ترفيه وتسلية

عرفت بأنها "أول لعبة سينمائية فى التاريخ"

LoghetAlasr - - 1 -

- فيلم ولعبة معا فى الجزء الثالث من »ماكس باين« - نسخة مجانية من لعبة »محاكة الطيران« - تجديدات »شتوية « للعبة الفيفا

تعرف لعبة "ماكس باين Payne Max " بأنها أول لعبة سينمائية في تاريخ ألعاب الفيديو، فحينما ظهرت فى بداية القرن كانت مصورة بنفس تكنيك أفلام السينما من حيث تقسيم المشاهد إلي لقطات وأمكانية تقريب اللقطات، هذا بالإضافة لوجود مساحات كبيرة من الفيديو المصاحب بحوار لشرح أحداث اللعبة وتطورها في كل مرحلة من مراحلها، مما جعلها فيلمًا سينمائيًا في حد ذاته، على الرغم من كونها فى الأصل لعبة، وفى الجزء الثالث منها تعزز ماكس باين هذه الخاصية العريقة مع المزيد من التشويق والإثارة والتعقيد فى اللعب والحاجة إلى الذكاء فى الممارسة، للوصول باللعبة إلى مستوياتها الأخيرة، وللمزيد من التفاصيل يمكن العودة إلى الموقع التالى:

maxpayne3/com/ rockstargames.www. http://

- تدور أحداث الجزء الثالث من اللعبة في البرازيل وبالتحديد في مدينة ســـان بولو، حيث انتهي الجزء الثاني من اللعبة بانهيار شخصية ماكس بايـــن وذلك لإدمانه للكحوليـــات والمهدئات وهو ما جعلـــه يترك نيويورك ليذهـــب للبرازيل . ولكن في البرازيل يقبل ما يعرضه عليه صديقة القديم "رؤول باسوس" من وظيفة يعود بها للحياة من جديد.

- الوظيفة الجديدة تتمثل في عمله كحارس شخصي لرجل الصناعة الثري "رودريجو برانكوا " . تتضمن تلك الوظيفة حماية افراد اســـرة رجل الصناعة بأكملها بما فيها أخيه الشـــاب رجل السياسية مارســـيلو. المهمة الجديدة ليست بالسهلة في بلد مثل البرازيل التي تشهد نموا اقتصاديا كبيرا ولكن في نفس الوقت تعيش حالة من الفقر وأنعدام العدالة الاجتماعية وبالتالي زيادة معدلات الجريمة بشكل رهيب .

- تبـــدأ الأحداث بمجرد تولي بطلنا لوظيفته حيـــث يتم اختطاف زوجة رجل الأعمال والصناعـــة الـــذي يعمل عنده من قبـــل عصابة كبيرة هى"عصابة كوماندو ســـومبرا" وتطالـــب بدفع فدية كبيرة من المال مقابل الإفراج عنها، وبعد اجتماع موســـع للعائلة تقرر الرضوخ لمطالب المختطفين وتسليم الفدية المطلوبة من أجل أطلاق سراح الرهينة، ويكون ماكس باين هو المسئول على تسليم الفدية للعصابة .

- يصطحب ماكس باين وصديقة رؤول مبلغ الفدية لتســـليمه للعصابة داخل اســـتاد سان بولو الشـــهير،الذي أختاره المختطفون مكانا لتبادل الفدية والرهينة، لكل الرياح تأتي بما لا تشـــتهي الســـفن حيث يكتشـــف رؤول وبطلنا ماكس باين أن هناك طرف ثالث في القضية، وهو فريق عسكري ثوري مناهض للحكومة المركزية سعيا لقلب نظام الحكم والسيطرة على ولاية سان بولو، ويسعي للاستيلاء على نقود الفدية بقوة السلاح وبمعونة قناصة محترفين، لتبدأ الاشتباكات.

- يصـــاب ماكس باين في ذراعه ويفقـــد الفدية ولا يتمكن بالطبع من تحرير " فابيانا " زوجة رجل الأعمال، ويصبح بطلنا مجروح مهزوم بســـعى للبقاء على قيد الحياة من أجل رد اعتباره، ويقدم له ؤول بخبرته العســـكرية الســـابقة الإسعافات الأولية بعدما يحصلان على المسكنات من العيادة الطبية في الاستاد، ويبدأ الاثنان السعي لإطلاق سراح فابيان أو الحصول على نقود الفدية المفقودة أو الاثنين معا، وتقع المعركة الأولى في ممرات استاد سان بولوا مع القناصة وغيرهم المقاتلين.

- تمتد عملية البحث بعد ذلك عن فابيانا والفدية وبالتالي تصبح المعارك على جبهتين، وتصل المعارك لمخازن الميناء حيث يستغل رجال العصابات بعض مخازنها كمئوى أمن لهم . وتقدم اللعبة »التي توصف بكونها سينمائية « تقنية الرجوع إلي الخلف في السرد وهو المتعارف عليه ســـينمائيا بتعبير »الفلاش باك « لتقدم فترات من حياة ماكس باين فـــي الولايات المتحدة قبل القدوم للبرازيل، كما تعـــود في جزء منها لغابات الأمازون، حيث يتبع ماكس باين الفريق العســـكري ســـارق الفدية، وفى كل هذه الأحداث نحن أمام لعبة مصممة تصميم عال التحديد يجعل منها تحفة فنية.

Newspapers in Arabic

Newspapers from Egypt

© PressReader. All rights reserved.