مَن سيكون المدرب رقم فىح عسنهد مرتضى؟

Elfariq - - الثعلب -

١- سامح

مع بداية تولى مرتضى منصور رئاسة القلعة البيضاء فى مارس ٢٠١٤ كان أحمد حسام ميدو مديرًا فنياًّ للفريق، واستمر حتى بداية مشوار الزمالك فى دورى الأبطال قبل أن تتم الإطاحة به وتعيين حسام حسن مديرًا فنياًّ، وكان المدرب الأول فى بداية عصر مرتضى منصور، ولكنه لم يستمر طويلا بعد خسارة السوبر أمام الأهلى بركلات الترجيح، وأثر ذلك على مسيرته فى الدورى ورحل بعد التعادل فى مباراتين مع الداخلية والشرطة، ليكون العميد هو الضحية الأولى لمرتضى منصور.

٢- محمد صلاح

مسؤولية مؤقتة لمسيرة محمد صلاح كمدير فنى قبل العودة لمنصب المدرب العام، وقاد الفريق الأبيض فى ٤ مباريات، وفاز فى مباراتين وتعادل مرتين، ثم عاد كمدرب مؤقت للمرة الثانية فى موسم ‪٢٠١٦، ٢٠١٥/‬ وقاد الفريق فى ٣ مباريات وفاز مرتين وتعادل فى لقاء آخر، وتولى صلاح المسؤولية كمدير فنى مؤقت خلال مباريات الموسم الحالى قبل الإطاحة به والعودة لمحمد حلمى من جديد.

٣- البرتغالى باتشيكو

تولى البرتغالى جيمى باتشيكو مسؤولية تدريب الزمالك خلال موسم ٢٠١٤ / ٢٠١٥ وقاد الفريق الأبيض فى ١٢ مباراة، حقق خلالها الفوز فى ٩ لقاءات وتعادل مرتين وخسر لقاءً وحيدًا، ولكن قرر الهروب من تدخلات إدارة النادى ورحل لتولى تدريب نادى الشباب السعودى.

٤- جوسفالدو فيريرا

لم يشفع للبرتغالى جوسفالدو فيريرا التتويج بلقبى الدورى وكأس مصر ليرحل عن القلعة البيضاء، خصوصا أنه فى الموسم الأول قاد الفريق فى ٢٢ مباراة، حقق الفوز فى ١٧ لقاء وخسر مباراتين وتعادل فى ٣ لقاءات، قبل أن يرحل فى موسم ٢٠١٥ / ٢٠١٦، بعدما شارك فى ٥ مباريات، فاز فى ٣ وتعادل فى لقاء وخسر آخر، قبل أن يقرر الرحيل لتدريب نادى السد القطرى.

٥- البرازيلى ماركوس باكيتا

البرازيلى ماركوس باكيتا صاحب الاسم العريق كان ضحية جديدة لإدارة الزمالك ولم يستمر طويلا، بعد أن قاد الفريق فى ٥ مباريات، فاز فى مباراتين وتعادل مرتين وخسر لقاءً وحيدًا، ليرحل بعد ذلك فى خطوة مفاجئة بعد أقل من شهر على توليه المسؤولية الفنية.

٦- ميدو

لم يكن ميدو أحسن حظا من سابقيه من مدربى الفريق الأبيض سواء الأجانب أو المحليين بعد توليه المسؤولية خلال ٧ مباريات فقط، حقق خلالها الفوز فى ٤ مباريات وخسر مرتين وتعادل فى لقاء وحيد، وكانت مباراة الأهلى فى الدور الأول بمثابة النهاية لميدو كمدير فنى للأبيض، وتداعيات ما حدث بعد ذلك من مشكلات وأزمات بينه وبين إدارة الزمالك.

٧- الأسكتلندى أليكس ماكليش

فى تجربته الأولى فى مصر تولى الأسكتلندى أليكس ماكليش مسؤولية تدريب الزمالك، وكالعادة لم يستمر طويلا بعدما قاده فى ١٠ مباريات، حقق خلالها ٦ مرات فوزا وتعادلين وخسارتين، ليرحل المدرب الأسكتلندى بعد الاتفاق الودى بينه وبين رئيس الزمالك، ليدفع الفريق الثمن بالإطاحة به سريعا.

رئيس النادى الأكثر استهلاكًا للمدربين فى تاريخ الأندية المصرية.. ورقم قياسى باسم الأبيض

٨- محمد حلمى

المدرب الوطنى محمد حلمى تولى المسؤولية فى فترته الأولى فى موسم ٢٠١٥ / ٢٠١٦، بعدما قاد الزمالك خلال ١٥ مباراة، شهدت ١٠ انتصارات والتعادل فى ٣ لقاءات والخسارة مرتين، أما فى الولاية الثانية لحلمى مع بداية الموسم الحالى فشهدت فوز الفريق الأبيض بالسوبر المحلى على حساب الأهلى، ولكن لم يشفع له الاستمرار فى تدريب الفريق بعد أن قاد الفريق فى ١٦ مباراة، حقق الفوز فى ١١ مباراة وتعادل فى لقاء وخسر ٤ مرات، ورغم ذلك لا تزال حظوظ الزمالك باقية فى الفوز بدورى الأبطال والدورى وكأس مصر باقية.

٩- مؤمن سليمان

مؤمن سليمان نجح فى قيادة الفريق للتتويج بكأس مصر والتأهل لنهائى دورى أبطال إفريقيا، الذى خسره أمام صن داونز، ولكن أرقام المدرب لم تضمن له الاستمرارية مع القلعة البيضاء، ليرحل بعد فشله فى الفوز بدورى الأبطال رغم تحسن وضعه فى الدورى وعدم تلقيه أى خسارة، ليكون ضحية جديدة للأبيض، وتولى مؤمن المسؤولية فى ١٢ مباراة، فاز فى ٩ وتعادل فى لقاء وخسر مرتين، ورغم كل ذلك تمت الإطاحة به من تدريب الزمالك.

Newspapers in Arabic

Newspapers from Egypt

© PressReader. All rights reserved.