مصانع الشمس

LoghetAlasr - - 51 - د. نبيل محمد شلبي

الأسواق على الصعيد العالمي وأكثرها ربحية. أمـــا الخدمات الصحية وشـــركات الأجهزة الطبيـــة والمنتجعات الصحيـــة والمراكز العلاجيـــة، فهي الأخرى كما أســـلفت ضمن اهتمامهم بصحة الإنســـان. وقد نجح السويســـريون في إنشاء تجمعـــات لهذه الصناعات المتخصصة، حيـــث هناك كانتون برن (الكانتون هو تقسيم إداري فيدرالي)، في مساحة لاتزيد عن ٦٠٠٠ كيلومتر مربع، محتضنًا ٣٢٠ شـــركة متخصصة بحجم استثمار يصل إلى نحو ٢ مليار يورو تمثل ثلث شركات التكنولوجيا الطبية السويســـرية القائمة على الابتكار والابـــداع والموجهة للتصدير، يعززهـــا جامعة برن التي تحتضن مراكز أبحاث متخصصة بهذا المضمار أحدثها مركز أبحاث الهندسة الطبية للأعضاء الصناعية. يتضمن الكانتون جيشًـــا من الفنيين والمهندسين الطبيين المؤهلين تأهيلا عاليًـــا في مجالات محددة مثل القلـــب والأوعية الدموية، والنظم الحركية والعظام والأمراض العصبية، والعيون والأسنان. وبهـــذا التركيز ووضوح الرؤية، لم أتعجب كون سويســـرا التي يبلغ تعداد سكانها أقل من ٨ مليون نسمة، من أكثر بلدان العالم ثراءًا حســـب دخل الفرد، إذ يصل دخل الفرد من الناتج المحلي الإجمالـــي إلى ٦٧,٣٨٤ دولار أمريكـــي، كما أن مدينتي زيورخ وجنيف احتلتا المركزين الثاني والثالث في ترتيب أعلى مســـتوى للحياة في مدن العالم. وبالعـــودة إلى مصر بعد انتخـــاب أول رئيس مدني، نحن بحاجة إلى رؤية وأهداف استراتيجية واضحة تقرر مجالات محددة يمكن التركيز عليه ونتميز فيه ونُسخر امكاناتنا للمنافسة على الصعيد العالمـــي. إن مصر من الأمم الفتية، أي تمثل شـــريحة الشـــباب الغالبية العظمى وتتخطى ٦٠٪، وهي أكبر ميزة نســـبية يمكن أن تســـاعدنا بتحقيق حلم النهضة، ولكن هل تم الاستفادة من هذه الطاقات الجبارة بالصورة المثلى؟ لا أعتقد أن الإجابة بالإيجاب.. ويظـــل الطريق طويـــلًا لإعطاء الفرصة للشـــباب لبناء مصر بعد تسليحهم بالعلم والمعرفة وأدوات الاستثمار في صناعات المستقبل مثل تقنيات النانـــو والتقنية الحيوية والهندســـة الوراثية والذكاء الاصطناعي وعلوم الفضاء و"مصانع الشمس".

Newspapers in Arabic

Newspapers from Egypt

© PressReader. All rights reserved.