رسائل تويتر: من المحمول إلى روبوت يطبعها على الرصيف

طريقة تحدت قمة الثمانى

LoghetAlasr - - 83 -

لم يعد البشـــر في حاجة للســـير جماعات ووحدانا يحملون هذه اللافتة أو تلـــك، فقد صار بإمكانهم الآن بث جام غضبهم عبر الشـــوارع والطرقات ليقرأها الجميع. الحلم الجديد تحقق بفضل روبوت صغير أو فلنقل طابعة ضخمة تقوم بنفث الحبر في الشـــارع بناء علي رسائل يتم بثها إليها عبر حساب جديد علي تويتر يدعي »ون ستريت تويت «. الغاضبـــون إذن يســـتطيعون الجلوس فـــي منازلهم، وبـــث اعتراضاتهم واحتجاجاتهم عبر الحســـاب المذكور، بشـــرط ألا تزيـــد عن 40 حرفًا أي أنها تختصر نحو مائة حرف كاملة من حجم التدوينات عبر الموقع الشهير، وســـتقوم الطابعة العملاقة بنشـــر التدوينة علي أرض الشارع وبالقرب من الرصيف فيقرأها كل المارة بسهولة. الطريف أن الحســـاب المذكور استطاع اجتذاب نحو 1400 متابع وتم من خلاله بث نحو خمســـمائة تدوينة وجلها طبعا موجهة كرسائل قصيرة جدا وواضحة لقمة الثمانـــي التي عقدت مؤخرا بكامب ديفيد بالولايات المتحدة الأمريكية. ويقوم الحســـاب عقب كل تدوينة ببـــث صورتها لصاحبها وهي مرســـومة علي أرض الشارع. وبتلك الطريقة يستطيع المحتجون والنشطاء السياسيون نشر رسائلهم بأسرع مما يتوقعون.

Newspapers in Arabic

Newspapers from Egypt

© PressReader. All rights reserved.