سينالمزامن

فى فعلته شىء على يومًا، تندم ألم لحظة ذات ترغب ألم ماضيك؟!... ألم مستقبلك؟!... معرفة فى بك يعود أن تجلٍّ، ساعة فى تتمنَّ أفسده ما لتصلح الماضى؛ إلى الزمن أضعتها بفرصة، لتحظى أو قرارك، مرَّّ كلنا غضب؟!... ساعة فى حياته، لحظات من لحظة فى بهذا، الكف، أو ال

Forga - - الصفحة الأمامية -

عبر السفر صار فلسفة الزمن خاصة سينمائية

حلم تداعب إصلاح فى الإنسان أو الماضى أخطاء له يخبئه ما معرفة

المستقبل

سبتمبر 21« ويلز جورج هربرت البريطانى الأديب التساؤل، بهذا مرَّ »م1946 أغسطس 13 1866

عما وتساءل خيالى، اجتماعى سياسى منظور من يفصل اجتماعى، نظام وجود فى الحال، عليه سيكون الكادحة، العاملة الطبقة عن الأرستقراطية الطبقة الخيالية روايته وكتب لندن، فى مكتبه على فجلس أن ويلز تصوَّر وفيها م،1905 عام »الزمن آلة« الخالدة المستقبل إلى نقلته زمن، آلة اخترع قد روايته بطل على الطبقتين، بين التام الانفصال تم حيث البعيد، الألويز، إلى المجتمع فانقسم للغاية، فيه مبالغ نحو حياة حوَّلتهم الذين الأرستقراطية، الطبقة أحفاد وهم فى هشَّة، ضعيفة رقيقة كائنات إلى والدعة الترف الكادحة، الطبقة أحفاد وهم المرلوك، صار حين وتصوَّر العليا، بالقردة أشبه شرسين، وحشيين أقوياء مجرَّد الألويز سيعتبرون المرلوك أن روايته فى ويلز على ويحرصون يطعمونهم فهم لهم، طعام مزرعة ليصبح ذبحه، يمكن من منهم ينتقون ثم راحتهم، ومتشائمًا، قاسيًا كان ويلز خيال لهم... طعامًا على الباب فتح ولكنه الأرض، لمستقبل بالنسبة

والتنبؤ الزمن، عبر السفر لفكرة مصراعيه، 14« آينشتين ألبرت الفذ العالم جاء ثم بالمستقبل،

عام لينشر ،»م1955 أبريل 18 م-1879 مارس رياضيًّا، ليثبت العامة؛ النسبية عن نظريته م1915

المستقبل إلى ليس الزمن، عبر السفر إمكانية الماضى إلى ولكن فحسب، عن النظر وبغض أيضًا، من النظرية إثبات فقد عدمه، ألهبت خيال

الزمن، عبر السفر بفكرة أكثر، الفن وأهل الأدباء، »الزمن آلة« الاسم بنفس فيلم إلى ويلز رواية لتتحوَّل بسينما يسمى ما على الباب ولتفتح م،1960 عام

السينمائية، الأفلام ولتتوالى الزمن، عبر السفر السفر فكرة تتناول التى التليفزيونية، والمسلسلات أمر إلى الشاشة- على- الفكرة ولتتحوَّل الزمن، عبر تمامًا، ومستوعَب السينمائية، الناحية من مقبول، وحلم العلمى، الخيال بأفلام الشغوف المشاهد لدى

القرود، كوكب ومن والمكان... الزمان عبر السفر Terminator أو المبيد إلى م،1968 عام إنتاج بأجزائه المستقبل إلى العودة وحتى م،1991 عام الزمن عبر السفر صار م،1985 من بدءًا الثلاثة، فى الإنسان حلم تداعب خاصة، سينمائية فلسفة

له يخبئه ما معرفة أو الماضى، أخطاء إصلاح الزمن، عبر السفر أفلام كل بين ومن المستقبل...

القرنين، فى الصدارة، مقعد أفلام سلسلتا احتلت من قدر بأكبر وحظيتا والعشرين، والحادى العشرين ويروى ،»ترميناتور« وهما المشاهدة، ونسب النجاح ،»سيبورج« أو بشرى، ونصف آلى نصف رجل قصة

من يعود العلمى، الخيال سينما عليه تطلق كما وسعت البشر، على الآلات سيطرت حيث المستقبل،

قائد إبادة وهى واحدة، مهمة أجل من لاستعباده، قبل ،»أوكونر جون« المستقبل فى البشرى المقاومة ،»أوكونور سارة« والدته إبادة عبر وذلك يولد، أن حتى

