انتشار سريع

LoghetAlasr - - 39 -

أكد أكثر من محلل في مؤسسات فوريستر وأي دي سي وجارتنر على أن مفهوم انتقال القيادة للموظفين أو ما يعبرون عنه »بتسليع التكنولوجيا « بات من أول الأشياء التي يتحدثون عنها مع مديري الشركات ومديري أقسام تكنولوجيا المعلومات في الشركات، وهو ما كان يتعذر الحديث عنه منذ بضع سنوات، لكن المشكلة ليست في أهمية الموضوع بقدر ما هي في سرعة انتشار المفهوم فالأجهزة التي يطلق عليها الأجهزة الاستهلاكية انتقلت للاستخدام في الشركات بسرعة مذهلة. وقد أجرت مؤسسة فوريستر بإجراء بحثا مستفيضا في عام ٢٠٠٩ شمل أكثر من ٥٠٠٠ عامل في قطاع تكنولوجيا المعلومات في كل من الولايات المتحدة وكندا والمملكة المتحدة وفرنسا وألمانيا ومن بين هذه النتائج التي توصل إليها البحث: - ٢٥٪ من هؤلاء العاملين يستخدمون هواتفهم الذكية من أجل العمل و١٠ ٪ تقريبًا يدفعون تكلفة الأجهزة واستخدامها بأنفسهم. - ملايين من العاملين يستخدمون حاسباتهم المحمولة الشخصية في العمل لكن ٥٪ فقط يتولون كيفية استخدامها وتطويعها للعمل بأنفسهم، بينما يفضل ٢١٪ ممن شملتهم الدراسة أن يكون هناك حاسب محمول للعمل والاستخدام الشخصي في نفس الوقت. - ٥٪ ممن شملتهم الدراسة يستخدمون الحاسبات اللوحية »التابلت « مثل الأي باد في العمل. ولأن نتائج دراسة فوريستر أصبحت قديمة بعض الشيء، رصدت دراسة أخرى لمؤسسة اي دي سي الانتشار الصاروخي لاستخدام الأجهزة المملوكة للعاملين في الشركات بدلاً من الحاسبات الشخصية ففي عام ٢٠١٠ زادت نسبة استخدام الهواتف الذكية بنسبة ٣٠ ٪ وزادت في ٢٠١١ لتصل إلى ٤٠٪، أي أن النسبة الإجمالية للأجهزة المملوكة للمستخدمين مقارنة بإجمالي الأجهزة المستخدمة في الشركات وصلت إلى ٩٪ بدلاً من ٦٪ في غضون عامين فقط.

Newspapers in Arabic

Newspapers from Egypt

© PressReader. All rights reserved.