خريطة الأحزاب المصرية 2014

Badael - - الديمقــراطيـــة؟ تعـــزيــــز -

الرئيس الأسبق محمد حسنى مبارك. وكانت المعضلة الرئيسية التى واجهت تحالف الوفد المصرى عند بداية تشكله، هى وجود مكونات حزبية غير متجانسة، مثل: الوفد الليبرالي(،) والتجمع اليساري() الذى كان موجودا من قبل، قبل انفصاله ودخوله فى تحالف الجبهة" المصرية". وهو ما يعنى إجمالا احتمالية عدم استقرار مثل هذه التحالفات، لاسيما وأن البرامج الانتخابية لمكوناتها تخاطب جماهير ذات

مرجعيات أيديولوجية غير متجانسة.) 27 ) 2 تحالف- «30– 25 :» يضم عددًا من الشخصيات العامة والبارزة منها مصطفى الجندى عضو مجلس الشعب السابق، والكاتب عبد الحليم قنديل ، وعبدالحكيم عبد الناصر، والناشطة السياسية شاهندة مقلد، وأحمد الجمال، إلى جانب عدد من الشباب الذين شاركوا فى ثورتى 25 يناير

2011 و30 يونيو 2013 ، ومنهم حمادة المصري. ويدعم هذا التحالف الدكتور محمد غنيم رائد زراعة الكلى فى مصر والشرق الأوسط.) 28 ) 3- تحالف العدالة« :»الانتقالية والذى يضم الجمعية الوطنية للتغيير وحزب المؤتمر الشعبى الناصرى والوفاق القومى الناصري، والتحرير المصرى والشيوعى المصري، وفرسان مصر والمجلس الوطنى المصرى والمؤتمر الناصرى العام وحركة كنانة، وتحالف المصريين

بالخارج وتجمع متحدى ذوى الاحتياجات الخاصة، والمجلس الوطنى للشباب.) 29 ) 4- تحالف الجبهة« :»المصرية والذى يضم كلاًّ من حزب الحركة الوطنية وجبهة مصر بلدى والمؤتمر ومصر الحديثة، ويسعى هذا التحالف لضم العديد من القيادات والقوى السياسية الأخرى. ولدى هذا التحالف قواعد شعبية، وشبكات اجتماعية قادرة على الحشد

والتعبئة، إلا أن البعض يعتبرها وريثة الحزب الوطني، وأن قواعدها الشعبية تأتى من الأوساط الاجتماعية التى طالما ناصرته.) 30 ) وقد تجلت فاعلية أعضاء هذه الأحزاب قبل تشكيلها فى الحشد بوضوح خلال الانتخابات الرئاسية 2012، عندما نجحت فى الحشد والتعبئة للفريق أحمد شفيق، مما يعكس قدرتها على إعادة حشد الناخبين لمرشحيها خلال الانتخابات البرلمانية القادمة. وعلى الرغم مما يواجه تحالف الجبهة من تحديات مثل توجيه الانتقادات إليه بوجود رموز من الحزب الوطنى وشخصيات سُحتب على نظام مبارك ضمن قوائمه، فإنه يُعد من أكثر التحالفات استقرارًا، لاسيما وأنه يخاطب شرائح اجتماعية بعينها، ويقدم برنامجًا انتخابيًّا محدد الملامح، فضلا

عن امتلاكه موارد مالية ضخمة، وخبرات انتخابية سابقة لبعض كوادره.) 31 ) 5التحالف- المدنى« :»الديمقراطي وهو يضم بعض الأحزاب الداعمة للمرشح الخاسر فى الانتخابات الرئاسية الأخيرة حمدين صباحي، وهى الكرامة والتيار الشعبى والدستور والعدل، والتحالف الشعبى الاشتراكى وحزب مصر الحرية، وهى أحزاب نخبوية، تبنت شعارات ثورتى 25 يناير 2011 و30 يونيو 2013 والخاصة بالعيش والحرية والعدالة الاجتماعية والكرامة الإنسانية. ولا شك فى أنها

تمتلك خطابًا سياسيًّا يجذب قطاعات من المواطنين، ولكنه لا يكفى لحشد تأييد المواطنين للتصويت لصالحها.) 32 ) 6- تحالف الوسط« ومصر :»القوية يتكون هذا التحالف من أحزاب مصر القوية والوسط وحزب النهضة، ويرأس التحالف عبدالمنعم أبو الفتوح.) وحاليا تشهد الأحزاب ذات المرجعية الإسلامية مأزقًا حقيقيًّا فى تكوين تحالفات انتخابية مع بعض القوى المدنية،

33 ( خاصة بالنسبة لحزب النور. حيث شكلت ثورة 30 يونيو 2013 نقطة تحول فارقة فى مسيرة الأحزاب ذات المرجعيات الدينية، لاسيما بعد الرفض المجتمعى لمحاولات حزب الحرية والعدالة والأحزاب التى دارت فى فلكه، توظيف الشعارات الدينية لتحقيق مكاسب سياسية

انتهازية بهدف تنفيذ مشروع التمكين. وهو ما أدى إلى أن يحظر الدستور الجديد إنشاء الأحزاب على أسس دينية. وقد وضع قرار المحكمة الإدارية العليا بحل حزب الحرية والعدالة، وقرار محكمة الأمور المستعجلة بحظر حزب الاستقلال برئاسة مجدى أحمد حسين مؤخرًا، هذه الأحزاب فى مأزق ربما سيدفعها إلى تبنى وسيلتين للوصول إلى مقاعد البرلمان القادم. الأولى: تكييف أوضاعها القانونية، وتعديل مواثيقها وأهدافها بما يتماشى مع الدستور الجديد، وهو ما سيُتيح لها خوض الانتخابات البرلمانية القادمة بصورة مشروعة. أما الوسيلة الثانية ـ وفى حال تطبيق قرار الحل على باقى الأحزاب المشابهة لوضعية حزب الحرية والعدالة ـ فتتمثل فى »التسلل« إلى قوائم

الأحزاب الأخرى، فضلا عن خوض المنافسة على مقاعد الفردى عبر مرشحين مغمورين أو خلايا« »نائمة غير معروفة. ) 34 ) 27 - المصرى اليوم، 1 أكتوبر 2014.

28 - الوفد، 9 أكتوبر 2014. 29 - البديل، 13 يوليو 2014. 30 - الشروق، 17 أغسطس 2014.

31 - برنامج الدراسات ،المصرية قيد« التشكل: الملامح المحتملة لشكل البرلمان المصرى ،»القادم التقديرات الإقليمية، المركز الإقليمى للدراسات الإستراتيجية، 8 سبتمبر http://www.rcssmideast.org/author.aspx?authorid=101 : 2014 32 - اليوم السابع، 18 أكتوبر 2014. 33 - الشروق، 1 أكتوبر 2014.

34 - المرجع السابق.

Newspapers in Arabic

Newspapers from Egypt

© PressReader. All rights reserved.