جون يرسل الإثارة، تكتمل ولكى تلده... أن قبل ومنعه للآلى، للتصدى مستقبليًّا، بشريًّا مقاتلاً أوكونر وبطل الأكشن، نجم يتألق الفيلم وفى سارة، قتل من النمساوى شوارزنجر، أرنولد السابق، الأجسام كمال فيما والثلاثون الثامن كاليفورنيا ولاية وحاكم الأصل،

من الآلات أرسلته الذى الآلى، دور فى بعد، طوال جامدة آلية ملامح وجهه ويحمل المستقبل، يقاتل حين فى إصرار، فى سارة يطارد وهو الفيلم، للإبقاء المستقبل؛ من جون ابنها أرسله الذى البشرى، الأحداث ومع السيبورج، من وحمايتها حياتها، على

ليندا النجمة بدورها تقوم التى سارة، ترتبط دوره يلعب الذى ريس، كايل بالجندى هاميلتون،

أن قبل علاقة، بينهما وتنشأ بيهن، مايكل وينتهى السيبورج، على القضاء فى معًا ينجحا فى تحمل التى سارة، ونجاة كايل بمصرع الفيلم المستقبل فى سيصير الذى جون، جنينه رحمها منقطع نجاحًا الفيلم نجح ولقد المقاومة... قائد النجومية، مصاف إلى بشوارزنجر وانتقل النظير، ثالث ثم م،1991 عام ثانٍ، جزءٍ إنتاج بعدها ليتم أفلام من وعدد تليفزيونية، سلسلة مع م،2003 عام

الفكرة واستهوت المتحرِّكة، والرسوم الجرافيك الجزء فى الأحداث تطور مع خصوصًا المشاهدين،

تطورًا، أكثر سيبورج الآلات أرسلت عندما الثانى، قائد جون وأرسل يشاء، هيئة أية إلى يتحوَّل أن يمكنه وإعادة عليه، السيطرة تمت آخر، سيبورج المقاومة طبق نسخة وهو البشر، لصالح ليعمل توجيهه؛ يحصل لكى الأوَّل؛ الجزء فى السيبورج من الأصل حيث الثانى، الجزء فى أيضًا، البطولة على شوارزنجر

من الصغير، جون حماية هى المرة هذه مهمته كانت فى الخيال ويتضاعف تطورًا، الأكثر الجديد السيبورج الخدع وتتطوَّر الأكشن، معه ويتضاعف الثانى، الجزء

بين مثيرة، مطاردات فى البصرية، والمؤثرات

السيبورج القديم، الذى يحمى سارة وجون هذه المرة،

والجديد الذى يسعى لتدميرهما، حتى ينتهى الفيلم بانتصار شوارزنجر بالطبع،

وتدمير السيبورج الجديد، وتدمير القديم أيضًا، حتى لا

يفيد العصر الحالى من تكنولوجيا المستقبل... وفى الجزء الثالث يعود سيبورج آخر، مرسل من قبل البشر؛ ليحمى جون الشاب، وزوجته المستقبلية، من سيبورج أكثر تطورًا، فى هيئة امرأة أكثر قسوة وشراسة، ولديها نفس القدرة الخرافية على التحوُّر، وانتحال أية هيئة تشاء، سواء أكانت بشرية أو حتى آلات قاتلة... وكالمعتاد يتم

تدمير كلا السيبورجين، ونجاة جون وزوجة المستقبل، وإن لم يستطع شوارزنجر هذه المرة تغيير الماضى، وإنقاذ الأرض من ثورة الآلات، وسيطرتها على البشر... وربما كان هذا آخر جزء يحظى بالجماهيرية من هذه السلسلة،

فمع غياب شوارزنجر فى كل ما تلا ذلك، سواء مع الجزء الرابع م،2009

أو مع السلسلة التليفزيونية م...2008-2009 أما فى سلسة الأفلام الثانية، والأكثر شهرة ونجاحًا،

وهى العودة« إلى »المستقبل ،»Back to the future« التى بدأت بالجزء الأول م،1985 فالأحداث لا تعتمد على الأكشن والإثارة العنيفة مثل ،»Terminator« وإنما كانت سلسلة متعادلة، تجمع

بين الخيال والطرافة، وشىء

من الكوميديا،

فالفيلم شراسة... أو عنف دون الجذاب، والأكشن دوره يلعب الذى الشاب، فلاى ماك مارتى حول يدور

ضعف من يعانى الذى فوكس، جى مايكل النجم والخاضع المتخاذل فلاى، ماك جورج والده شخصية

يجعله مما تانين، بيف الشرس دراسته لزميل دومًا يرتبط ولهذا منزله، فى بالارتياح يشعر ولا محبطًا، الذى براون، أميت دكتور وهو مجنون نصف بعالم يخترع حيث لويد، كريستوفر المبدع دوره يلعب وخلال أنيقة، سيارة هيئة فى زمن، آلة أميت دكتور النار ويطلقون الإرهابيين، بعض يهاجمه لها، تجربته

