«الأمم المتحدة»: مصر تؤدى دوراً محورياً فى إرساء السلام بالمنطقة

مصر والبنك الدولى يوقعان اتفاقاً بـ300 مليون دولار لدعم مشروعات «البنية التحتية»

El Watan - - قلب الوطن -

كتب - عبدالعزيز المصرى:

أشاد الأمين العام للأمم المتحدة، أنطونيو جوتيريش، ببرنامج الإصلاح الاقتصادى الذى اعتمدته الحكومة، وأكد خلال لقائه سحر نصر، وزيرة الاستثمار، أمس، فى الاجتماع الوزارى المغلق حول تمويل التغيرات المناخية، على هامش الاجتماعات السنوية للبنك الدولى وصندوق النقد بمدينة بالى الإندونيسية، على دور مصر المحورى فى الشرق الأوسط بقيادة الرئيس عبدالفتاح السيسى، والحرص على تعزيز ودفع التعاون بين القاهرة والمنظمة لإرساء الأمن والسلام وتحقيق التنمية فى المنطقة. وشدد الأمين العام للأمم المتحدة، خلال الاجتماع على دعم المنظمة الدولية للتنمية فى مصر وتمكين المرأة، وأهمية تعزيز التعاون الإنمائى بين مصر والمنظمة الدولية خلال المرحلة المقبلة.

ووقّعت مصر مع البنك الدولى، صباح أمس، اتفاقاً لدعم البنية الأساسية من خلال استكمال «برنامج خدمات الصرف الصحى المستدامة بالريف»، بقيمة 300 مليون دولار، على هامش الاجتماعات السنوية للبنك الدولى وصندوق النقد الدولى. ووقّع الاتفاق سحر نصر وزيرة الاستثمار، وفريد بلحاج، نائب رئيس مجموعة البنك الدولى لشئون منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا.

وكرّر «بلحاج»، خلال التوقيع، حرص «البنك» على دعم القاهرة فى البنية الأساسية، بعد نجاحها فى هذا المجال وحصولها على أفضل دولة بأفريقيا فى الاستثمار، وفق تقرير بنك «راند ميرشانت » الذى اعتبر البنية الأساسية لمصر الأولى فى القارة السمراء، ومكنتها من فتح مجال وسوق أكبر للمستثمرين، بشكل غير مسبوق. وذكرت الوزيرة أن المشروع يهدف إلى استكمال توفير خدمات الصرف الصحى لـ892 ألف مواطن بالقرى الأكثر احتياجاً، التى تعانى من التلوث فى الشرقية والدقهلية ودمياط والغربية والمنوفية، بعدما استفاد 818 ألفاً من المشروع فى مرحلته الأولى، من مليون و٧10 آلاف إجمالى المستفيدين.

من جانبها، أشادت مؤسسات دولية ببرنامج الإصلاح الاقتصادى فى مصر، خلال اجتماعات وزيرة الاستثمار، مع كل من سوما تشاكاراباتى رئيس البنك الأوروبى لإعادة الإعمار والتنمية، وتاكما ساكاموتو، المدير العام لمنطقة الشرق الأوسط وأوروبا بهيئة التعاون الدولى اليابانية.

وخلال اجتماع الوزيرة مع رئيس البنك الأوروبى لإعادة الإعمار والتنمية، ناقش الجانبان، دعم البنك لإنشاء نماذج للتنمية المستدامة فى قرية بنبان بأسوان فى إطار مشروع الطاقة الشمسية الذى يستثمر فيه البنك بقيمة 1٥0 مليون يورو، بجانب تحالف من تسعة بنوك دولية تستثمر جميعها للمرة الأولى فى قطاع الطاقة المتجددة، حيث تبلغ قيمة المشروع ٦٥3 مليون يورو، ويعد أكبر حزمة للاستثمار فى توليد الكهرباء من الطاقة الشمسية فى الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، ويوفر نحو 10 آلاف فرصة عمل.

وأشاد رئيس البنك بنجاح مشروع الطاقة الشمسية فى بنبان بأسوان، مؤكداً عزم البنك زيادة دعمه لقطاع الطاقة فى مصر، ودعم البنية الأساسية، موضحاً أن البنك سيدعم جهود مصر فى تنويع مصادر الطاقة لديها من خلال تمويل مشاريع الطاقة المتجددة والاستثمار فى كفاءة استخدام الطاقة فى مختلف القطاعات، بما فيها استخدام الطاقة للمشروعات الصغيرة والمتوسطة.

وتطرق الاجتماع لتفعيل إنشاء مجلس استشارى تحت «مجلس الاستثمار الأجنبى فى مصر»، ليكون منصة للحوار بين الحكومة المصرية وكبرى الشركات الاستثمارية، للترويج للفرص الاستثمارية المباشرة فى مصر.

وعقب ذلك، التقت الوزيرة، تاكما ساكاموتو، المدير العام لمنطقة الشرق الأوسط وأوروبا بهيئة التعاون الدولى اليابانية. وأكدت «نصر» أن القيادة السياسية تضع أولوية لتطوير التعليم فى مصر، فى ظل الاستثمار فى العنصر البشرى، مشيرة إلى أهمية زيادة دعم اليابان لقطاع التعليم فى مصر، فى ظل التنسيق المستمر بين وزارات، الاستثمار، والتربية والتعليم، والتعليم العالى، فى مبادرة الشراكة المصرية اليابانية فى التعليم.

سحر نصر خلال لقائها مع مسئولى البنك الدولى أمس

Newspapers in Arabic

Newspapers from Egypt

© PressReader. All rights reserved.