أولا: سلطات مجلس النواب في دستور 2014:

Badael - - المحتـويـات -

1الوظيفة- التشريعية

2- الوظيفة الرقابية

3الوظيفة- المالية

4- صنع وإقرار السياسات العامة

تلعب البرلمانات بصفة عامة دورا مهما فى تعزيز الديمقراطية، وتقوم بوظائف أساسية محددة فى نظم الحكم الديمقراطى المعاصر. فمن خلالها، كما تكشف عن ذلك تجربة الدول الأوروبية، يمكن للشعب ممارسة السلطة ومناقشة كل القضايا التى يهتم بها، فهى أداة تواصل أساسية بين مطالب الجماهير ومؤسسات الدولة، وهى الوسيلة التى عن طريقها يمكن تمثيل كافة فئات المجتمع فى مؤسسات الحكم، وضمان مشاركتهم فى عملية صنع القرارات والسياسات العامة. كما هى أيضا المؤسسة التى يمكن من خلالها للشعب، وممثليهم فى البرلمان، ممارسة دور الرقيب على أداء السلطة التنفيذية، والتصديق على ميزانية الدولة. ولهذا

كله، يعد البرلمان هو المؤسسة الأم التى من خلالها يحافظ النظام السياسى بأكمله على شرعيته. وعلى الرغم من عدم اهتمام بعض الباحثين بالمؤسسة التشريعية عند حديثهم عن شروط الديمقراطية، فروبرت دال مثلا لم يضمن معاييره السبعة للديمقراطية ضرورة تشكل برلمان منتخب، وذلك على الرغم من تعامله مع الانتخابات كأحد شروط توافر نظام ديمقراطي) (،حيث يلاحظ تجاهل العديد من الأدبيات البعد المؤسسى فى ترسيخ الديمقراطية بشكل عام.

1 ورغم ذلك يظل المدخل المؤسسى الذى تتبناه هذه الدراسة مهما عند تحليل مستقبل الديمقراطية فى الدول التى تمر بمراحل انتقالية، مثل مصر بعد ثورة 30 يونيو 2013. فعلى سبيل المثال، يرى لارى دياموند أهمية للقيود التى تفرض على السلطة التنفيذية من مؤسسات أخرى كالبرلمان والقضاء وأدوات المحاسبة الأخرى، وعرّف الديمقراطية بالتركيز على أهمية الفاعلين المنتخبين القابلين للمحاسبة، وأهمية خضوع العسكريين للسلطة المنتخبة، بجانب قواعد أخرى لم يذكرها دال كحكم القانون

ووجود ضمانات لحماية الأقليات.) 2 ) وهذا المدخل المؤسسى فى تعزيز الديمقراطية لا يهتم فقط بالقواعد والهياكل القانونية، وإنما يهتم بشكل عام بالمؤسسات باعتبارها لاعبين رئيسيين ضمن أطر اقتصادية واجتماعية وثقافية، ويهتم أيضا بمعالجة سلوك النخب داخل أطر مؤسسية معينة وأثر هذا السلوك على النظام السياسي. أى أن هذا المدخل يرى أن الظاهرة السياسية تتأثر بالبناء المؤسسى وبالتقاليد والقواعد التى يضعها الفاعلون، وهى

تحدد وتفرض قيودًا على تحركات الأفراد وإراداتهم وحساباتهم. وللمفارقة، فقد تواكب هذا التطور المنهجى مع تراجع دور البرلمانات وغيرها من المؤسسات الرسمية فى عملية صنع القرارات ورسم السياسات من الناحية العملية فى العديد من الديمقراطيات الغربية، فى مقابل تصاعد دور جماعات الضغط والأحزاب ووسائل الإعلام. حيث تهيمن جماعات الضغط والمصالح بشكل ملحوظ على مؤسسات صنع القرار والتشريعات فى الولايات المتحدة على سبيل المثال، على نحو أفضى إلى تغيير الأكاديميين لتعريف علم السياسة، حيث أصبح التعريف الأكثر انتشارا له على أنه “علم الجماعات المتصارعة من

