نجوم تنتظرهم أمم إفريقيا

Elfariq - - الكان 2017 -

صلاح أمل الفراعنة الأول.. ومحرز فى تحدٍّ خاص لإثبات أن تألقه ليس صدفة

محمد صلاح »مصر - روما«

موهبة غير عادية أضاءت الكرة المصرية بعد اعتزال معظم نجوم الجيل الأسطورى للمنتخب والذى حقق بطولة كأس الأمم الإفريقية ثلاث مرات، ولكن تألق لاعب روما أعطى الجمهور المصرى أملًا فى أن سنوات التألق قد تعود فى القارة السمراء، كما أن حلم اللعب فى كأس العالم لم يعد بعيدًا.

محمد صلاح هو أبرز عناصر الفراعنة حاليا، وهو اللاعب الذى يبنى عليه المدرب الأرجنتينى للمنتخب هيكتور كوبر خطته، حيث اللجوء إلى التكتل فى وسط ملعبنا والاعتماد على الهجمات المرتدة للاستفادة من السرعات الكبيرة لصلاح، وموهبته فى ضرب دفاعات أى منافس.

بطولة كأس الأمم الإفريقية هى فرصة لصلاح أن يقدم نفسه لأوروبا بشكل جديد، ويثبت أنه اللاعب القادر على التألق فى أى ظروف سواء لعب فى أجواء أوروبية مع روما أو أجواء إفريقية مع المنتخب.

رياض محرز »الجزائر - ليستر سيتى«

كان رياض محرز من أكبر المفاجآت السعيدة للكرة العربية فى الموسم الماضى، فليس من السهل أن نمتلك لاعبًا فى فريق صغير مثل ليستر سيتى يستطيع التألق والحصول على لقب أفضل لاعب فى الدورى الإنجليزى، ثم يعود لحصد الأفضل فى القارة السمراء.

الجناح الأيمن لليستر سيتى قد تكون بطولة كأس الأمم الإفريقية تحديًا شخصياًّ له لتأكيد أن ما قدمه من أداء رائع فى الموسم الماضى ليس لتأكيد بطفرة عابرة، وأنه ما زال يملك المزيد ليقدمه مع منتخب الجزائر، قبل أن يستعيد مركزه الأساسى فى تشكيلة الإيطالى كلاوديو رانييرى المدير الفنى لليستر.

أوباميانج

بيير إميريك أوباميانج هو أكثر نجوم القارة السمراء فى هذه البطولة تحملًا للضغوط والأعباء، لسببين الأول هو أنه اللاعب الإفريقى الوحيد الذى تحلم أندية ريال مدريد وبرشلونة بالتعاقد معه، والثانى لأنه البطولة تقام على الأراضى الجابونية، وبالتالى لا مجال لأوباميانج سوى تحقيق نتائج غير مسبوقة لمنتخب بلاده فى كأس الأمم الإفريقية.

أوباميانج سيكون النجم الأكثر جذبًا للأضواء فى البطولة، خصوصا بعد العروض الجنونية التى قدمت له من الدورى الصينى قبل بداية البطولة، والتى قد تتضاعف إذا تمكن اللاعب من تقدم أداء ونتائج جيدة مع منتخب بلاده فى أمم إفريقيا.

ساديو مانى »السنغال - ليفربول«

لم تكن صفقة انتقال اللاعب السنغالى ساديو مانى من ساوثهامبتون إلى ليفربول تصاحبها ضجة كبيرة، رغم أن قيمة الصفقة وصلت إلى ٤١ مليون يورو، وهو رقم كبير جدا بالنسبة إلى الصفقات التى يعقدها الريدز فى كل موسم.

ساديو مانى صفقة مثالية لفريق ليفربول ولخطة المدرب الألمانى يورجن كلوب، فرغم أن اللاعب يشارك كجناح أيمن فإنه يملك انطلاقات غاية فى السرعة بالكرة أو من دونها، تجعلك تراه خلال لحظات قليلة داخل منطقة جزاء المنافس لإحراز أو صناعة هدف.

مانى الذى حرمته الإصابة من خوض مباراة الافتتاح مع منتخب السنغال فى كأس الأمم الإفريقية الماضية، سيكون مطالبًا مع كيتا بالدى وكوليبالى بالبحث عن اللقب الأول فى أمم إفريقيا لمنتخب السنغال.

سفيان بوفال »المغرب - ساوثهامبتون«

نقطة قوة كبيرة فى المنتخب المغربى خلال بطولة كأس الأمم الإفريقية المقبلة بعدما قام بخطف سفيان بوفال قبل أن يلعب مع المنتخب الفرنسى، وذلك بعدما أقنعه المدرب الفرنسى للمغرب هيرفى رينارد بتمثيل أسود الأطلسى.

يعول المنتخب المغربى بقوة على سفيان بوفال فى أمم إفريقيا فى ظل غيابات مؤثرة مثل حكيم زياش، لاعب أياكس، الذى لم يستدعه رينارد لقائمة المغرب فى البطولة.

أغلى صفقات فى تاريخ نادى ساوثهامبتون يملك فى رصيده الدولى ٣ مباريات فقط مع المغرب، لذلك أمم إفريقيا ستكون بمثابة انطلاقته الحقيقية وتقديم أوراق اعتماده لدى جمهور أسود الأطلسى.

ويلفريد زاها »كوت ديفوار - كريستال بالاس«

موهبة كبيرة اكتشفها السير أليكس فيرجسون مع كريستال بالاس وقرر ضمها إلى مانشستر يونايتد، ولكن من سوء حظ ويلفريد زاها أن السير اعتزل قبل أن يمنحه فرصة حقيقية لتمثيل اليونايتد.

أعاد زاها اكتشاف نفسه بالعودة إلى صفوف كريستال بالاس فى الموسم قبل الماضى، قبل أن يتخذ قرارًا مصيرياًّ فى مسيرته باللعب لمنتخب كوت ديفوار بدلًا من المنتخب الإنجليزى الذى مثله فى مباراتين وديتين. مفاجأة المنتخب الإيفوارى السعيدة بعودة زاها ستجعل الأخير هو المكلف الأول بالحفاظ على لقب أمم إفريقيا لبلاده للمرة

الثانية على التوالى.

حسين حمدى

Newspapers in Arabic

Newspapers from Egypt

© PressReader. All rights reserved.