«أجيرى» يعالج لاعبى الأهلى نفسياً قبل مواجهة تونس ويتحفظ على أداء «صلاح ومروان»

El Watan - - الرياضة -

كتب - إبراهيم منصور وشادى ممدوح:

عقد المكسيكى خافيير أجيرى، المدير الفنى للمنتخب الوطنى الأول، جلسة مع جهازه المعاون عقب نهائى دورى أبطال أفريقيا وخسارة الأهلى من نظيره الترجى التونسى بثلاثية نظيفة فى مباراة الإياب، وطالب المكسيكى معاونيه بعقد جلسات مكثفة مع لاعبى الفريق الأحمر مع بداية معسكر الفراعنة من أجل معالجتهم نفسياً عقب خسارة النهائى.

ويستعد المنتخب لمواجهة تونس 16 نوفمبر الحالى ضمن منافسات الجولة الخامسة للتصفيات المؤهلة لأمم أفريقيا 2019 بالكاميرون، ثم مواجهة الإمارات ودياً يوم 20 من الشهر ذاته، وتضم قائمة الفراعنة للمباراتين ستة لاعبين من الفريق الأحمر هم: محمد الشناوى - أيمن أشرف - محمد هانى - عمرو السولية - مروان محسن - صلاح محسن. فى السياق ذاته، تحفظ «أجيرى» على أداء ثنائى خط هجوم الفريق الأحمر مروان محسن وصلاح محسن، خلال مباراة الترجى بعد أن فشل الثنائى فى تعويض غياب المغربى وليد أزارو، مهاجم الفريق الأحمر، لضعف الفاعلية الهجومية، حيث طالب معاونيه بإعداد برنامج خاص للثنائى، من أجل زيادة الفاعلية الهجومية خلال مباريات المنتخب المقبلة. وطلب «أجيرى» تقريراً مفصلاً عن لاعبى الترجى المقرر انضمامهم لمعسكر نسور قرطاج قبل مواجهة الفراعنة بعد أن أعلن ماهر الكنزارى، المدير الفنى لمنتخب تونس، قائمة أولية لفريقه تضم ثنائى الزمالك حمدى النقاز وفرجانى ساسى، وقرر تأحيل اختيارات لاعبى الترجى لحين انتهاء النهائى الأفريقى، نظراً لأنه من المتوقع مشاركة هؤلاء اللاعبين فى مباراة المنتخب المقبلة، لاستغلال معنوياتهم الحالية بعد التتويج باللقب الأفريقى. على جانب آخر، رفض عامر حسين، رئيس لجنة المسابقات، نغمة أنه أكثر السعداء بخسارة الأهلى لنهائى دورى أبطال أفريقيا حتى يستطيع تحديد مواعيد مؤجلات الفريق الأحمر بمسابقة الدورى، وأكد أنه كان يتمنى تتويج الفريق الأحمر باللقب لأنه كان يلعب باسم مصر، وفى هذه الحالة كان سيخوض مؤجلاته فى شهر نوفمبر الحالى، قبل المشاركة بمونديال الأندية فى الإمارات خلال ديسمبر المقبل.

Newspapers in Arabic

Newspapers from Egypt

© PressReader. All rights reserved.