أجل القوة”. إلى جانب ذلك، منذ موجات التحول الديمقراطى التى شهدها العالم فى العقدين الأخيرين من القرن العشرين، تُجرى معظم دول العالم انتخابات من نوع ما، حيث تشير بعض التقديرات إلى أن أكثر من مليار شخص فى العالم يُدلون بأصواتهم فى انتخابات ديمقراطية تنافسية لاختيار حكامهم وممثليهم فى مؤسسات صنع السياسات واتخاذ القرارات. ولكن، يشهد نحو نصف دول العالم فقط انتخابات توصف بأنها ديمقراطية وتنافسية، حيث طوّر الحكام أدوات وأساليب للتلاعب فى عملية الانتخابات technology of manipulation بغرض تحقيق مقاصد غير تلك التى تُرجى من الانتخابات الديمقراطية، وعلى رأسها الحصول على الشرعية أمام الجماهير والتخفيف من حدة الضغوط المطالبة بالإصلاح واحترام حقوق الإنسان فى الداخل والخارج. وفى حالة المنطقة العربية، لم تؤد الانتخابات التى تجريها

بعض أنظمة الحكم إلى انتقال ديمقراطى واحد، ناهيك عن تحول ديمقراطى حقيقي.) 3 )

تفصيلياً تعريفاً يُقدم لم أنه غير نظره، وجهة من سياسى نظام أى فى الديمقراطية لتوافر السبعة الشروط ضمن والنزيهة الحرة الانتخابات دال روبرت وضع - 1 على يأتى للأمور المنطقى الترتيب أن معتبراً والحقوق، الحريات من مجموعة توافر الانتخابات تلك إجراء يسبق أن ضرورة على مؤكداُ والنزيهة، الحرة للانتخابات أن أى ونزيهة. حرة انتخابات إجراء – مستقلة مؤسسات وتشكيل التنظيم حرية – التعبير حرية - متعددة مصادر من المعلومات على الحصول حرية التالي: النحو والحقوق. الحريات ولا الديمقراطية لا تنتج لا وهى الديمقراطية، تسبق لا فالانتخابات دال، عند بدايتها( وليس الديمقراطية ذروة) هى والنزيهة الحرة الانتخابات

انظر: Robert Dahl, On Democracy, ( New Haven, Ct.:yale University Press, 1998), pp 25 - 30. 2 - Larry Jay Diamond, Developing Democracy: Toward Consolidation, ( Maryland: The Johns Hopkins University Press, 1999), pp 115-.

3 - حنا ،عيسى البرلمان« ،»ووظائفه دنيا الوطن، 3 يونيو 2014: http://pulpit.alwatanvoice.com/articles/2014331906/03/06/.html#ixzz33adq

أهمية تأتى ديمقراطي، تحول عملية قيادة ، 2013 يونيو 30 بعد الجديد المصرى السياسى النظام محاولات إطار وفى ، 2013 يوليو 3 بيان فى عنها أعلن التى »المستقبل خريطة« من أخيرة كخطوة النواب، مجلس فى ممثلة التشريعية المؤسسة الدولة مؤسسات تكوين من المرحلة هذه إنجاز كثب عن يترقب الذى أجمع العالم ولكن المصريون فقط ليس ينتظرها والتى الغرفتين نظام من بدلاً الواحدة الغرفة لنظام الدستوري المشرع تفضيل يعكس والذى المجلس هذا أهمية تتمثل كما المصرية.

4 بوجود وإنما الدستور، نص وفق به المنوطة الوظائف فى فقط ليس 1971 عام دستور ظل فى 1980 عام منذ مصر فى طبق الذى أهداف بتحقيق يتعلق فيما المصريين، عموم طموح إلى الاستجابة فى التنفيذية السلطة مع سويًّا يعمل بأن مجتمعية مطالب وتعديل وسن الإنسانية، والكرامة الاجتماعية العدالة بتحقيق والخاصة 2013 يونيو 30 و 2011 يناير 25 ثورتى ومبادئ

الجديد. الدستور مع يتوافق نحو وعلى ذلك تضمن التى التشريعات من مجموعة الإرهاب على »ثانية عالمية حربًا« اعتباره يمكن ما العربية المنطقة فيه تشهد وقت فى المجلس هذا أعضاء لانتخاب الإعداد يأتى ذلك، جانب إلى حرب فى ودخولها سيناء فى والجهادية التكفيرية الجماعات بعض وجود ظل فى لاسيما المصري، القومى للأمن تهديدًا يشكل أصبح الذى حيث الخطورة، غاية فى إقليمية ظروف فى المجلس، هذا انتخاب يأتى كما . 2011 يناير 25 ثورة اندلاع منذ المصرية المسلحة القوات مع مستمرة

