الأهلى يتراجع عن ضم أوباما بسبب سوء السلوك

البدرى يرجح كفة عمرو مرعى على حساب النيجيرى ستانلى

Elfariq - - بيبو - هانى عبد الصبور

ورغم توصل مسؤولى الأهلى لاتفاق مع بعض اللاعبين للانضمام إلى الفريق بداية من الموسم المقبل، فإن تلك الاتفاقات تبقى حبرًا على ورق، ما دام لم يرتد اللاعب القميص الأحمر، ويتم الإعلان عن ذلك خلال مؤتمر صحفى.

وعلمت »الفريق« من مصادرها داخل القلعة الحمراء أن اللجنة الفنية والجهاز الفنى اتفقا على التراجع عن إتمام التعاقد مع يوسف إبراهيم الشهير بـ»أوباما« لاعب وادى دجلة خلال الفترة المقبلة، وإبلاغه بذلك حتى يستطيع حسم مستقبله سواء بالاستمرار مع الفريق الدجلاوى، أو الانتقال إلى أى ناد آخر، خصوصا أن عقده ينتهى بنهاية الموسم الجارى، ويحق له التوقيع لأى ناد منذ يناير الماضى دون الحصول على موافقة مسؤولى ناديه.

تراجع الأهلى عن ضم أوباما جاء بسبب سلوك اللاعب سواء داخل الملعب أو خارجه، حيث كشفت المصادر أن الجهاز الفنى بقيادة حسام البدرى، يرى أن اللاعب من العناصر المميزة فى الكرة المصرية فى الآونة الأخيرة، وسيكون ذا شأن خلال المرحلة المقبلة، بفضل المهارات التى يتمتع بها، إلا أن مشواره فى الملاعب لن يكون طويلاً فى ظل السلوكيات الخاطئة التى يرتكبها، التى تنم عن عدم امتلاكه أية خبرات، الأمر الذى قد يؤثر على فرصه مع الفريق -حال انضمامه- لا سيما فى ظل احتياج المارد الأحمر للاعبين ذوى شخصيات محددة.

ويرى البدرى أن اللاعب ارتكب عدة أخطاء داخل الملعب، أبرزها خروجه من الملعب فى أثناء وجوده مع الاتحاد السكندرى الموسم قبل الماضى، عقب فشله فى تسجيل ركلة جزاء احتسبت لفريقه، بالإضافة إلى استفزازه المستمر للخصوم، وهو ما ظهر جليا فى مباراة وادى دجلة أمام الأهلى فى الدورى.

وبخلاف سلوكيات اللاعب داخل الملعب، نما إلى علم الجهاز الفنى ارتباط أوباما بإحدى الفتيات، وسهره الدائم بصحبتها، مما يؤثر على تركيزه فى المباريات.

حسام البدرى أغلق صفحة التعاقد مع لاعب الزمالك السابق تماما، لا سيما بعد تألق ميدو جابر القادم من مصر المقاصة، الذى يلعب فى المكان الذى يشغله أوباما.

فى الوقت ذاته، رجح المدير الفنى كفة التعاقد مع عمرو مرعى مهاجم فريق الكرة بنادى إنبى، على ضم النيجيرى ستانلى مهاجم وادى دجلة المعار إلى الزمالك، مؤكدا أن الأول سيكون مفيدًا جدا للفريق من الناحية الفنية، بعكس الثانى الذى قد لا يكون موفقًا حال انضمامه إلى المارد الأحمر فى فترة الانتقالات الصيفية. البدرى أكد للجنة الكرة أن مهاجم إنبى سيكون أفضل للفريق من الناحية الفنية، لعدة أسباب فى مقدمتها إمكانية مشاركته إفريقيا فى البطولة الحالية، كونه لم يلعب مع فريقه قاريا هذا الموسم، بعكس ستانلى الذى تم قيده فى قائمة الزمالك الإفريقية، مما يعنى استحالة مشاركته مع فريق آخر فى نفس البطولة. كما يرى المدير الفنى أن مرعى يجيد اللعب كمهاجم داخل الصندوق، وهو المركز الذى يحتاج الأهلى إلى تدعيمه بشدة، فى ظل إصابة مروان محسن بقطع فى الرباط الصليبى، وفشل عمرو جمال فى استغلال الفرص التى حصل عليها طوال الفترة الماضية، فضلاً عن عدم قدرة عماد متعب على اللعب أساسيا، علاوة على حاجة الإيفوارى سليمانى كوليبالى إلى مزيد من الوقت لإثبات نجاحه من الفريق، بعد أن أحرز هدفين فى أول فرصة حقيقية يحصل عليها فى مباراة الداخلية فى الجولة الماضية من الدورى، أما ستانلى فيجيد اللعب خلف المهاجمين، وهو المركز الممتلئ عن آخره فى القلعة الحمراء، نظرا لوجود كل مؤمن زكريا ووليد سليمان وعمرو بركات وميدو جابر وكريم نيدفيد، وانتهاء إعارة أحمد الشيخ الصيف الجارى، وعودته إلى الفريق، فضلاً عن احتياج النيجيرى إلى مساحات فى الملعب من أجل الانطلاق بالكرة، وهو ما لا يتوفر فى مباريات الأهلى، لا سيما أن أغلب المنافسين يلعبون بطريقة دفاعية، ويغلقون المساحات أمام مرماهم. البدرى منح مسؤولى القلعة الحمراء الضوء الأخضر من أجل التعاقد مع لاعب إنبى فى فترة الانتقالات الصيفية المقبلة، وهو ما بدأ مدير التعاقدات فى تنفيذه، بعد أن طلب رسميا الحصول على خدمات عمرو مرعى، ويحاول حاليا تخفيض طلبات النادى البترولى، بعد أن اشترطوا تجديد استعارة محمد حمدى زكى »جدو الصغير« المعار من الأحمر إلى إنبى، وكذلك ضم مصطفى الفرماوى مدافع الفريق المعار إلى مصر المقاصة، واستعارة الحارس أحمد عادل عبد المنعم حارس الفريق، بالإضافة إلى الحصول على مقابل مادى.

Newspapers in Arabic

Newspapers from Egypt

© PressReader. All rights reserved.