ونظارات لمكافحة دموع البصل

LoghetAlasr - - 98 -

بعد أن ظهرت في الأســـواق نظارات الرؤية الليلية، وتلـــك التي تحتوي علي كاميرا، ظهرت مؤخرا نظارات البصل وهي لمن لم يســـبق لها لتشـــرف بمقابلتها نظارات مخصصة لمنع الدموع أثناء تقشيرالبصل. النظارة الجديدة دفعت الكثيرين للتفاؤل بالمستقبل المشرق الذي يستطيع الإنسان فيه تقطيع البصل بلا دموع، بعد أن قضي حقبا زمنية عديدة على وجه الأرض مصرًا علي استخدام البصل في غذائه، وجعله مكونًا أساسيًا لوجبات الطعام، رغم أنهار الدموع التي تجري هنا وهناك. وقـــد تعددت محاولات التغلب علي دموع البصل، فالبعـــض لجـــأ لتقطيعه تحـــت الماء بـــلا فائدة، والبعض جـــرب مضغ العلكة لكن الدموع مع ذلك تصر علي الانســـياب، وآخرون اضطروا لشـــراء البصل المجمد أو المســـحوق، إلاأنهما رغم ارتفاع سعرهما لا يحملان نفس نكهة البصل الطازج، لذا فالنظارةالجديدة من وجهة نظر مبتكريها هي الحل الأمثل للتغلب علي هذه المشكلةالأبدية. ويؤكـــد أصحاب الابتكار أن ســـبب الدموع يعود إليانبعاث بعض المكونات المهيجة من خلايا البصلة أثناء تقطيعهابنصل السكين، وتسقط الدموع عندما يحاول الجسم التخفيف من أثر تلك الكيماويات المؤلمة. لكن مع النظارةالجديدة يمكن حماية العينين من الأبخرة المســـببة للدموع، بل وســـتظل عيون النساء المتجملات بمستحضرات التجميل المختلفة علي حالها، وكل ذلك بثمن بسيط جدا لا يزيد على خمسة وعشرين دولارا. هذه كانت وجهة نظر أصحاب الابتكار، أما المعارضون له،فيرون أن مخترعي النظارة لم يفطنوا إلى أن الأبخرة المنبعثة من البصل تؤثرعلي الجيوب الأنفية ذات الاتصال المباشر بالعين، ومنثم سيظل مرتدوها يبكي، وسيبكي أكثر ويذرف الدمع مدرارًا، عندما يتذكر تلك الدولارات التي دفعها ثمنا لها، ومن ثم ينصح هؤلاء الباحثينعن حلم تقطيع البصل بلا دموع بالاستعانة بأقنعة الغاز كحل أخير.

Newspapers in Arabic

Newspapers from Egypt

© PressReader. All rights reserved.