ساكنًا. تحرك أن تستطيع لا والتى والشعوب، الحكام ومسمع مرمى تحت جديد من العربية الدولة بنية تشكيل وإعادة تفكيك يتم تم ناحية، فمن القادم، النواب مجلس وشكل تركيبة من المصرى بالشأن والمهتمين المتابعين من عدد يتخوف ذلك، مع واتساقا سرعة ضرورة على 2013 يوليو 3 بيان نص المثال، سبيل فعلى المجلس، انتخابات لعقد قبل من حددت التى التوقيتات تجاوز من ( 230 ) المادة أكدت كما ، البرلمانية) للانتخابات الإعداد إجراءات فى والبدء النواب مجلس انتخابات قانون مشروع إقرار

( 5 القوى بدء ورغم (، بالدستور العمل تاريخ من أشهر 6 تتجاوز لا مدة فى النواب مجلس انتخاب تجرى أن على 2014 دستور 6 )

لعقدها. محدد ميعاد عن يعلن لم إنه إلا الانتخابية، تحالفاتها تشكيل فى السياسية

منها الغرض وكان . 2013 لسنة 570 رقم بالقرار منصور عدلى الرئيس بواسطة ، 2013 سبتمبر 1 فى تشكلت التى الخمسين لجنة الدستور هذا مسودة وضع - 4 للدستور مسودة إعداد أجل من حوله، المصريين من مقترحات وتلقى المجتمعي، للحوار وطرحه العشرة، لجنة من إليها الواردة الدستورية التعديلات مشروع دراسة الشعب على إعداده بعد الدستور مشروع طرح وقد . 2013 سبتمبر 8 فى الاجتماعات أولى وبدأت الشورى، مجلس داخل اجتماعاتها اللجنة وعقدت المعدل. المصرى

. 2014 يناير 18 فى رسميا الدستور صدر ثم المشروع، على الشعب من % 98 بموافقة النتيجة وجاءت ، 2014 يناير 15 و 14 يومى استفتاء فى للاستعلامات: العاملة الهيئة موقع ،»الحداثة إلى القدم من المصرية الدساتير تاريخ« ،للاستعلامات العاملة الهيئة انظر: 2014 دستور حول المعلومات من لمزيد http://www.sis.gov.eg/ar/templates/articles/tmparticles.aspx?catid=2128#.veyt01eaiwo

5 - الشروق، 21 أكتوبر 201.

6 - نص المادة 230 من دستور 2014 ، باب الأحكام الانتقالية.

والائتلافات السياسية الأحزاب ضعف أثبت نحو على هزيلة، مصر فى الانتخابية التحالفات لاتزال ثانية، ناحية ومن عبر ثانية مرة السياسية الحياة إلى الإسلامية والأحزاب الجماعات عودة احتمال يطرح ما وهو عمومًا، المدنية والقوى الشبابية

البرلمان. بوابة نص كما النواب مجلس سلطات تحليل خلال من الجديد، النواب مجلس لعمل المنظم الإطار الدراسة، هذه تناقش السياق، هذا وفى قانون على بالتركيز وذلك منها، المصرية السياسية القوى وموقف أعضائه، انتخاب لعملية المنظمة والقوانين ، 2014 دستور فى عليها المصرية السياسية القوى بين المحتملة التحالفات الدراسة هذه تحلل كما السياسية. القوى بين للجدل إثارة الأكثر باعتباره النواب، مجلس بصفة الجمهورية رئيس مع العلاقة طبيعة على ذلك سيؤثر وكيف تشكله، بعد المجلس فى استمرارها وإمكانية الانتخابات، مرحلة خلال التحول تعزيز فى دور النواب مجلس للعب لازمة رئيسية متطلبات ستة الدراسة هذه تناقش كما عامة. بصفة التنفيذية والسلطة خاصة،

المقبلة. المرحلة خلال مصر فى الديمقراطى

Newspapers in Arabic

Newspapers from Egypt

© PressReader. All rights reserved.