ومع التى الزمن، سيارة فى مارتى منهم فيفر عليه، وهناك الماضى، إلى عامًا ثلاثين به تنتقل سرعتها،

بيف عليه يسيطر الذى الشاب، بوالده يلتقى ويساعده والده، شخصية لتغيير ويسعى الشاب، مشكلة، تحدث عندما هذا، فى الشاب أميت دكتور حب فى وليس هو، حبه فى الشابة آن وقوع وهى ألا هو ووجوده مستقبله يهدِّد مما ينبغى، كما والده

هو، يولد فلن يتزوجا، لم فإن للفناء، نفسه الوقت نفس وفى الوجود، من بالتالى وسيمحى ينتمى حيث إلى لإعادته براون دكتور يسعى الطاقة استغلال طريق عن المستقبل، فى

مارتى يعلم صاعقة، من ستنشأ التى فى المستقبل، من قدومه بحكم جيدًا،

ساعة ستضرب بالضبط، لحظة أية مخرج زايمكس، جورج المدينة... ساحة إلى مارتى مع نقلنا الأفلام، سلسلة سماته بكل م،1955 عام

اللغة فى وطبيعته، والثياب والمصطلحات الإعلانات حتى والسيارات،

المتاجر، ولافتات خفيفَ أكشن ومنحنا مرح فى تتابعه الظل،

وأنت واستمتاع، ستسفر عما تتساءل وكيف الأحداث، عنه علاج فى مارتى سينجح

أفلام سلسلة مخرج

نقلنا Terminator بكل م1955 عام إلى فى وطبيعته سماته والمصطلحات اللغة والسيارات والثياب الإعلانات حتى المتاجر ولافتات

الزمن عبر السفر

أمرًا يعد لم أفلام فى عجيبًا العالمية السينما العلمى التطور مع

والتكنولوجى

ما أفسده الزمن، وهو الحلم الذى لا يفارق أى منا أبدًا... وتعد الدقائق العشر الأخيرة من الفيلم قمة الإثارة النظيفة، حيث ينجح مارتى فى تغيير طبيعة والده، وربط الحب بين أبيه وأمه المستقبليين، قبل أن يصارع للوصول فى الوقت المناسب إلى استقبال الصاعقة، ويترك رسالة تحذير لدكتور براون، عما ينتظره فى المستقبل، على يد الإرهابيين، ولكن

الأخير يمزقها أمامه، ويرفض الاطلاع على

مستقبله... وينجح الدكتور براون فى إعادة مارتى إلى مستقبله، ولكن مارتى يؤخر موعد عودته لعشر دقائق، لعله ينجح فى إنقاذ براون من الإرهابيين، ولكن الأحداث تعاكسه، فيصل بعد إصابة براون بالفعل، وعلى الرغم من هذا، فهو يفاجأ بأن براون قد

أعاد جمع الرسالة التى مزقها، وارتدى درعًا واقية، أنقذته من رصاص الإرهابيين... ولا تنتهى الأحداث هنا، ولكن مارتى يفاجأ بأن التغيير الذى أحدثه فى

الماضى، قد غيَّر حاضره بالفعل، فصار والده شخصية قوية ناجحة، وبيف يعمل لديه، ومرة أخرى نتصوَّر أنها النهاية، ولكن دكتور براون يعود أيضًا من

رحلة فى المستقبل، ويصحب مارتى وخطيبته معه إلى المستقبل، وبالتحديد إلى 21 أكتوبر م،2015 فى نهاية الجزء الأوَّل، التى ستكون بداية الجزء الثانى م،1989 والذى يصل فيه مارتى مع دكتور براون إلى أكتوبر م...2015 ولقد تحوَّل هذا التاريخ إلى عيد، لكل عشاق سلسلة الأفلام، باعتباره اليوم الذى وصل فيه مارتى إلى المستقبل، حتى إنهم أقاموا احتفالية كبيرة فى ذلك اليوم 21 أكتوبر م،2015 وقارنوا بين

كل ما وصف به الفيلم هذا العام، وما صار حقيقة بالفعل، فى التاريخ نفسه.... ففى مستقبل مارتى، كان كل شىء يدار آليًّا، والسيارات تطير بمحركات مضادة للجاذبية، التى صارت متاحة للكل، حتى فى

ألواح التزحلق، وأزياء الناس تغيَّرت وتطوَّرت، والسينما صارت هولوجرامية، وليست ثلاثية الأبعاد

