية مرة أخرى، وقال إن الوزارة شكلت جلنة جديدة إلعادة مراجعة كل أسعار الدواء.

وقال «الليثي» إن وزارة الصحة لم تفصح عن نتائج عمل اللجنة اخلاصة مبراجعة األسعار حتى اآلن رغم انتظار الشركات أى مؤشرات لتحريك األسعار مرة أخرى.

وأشار الى اجتاه شركة املستقبل لوقف إنتاج 4

أدوية الفترة املاضية، بعد زيادة تكلفة انتاجها عن سعر بيعهم للجمهور بشكل كبير.

وشهدت الفترة املاضية إعالن املركز املصرى للحق فى الدواء عن زيادة عدد األدوية الناقصة بالصيدليات الـى قرابة 1600 مستحضر، لكن وزارة الصحة نفت األمر وحددت العدد عند 25

فقط.

وقدر رئيس الشركة عدد األدوية الناقصة عند 1350 مستحضرا، وقـال إن األزمــة تسببت فى تفاقم أعداد األدوية املغشوشة واملهربة.

وقـــال إن ثـبـات اســعــار األدويــــة وراء زيـــادة النواقص لهذا احلد، وطالب بضرورة اعالن وزارة الصحة عن خطة ملواجهة اختفاء العقاقير خاصة احليوية.

وذكر «الليثي» أن القرارات االقتصادية اتخذتها احلكومة والبنك املركزى وخاصة ما يتعلق برفع الفائدة على االقراض، ال تتناسب مع طبيعة العمل فى القطاع الطبي.

وتابع: «الفائدة على االقراض تصل فى بعض البنوك إلـى ،%24 ما حجم توسعات عـدد من الشركات فى السوق املحلى والغاء تعاقدات على خامات دوائية».

وتنتج «املستقبل» 40 عـقـارا دوائــيــا لعالج مرضى القلب والسكر والـضـغـط، اضـافـة الى بعض األمــراض النفسية والعصبية واملضادات حيوية ومسكنات اآلم.

جمال الليثي

Newspapers in Arabic

Newspapers from Egypt

© PressReader. All rights reserved.