140 شركة من 20 دولة تشارك بالملتقى الثانى لتأمينات الحياة

مجمعة البرتول والطاقة تجدد تصنيفها االئتماىن للعام الثاىن عىل التواىل استخدام اﻷدوات التكنولوجية الحل للتوسع فى إتاحة الخدمات املالية لألفراد

Alborsa Newspaper - - تقارير -

تشارك 140 شركة من 20 دولة فى فعاليات امللتقى الثانى لتأمينات احلياة والشمول املالى الذى ينظمه االحتاد األفروآسيوى للتأمني وإعادة التأمني ،»FAIR« حتت عنوان الشمول املالى والــوصــول جلميع شـرائـح املجتمع» بالتنسيق مع الهيئة العامة للرقابة املالية، وبرعاية وزارة االستثمار والتعاون الدولى.

قال الدكتور عادل منير، األمني العام لالحتاد، إن امللتقى الثانى يشهد مشاركة أمريكا وإجنلترا، فيما تضم باقى القائمة دوالً من أفريقيا وآسيا، األعضاء باالحتاد، إضافة إلى مشاركة شركات اإلعادة العاملية بامللتقى منها «جني رى» و«كينيا رى».

أضــــاف لـــ«الــبــورصــة»، أن املـلـتـقـى يـتـنـاول مجموعة مــن املــحــاور منها تـأمـيـنـات احلـيـاة وعالقته بالشمول املالى عبر الوصول جلميع شرائح املجتمع واستخدام األدوات احلديثة التى تساعد على تخطى األبعاد اجلغرافية.

كما يـتـنـاول املـؤمتـر تعزيز دور تكنولوجيا املـعـلـومـات فــى حتـسـني فـــرص جنـــاح العملية التأمينية، وتطوير املنتجات التأمينية كالتأمني متناهى الصغر لتالئم احـتـيـاجـات كــل فئات املجتمع.

وتابع «منير»، «اختيار الشمول املالى ليكون عنواناً امللتقى الثانى لتأمينات احلياة للتوافق مع التوجه الرئاسى واحلكومى للتأمني على العمالة غير املنتظمة والفئات املهمشة».

أوضـــح أن تطبيق الشمول املـالـى فـى دولـة كمصر ذات كثافة سكانية ونسبة عمالة غير منتظمة يقتضى شمول كل الفئات املجتمعية ضمن منظومة التأمني واخلدمات املالية لرفع مستوى معيشتهم وإدخـالـهـم ضمن االقتصاد املنتظم.

أشـــار إلــى أنــه بـالـرغـم مــن أن عــدد سكان مصر يزيد على 100 مليون نسمة شهد العام املالى املاضى االكتتاب فيما يقرب من 12 مليون وثيقة تأمني على األشخاص فقط ما بني جديدة وسارية قدمت حماية تأمينة للمواطنني.

وقال إن جتاوز املستفيدين من التمويل متناهى الصغر ملا يزيد على 2 مليون مستفيد بعد ثالثة أعوام من صدور القانون املنظم لهذا النشاط، يتطلب توفير تغطيات تأمينية لكى يكتمل النظام املالى اخلاص بهم.

أضــاف أن استخدام األدوات التكنولوجية ميثل احلل السحرى للتوسع فى إتاحة اخلدمات املالية لألفراد عبر التطبيقات احلديثة للموبايل، إضافة إلى وسائل التواصل االجتماعى.

وطالب «منير» مبنح حوافز لشركات التأمني والوساطة التى تقوم بتطوير منتجاتها وبيعها من خالل قنوات تسويقية حديثة على غرار املزايا املمنوحة للبنوك لـدعـم توسعاتها بـاإلقـراض للمشروعات الصغيرة واملتوسطة.

أشـار «منير» إلى دور الهيئة العامة للرقابة املالية فـى استثمار رســـوم التطوير الـتـى يتم حتصيلها من الشركات فى زيادة الوعى التأمينى ومنح حوافز لشركات التأمني والوساطة للتوسع بالتأمينات متناهية الصغر.

وقال إن التأمني متناهى الصغر إحدى األدوات املهمة للوصول باخلدمات التى تقدمها شركات التأمني لألفراد والشركات الصغيرة خاصة فى ضمان مخاطر عدم السداد.

أضاف أن شهادة «أمان» التى طرحتها البنوك احلكومية، مؤخراً، بالتنسيق مع شركة «مصر لتأمينات احلــيــاة» خـطـوة مهمة للتأكيد على دور صناعة التأمني فى حتقيق الشمول املالى بالتعاون مع البنوك.

أوضح أن املشروع القومى للتأمني على العمالة اليومية غير املنتظمة، ميثل تطبيقاً عملياً إلدخال تلك الشرائح من املجتمع فى منظومة الشمول املالى بهدف متتعها بحماية تأمنينة تسهم مالياً بتعويضات فـى حـــاالت الــوفــاة بــحــادث، وذلـك أسوة بالتجارب الناجحة فى دول آسيا وأفريقيا وأمريكا الالتينية.

أشـار إلى أن عدد الــدول األعضاء باالحتاد ارتفع إلى 54 دولـة عضواً بعد انضمام روسيا لعضوية االحتاد مؤخراً.

وتــأســس »FAIR« عـــام ،1964 ويـضـم فى عضويته احلالية نحو 200 عضو من الشركات واملؤسسات متثل نحو سدس شركات السوقني األسيوى واألفريقى، والتى تصل حلوالى 1500 شــركــة، إضــافــة إلــى 60 مــن املـعـاهـد العلمية وشركات الوساطة.

وقــال إن مجمعة الـبـتـرول والـطـاقـة التابعة لالحتاد حصلت على تصنيف ائتمانى لقوتها املالية بدرجة B للعام الثانى على التوالى من مؤسسة .AM.BEST

ويضم »FAIR« أربعة مجمعات تأمينية تشمل «الطاقة والـبـتـرول»، و«الــطــيــران»، و«الــكــوارث الطبيعية»، و«إعـادة التأمني»، وتدار كل مجمعة من خالل شركة عاملية متخصصة؛ حيث تدير شركة «تـراسـت رى» مجمعة البترول، وشركة »GIC« الهندية مجمعة الكوارث الطبيعية، فيما تدير «ميلى رى» التركية، مجمعة إعادة التأمني وتـدار مجمعة «الطيران» عبر الشركة املركزية باملغرب .SCR

أشار إلى موافقة مجلس إدارة االحتاد خالل اجتماعه على هـامـش امللتقى، على تأسيس مجلس عاملى للرعاية الصحية بالتنسيق مع جمعية شركات الرعاية الصحية لضم شركات التأمني والرعاية الصحية واملؤسسات العالجية حتت مظلة واحــدة للتنسيق بينها فيما يتعلق مبواكبة التغيرات التى يشهدها القطاع.

12 مليون وثيقة تأمني عىل اﻷشخاص فقط من إجماىل سكان مصر

املوافقة عىل تأسيس مجلس عاملى للرعاية الصحية عىل هامش امللتقى

عادل منير،

Newspapers in Arabic

Newspapers from Egypt

© PressReader. All rights reserved.