فحسب... الطريف فى الأمر هو أن كل ما تخيله الجزء الثانى من الفيلم، عن المستقبل آنذاك-- لم يتحقَّق منه شىء فى حاضرنا، الذى يفترض أن مارتى قد وصل إليه بسيارة الزمن، فها قد تجاوزنا التاريخ، تدير آلات ولا للجاذبية، مضادة سيارات لدينا وليست بيتزا فطائر ولا الهواء، على تزلج ألواح ولا شىء، كل ولم المايكروويف، فى كبيرة أحجام إلى وحدها تنمو بالفعل، تطوَّر ما كل ولكن كثيرًا، الثياب نمط يتغير يتنبأ لم الذى زايمكس، فيلم فى ذكر له يرد لم

ولا والصغيرة، المحمولة الكمبيوتر بأجهزة ذاتية بالسيارات ولا الذكية، والهواتف بالموبايلات ولا ،»Tablets« الكمبيوترية الألواح ولا القيادة، الخيال حال وهذا والعلاج، التشخيص أجهزة بتطوُّر

يستطيع مما بأسرع التطوُّر، يتعجَّل فهو دومًا، يصلح الثانى الجزء فى أنه المهم إنجازه... الإنسان براون دكتور مع يعود ثم مستقبله، فى مشكلة مارتى عن كتابًا مارتى شراء أن فيكشفان الماضى، إلى بيف يد فى الكتاب أوقع المستقبل، فى الرياضة إلى بها ليعود الزمن، سيارة استغل الذى المستقبل، يحول مما شبابه، فى لنفسه الكتاب ويعطى ماضيه، وتدور مضمونة، مراهنات عبر ملياردير، إلى بيف مختلفًا، مستقبلاً صار ما لإصلاح جديدة مغامرة أن من لمنعه الماضى؛ فى بيف من الكتاب واستعادة

كثيرة الأحداث المستقبل... فى ديكتاتورًا يصير الكتاب، استعادة فى مارتى بنجاح وتنتهى ومثيرة، انتقال إلى وتؤدى الزمن، سيارة تصيب صاعقة ولكن رسالة يترك حيث البقر، رعاة عصر إلى براون دكتور الجزء زمن نفس فى شابًّا، به يستعين لكى لمارتى، مستقبله، إلى أخرى مرة ليعيده م،1955 عام الأوَّل الساحق النجاح ومع الثانى... الجزء ينتهى وهنا

واحد عام بعد الثالث الجزء إنتاج تم للجزءين، أمريكا، فى نجاحه من الرغم وعلى الذى م،1990 العالم، دول باقى فى النجاح بنفس يحظَ لم فإنه يجذب الذى البقر، رعاة عصر فى يدور لأنه ربما الثلاثة الأجزاء نجاح سواهم.... من أكثر الأمريكيين

نجم شعبية لاستثمار هوليوود دفع الفيلم، من آخر، ناجح فيلم إنتاج فى دام، فان كلود جان الأكشن

الزمن شرطى وهو الزمن، عبر السفر أفلام من الأحوال، كل وفى م،1994 عام »Time Cop«

أفلام فى عجيبًا أمرًا يعد لم الزمن عبر فالسفر والتكنولوجى، العلمى التطور مع العالمية، السينما

الراحل الروسى العالم أعلن أن بعد خصوصًا آلة لأوَّل اختراعه عن م،1997 عام تشيرنوبروف،

غير الصلبة الأجسام نقل يمكنها حقيقية، زمن العربية السينما فى أما قريب، مستقبل إلى المركبة سوى الزمن عبر السفر فكرة تناقش فلم والمصرية،

عام »الزمن قاهر« وهما فحسب، فيلمين فى المبدع العلمى الخيال لأديب قصة عن م،1987 عام »الشيطان مع الرقص«و شريف، نهاد الراحل

نور الراحل النجم بطولة من وكلاهما م،1993 شديد، حذر فى الفكرة مع تعامل وكلاهما الشريف، لعبة من لمحة وظهرت الجماهيرى، الفعل رد خشية النجم بطولة »الماضى من صوت« فيلم فى الزمن،

عام إيمان الرقيقة والنجمة رمزى أحمد الراحل الفكرة عولجت فقد هذا، عدا فيما أما م،1956 من عدد فى جاد، نحو على وليس فحسب، كوميديًّا الأحوال، كل وفى والثالثة... الثانية الدرجتين، أفلام

خياله فى منا لكل حلمًا الزمن عبر السفر زال فما ولا الواقع، فى لا بعد، يتحقق لم حلم ولكنه وآماله،

العربية. السينما... عالم فى حتى

فاروق نبيلد.

الزمن سينما

Newspapers in Arabic

Newspapers from Egypt

© PressReader. All rights reserved.