ظلت كلتاهما أخبار تتتبع مهما الأخرى المسافات بعدت الأمور وتعقدت

Forga - - News -

وقائع بكل ملتزمًا »سيرجنت شاعرى قلب فى ولكن الذكريات.. المخرج وبرع الإحكام.. شديد هذه تأكيد فى »زينمان فريد« التفاصيل بأدق ملتزمًا الشاعرية.. زمن إحياء تعيد التى التاريخية الثلاثينيات، فى الأحداث هذه إلى الديكور إلى الملابس من حتى شيئًا، ينسَ لم الموسيقى.. أمامنا! يتحرك حىٌّ واقع كأنه شىء كل بدا الفنان الأمريكى المصور بالتصوير قام وقد أيضًا تجاوز الذى »سلوكومب دوجلاس« الطويلة خبرته كل فأعطى عمره، من السبعين تصوير وفى والظلال، الأضواء فلسفة فى ينعكس ما بكل يشع الذى الإنسانى الوجه ومشاعر. انفعالات من عليه مدرسته يؤكد »زينمان فريد« المخرج هو وها المشاعر تأكيد على قامت التى السينمائية السينما عشاق ينسى وهل النبيلة.. الإنسانية استحق الذى »العصور لكل رجل« الرائع فيلمه !؟67 عام أوسكار جوائز بست الفوز الموضوع، اختيار عن فضلاً براعته ولعل الشخصيات رسم فى الشديدة دقته فى تبدو ففى الشاشة.. على وتحريكها وتأكيدها فانيسيا«و »فوندا جين« تتألق »جوليا« فيلم ممثلة أحسن أوسكار على حصلت« »ردجريف ر »الفيلم هذا فى دورها عن 78 عام مساعدة م دقائق يتجاوز لم الشاشة على دورها أن ورغم و الفيلم.. طوال موجودة كانت فإنها معدودة م »شل ماكسيليان« القدير الممثل أيضًا وهناك و إلى خطابًا يحمل كرسول القصير دوره فى ف جاسون« الأمريكى والممثل ..»ليليان« الكاتبةا الكاتبة، صديق دور لعب الذى ،»باردز رو ر فى دوره عن حصل« معها يعيش كان والذى .»مساعد ممثل أحسن أوسكار على الفيلما المخرج قادها التى الفنية المجموعة هذه فى هى الشفافية.. من جو فى »زينمان« « أن الصعب من رائعة فنية لوحة الحقيقةا ننساها. أن أو نتجاوزها، ن التى الثراء شديدة العائلة تلك روكفلر عائلة ثراؤها يشبه العائلة هذه زالت وما الأمريكية! وتعتبرها لجوليا.. بنوتها من تتبرأ تكن! لم كأن »جوليا« المرأتين بين والعلاقة من فريد نموذج »ليليان«و ظلت فكلتاهما الصداقة، بعدت مهما الأخرى أخبار تتتبع نوعًا بينهما كأن الأمور، وتعقدت المسافات، بعض حاول وقد الوجدانى، الاتصال من وتصويرها تلويثها الصداقة لهذه المفسرين الكاتبة ولكن شاذة.. جنسية علاقة بأنها بمواصلة الدنيئة التهمة هذه واجهت »ليليان« هذا كان ولو حتى ،»جوليا«بـ علاقتها الكتابة فى ومستقبلها عملها حساب على المسرحية. صاحبة »فوندا جين« الفنانة تحمست وقد بدور تقوم أن فى الجريئة الثورية المواقف وأضافت الفيلم.. هذا فى »ليليان« الكاتبة من النادر النوع ذلك من جوليا إن« :قائلة فوق السمو على القدرة يملكون الذين البشر بالواقع الإحساس أيضًا ويملكون طبقتهم.. .»معاناتهم الآخرين ومشاركة ألفين« كتبه »جوليا« فيلم وسيناريو

Newspapers in Arabic

Newspapers from Egypt

© PressReader. All rights reserved.