الصفقات التبادلية سلاح الزمالك فى الميركاتو الصيفى

Elfariq - - الثعلب - محمد عماد

اشتعل الميركاتو الصيفى مبكرًا، بعد تحركات مسؤولى نادى الزمالك، لحسم الصفقات الجديدة قبل انطلاق الميركاتو الصيفى، لتدعيم صفوف الكتيبة البيضاء بعناصر مميزة فى الموسم المقبل، حيث اتخذ مجلس الإدارة برئاسة مرتضى منصور سياسة جديدة فى التعاقد مع الصفقات، بنظام مقايضة اللاعبين الذين تم الاستقرار بشكل كبير على رحيلهم بعد التقرير الذى أعده جهاز محمد حلمى. ويوجد محمود عبدالرازق شيكابالا صانع ألعاب الزمالك، على رأس قائمة الراحلين عن الفريق فى الموسم المقبل، بسبب الأزمات التى اندلعت مؤخرًا بالفريق، حيث يرى أعضاء المجلس ضرورة رحيله واستغلال اسمه الكبير فى إبرام الصفقات الجديدة.

وينتظر مسؤولو القلعة البيضاء طلب مسؤولى نادى وادى دجلة لخدمات شيكابالا رسميا، خصوصا بعدما قام أحمد حسام ميدو المدير الفنى لفريق وادى دجلة بالإشارة إلى رغبته فى التعاقد مع اللاعب من قبل، وفتح المفاوضات رسميا، من أجل عرض اللاعب لشراء النيجيرى ستانلى أوهاويتشى بشكل نهائى عقب انتهاء إعارته، أو عرفة السيد لاعب الفريق الأسبق ووادى دجلة الحالى.

ورغم إعلان مرتضى منصور رئيس النادى أنه لن يدفع فى ستانلى مليونا ونصف المليون دولار، وهو البند المدون فى العقد، الذى يتيح للزمالك تسديد المبلغ مقابل دفع المليون ونصف المليون دولار، بسبب زيادة قيمة الدولار، إلا أن هناك مفاوضات قد تمت لتقليل المبلغ تمهيدًا لعرض شيكابالا فى صفقة تبادلية لتقليل قيمة انتقال ستانلى أو عرفة السيد.

وفى نفس السياق، دخل مسؤولو النادى فى مفاوضات مكثفة مع إدارة النادى المصرى البورسعيدى للحصول على خدمات الثنائى أحمد جمعة وأحمد كابوريا لتدعيم الهجوم فى الموسم المقبل، وإعلان مرتضى منصور رئيس النادى عن المفاوضات والرغبة القوية لضم الثنائى فى الميركاتو الصيفى، فى ظل الحصول على موافقتيهما على الانضمام للزمالك خلال الاتصالات التى جرت مؤخرًا وانتظار حسم الأمر مع الإدارة.

ويأمل مسؤولو النادى فى عرض شيكابالا ليدخل فى صفقة تبادلية مع ثنائى المصرى، خصوصا أن حسام حسن المدير الفنى للمصرى قد أعلن من قبل أنه يتمنى ضم شيكابالا، بالإضافة إلى الاتصالات التى أجريت مؤخرًا بين الطرفين لإغراء الأباتشى فى الانضمام للمصرى، وفى نفس السياق سيكون شيكابالا بمثابة نقطة تحول للصفقتين خصوصا أن العميد قد أعلن تمسكه بثنائى فريقه فى الفترة المقبلة.

وعلى صعيد متصل، يسعى مجلس الإدارة البيضاء لحسم صفقة عمرو مرعى مهاجم إنبى، وعلى الرغم من حصول المسؤولين بالنادى على توقيع اللاعب، فإن موقف الصفقة لم يحسم بعد، بعد دخول الأهلى بقوة وتردد أنباء عن توقيعه، حيث يسعى وكيل أعماله للحصول على العقد الذى وقع عليه كى لا يتعرض لعقوبات. ويسعى مسؤولو الزمالك لحسم صفقة عمرو مرعى، واستغلال توقيع اللاعب وإتمام الصفقة مع إدارة نادى إنبى، حيث بدأت المفاوضات بالفعل بعدما قام مسؤولو القلعة بعرض أحمد جعفر مهاجم الفريق للعودة إلى إنبى من جديد ودخوله فى صفقة تبادلية مع عمرو مرعى، والأمر مماثل مع صلاح ريكو، حيث إن الاتجاه سيكون لإعارة الأخير لفريق إنبى فى الموسم المقبل. وعلى الرغم من إعلان الإدارة فى الفترة الأخيرة أنه لا توجد أى نية فى الاستغناء عن الثلاثى شيكابالا وريكو وجعفر، فإن جهاز محمد حلمى أعد تقريرًا عن اللاعبين وقدمه للمجلس الأبيض خلال الفترة الأخيرة بتعليمات من رئيس النادى، الذى طالب معرفة أسباب ابتعاد عدد من اللاعبين عن المشاركة فى المباريات خلال فترة قيادته للفريق، حيث شملت القائمة عددا آخر من اللاعبين وأن الاتجاه سيكون لعرضهم فى صفقات تبادلية، حيث إن هذه السياسية ستكون سلاح الأبيض فى الميركاتو الصيفى. ويأتى قرار المجلس فى اتباع السياسة الجديدة فى إبرام الصفقات الجديدة باللاعبين الراحلين، لتسهيل عملية إبرامها فى ظل الأزمة المالية التى يعانى منها الفريق بسبب حجز أرصدة النادى بالبنوك، بعد الحكم الذى حصل عليه ممدوح عباس رئيس النادى الأسبق بسبب مستحقاته المالية، بالإضافة إلى مستحقات اللاعبين القدامى الذين رحلوا من القلعة البيضاء، حيث إن اتباع تلك السياسة سيسهل المهمة فى التعاقد مع اللاعبين الجدد. وفى نفس السياق، جاء تعيين البرتغالى أوجستو إيناسيو، مديرًا فنياًّ خلفًا لمحمد حلمى، بمثابة إحياء أمل عدد من اللاعبين فى البقاء والحصول على فرصة للمشاركة مع الفريق فى المباريات المقبلة، بعدما تم استبعاد أكثر من لاعب لأسباب فنية، فضلا عن عدم مشاركة عدد آخر فى المباريات من الأساس، حيث يضعون كل آمالهم فى المشاركة مع المدرب الجديد الذى سينظر إلى اللاعبين الذين لم يشاركوا، من أجل وضع بصمته على الفريق وإظهار قدراته بإبراز اللاعبين، وفى نفس التوقيت سيطيح المدرب البرتغالى بعدد من اللاعبين الأساسيين الذين شاركوا مع محمد حلمى فى المباريات بشكل أساسى خلال الفترة المقبلة. وتسلم إيناسيو التقرير الذى أعده محمد حلمى قبل تسليم الراية البيضاء له، لمساعدته فى القيادة الفنية خلال الفترة المقبلة، خصوصا فى ظل تلاحم مباريات بطولة الدورى وخوض الفريق مباراة كل ٥ أيام.

شيكابالا وريكو وجعفر ضحايا تقرير محمد حلمى فى القلعة البيضاء

Newspapers in Arabic

Newspapers from Egypt

© PressReader. All rights reserved.