فى 2011: التليفونات الذكية أكثر مبيعا من الحاسبات المحمولة واللوحية والنيت بوك

LoghetAlasr - - 84 -

تفوقت مبيعات التليفونات الذكية على الحاسبات الشخصية بما في ذلك الحاســـبات اللوحية والمحمولة وحاســـبات النيتبوك والحاسبات الشخصية للمرة الأولى في عام 2011 .

جاء ذلك في تقرير أصدرته شـــركة كاناليس الأمريكية، وأكد التقرير أن مبيعات التليفونات الذكية على مســـتوى العالم وصلت إلى 158.8 مليون تليفـــون ذكي فـــي الربع الرابع من عام 2011 وإلـــى 487.7 مليون على مـــدار العام بأكمله، وذلك مقارنة بمبيعات الحاســـبات التي بلغت 120.2 مليون حاســـب في الربع الرابع من العام و 414.6 مليون على مدار العام. جدير بالذكر أن الحاسبات المحمولة هي أكثر فئات الحاسبات التي حققت أعلـــى المبيعات، حيث تمثل نصف إجمالي الوحدات المباعة، بينما تشـــكل الحاسبات اللوحية 15 %، وذلك حسبما بما جاء في التقرير.

وقـــد زادت مبيعـــات التليفونـــات الذكية لذكية في العـــام الماضي بنســـبة 63 % عن الوحدات المباعة في عـــام 2010 التي ي وصلت إلى 299.7 مليون تليفون، بينما ما زاد ســـوق الحاســـبات الشخصية على ى مستوى العالم بنســـبة 15 % في عام م 2011 مقارنة بعام 2010 .

وأكد التقرير أن عام 2011 قد شهد هد انخفاض الطلب على حاسبات النيتبوك وك وتباطؤ الطلب على الحاســـبات المحمولة ولة والمكتبية وارتفاع الطلب على الحاسبات ت اللوحية، ولكن الحاســـبات اللوحية ليس س لها تأثير يذكر على حجم مبيعات التليفونات ونات الذكية، وقد شهدت الأسواق حول العالم نموا ثابتا بمعدلات كبيرة خلال عام 2011 .. الطريف في الأمر أن التليفونات الذكية قد تطورت من كونهـــا منتجًا طريفًا وفئة جديدة في أعلى هـــرم التليفونات الذكية لتصبح منتجًا جذابـًا يروق لسوق كبير وجمهور عريض.

وأشار التقرير إلى أن شـــعبية التليفونات الذكية ذات السعر المنخفض قد زادت، وأن الاهتمام قد زاد بالتصفح واســـتخدام التطبيقات والخدمات على الأجهزة المحمولة، ومع ذلك يتوقع التقرير تباطؤ نمو التليفونات الذكية في العام الحالي. واحتلت شركة أبل المركز الأول في مبيعات التليفونات الذكية والحاسبات

الشخصية في الربع الرابع، بإجمالي مبيعات قدرها 37 مليون تليفون آيفون و 15.4 مليون حاســـب آيباد و 5.2 مليون حاسب ماكنتوش. وعلى مدار عام 2011 باعت شركة أبل 93.1 مليون تليفون آيفون بزيادة قدرها 96 % عن عام 2010 ، لتصبح الشركة الأولى في إنتاج التليفونات الذكية بدلا من نوكيا للمرة الأولى.

أما سامســـونج فقد باعت 35.3 مليون تليفـــون ذكي في الربع الرابع، بإجمالـــي قـــدره 91.9 مليون تليفون ذكي في العـــام، وذلك بزيادة قدرها 24.9 مليـــون في الربـــع الأخير من عام 2010 . وقـــد باعت نوكيا 19.6 مليـــون تليفون ذكي في الربع الرابع بنســـبة 31 % أقل من الربع نفســـه في عام 2010 ، ولكن بزيادة قدرها 17 % عن الربع الســـنوي الســـابق. وبصفـــة عامة، باعت نوكيا 77.3 مليون تليفون ذكي في عام 2011 منها 1.2 مليون تليفـــون بنظام ويندوز فون في الربع الأخير من العام الماضي، حيث عقدت نوكيا شراكة مع ما مايكروسوفت لإنتاج تليفونات ذكية تعمل بن بنظـــام وينـــدوز فون، ومـــن المنتظر أن تط تطرح تليفون لوميا 900 بعد أن أعلنت عن تليفوني لوميا 800 و 710 في مؤتمر الأجهزة الأ الإلكترونية الاستهلاكية.

أمـــا شـــركة ريســـيرش إن موشـــن (ا (الشهيرة باسم ريم) التي تنتج تليفونات وأ وأجهزة البلاك بيري، فقد جاءت في المرتبة الر الرابعة فـــي إنتاج التليفونات الذكية على مس مستوى العالم خلال العام الماضي، حيث باعت 51.4 مليون جهاز بنسبة نمو قدرها 5% ف في عام 2011 ، وأشـــار التقرير إلى أن الشـــركة قد مرت بعام عصيب في 2011 ، ولكن الشـــركة لا تزال تحقق أرباحا، وتم تعيين رئيس تنفيذي جديد فيما تســـتعد الشـــركة لإطلاق تليفونات بلاكبيري جديدة في 2012 .

على مدار عام 2011 ، شكلت التليفونات الذكية العاملة بنظام أندرويد 48.8 % مـــن جميع التليفونات الذكية المباعة، بإجمالـــي قدره 237.8 مليون، تليها تليفونـــات آيفون في المرتبة الثانية بحصة قدرها 19.1 % من الســـوق، أما ســـيمبيان من نوكيا فقد حلت في المرتبة الثالثة بحصة قدرها 16.4 % من الســـوق، ثم تليفونات البلاكبيري بحصة 10.5 %. وجدير بالذكر أن مبيعات التليفونات الذكية التي بلغت 487.7 مليون تليفون ذكي أوشكت على الوصول إلى الرقم الذي توقعه الخبراء والمحللون وهو نصف مليار تليفون.

Newspapers in Arabic

Newspapers from Egypt

© PressReader. All rights reserved.