الملاح: الاستثمار فى التعليم بوابتنا للمشاركة فى التنمية بمصر

على ريف ل- عل م ك حثوقارةها لمشع كغة ل ةف ال عمصسرتقأبكلد الاساسمتث ح ماالرمفلايح ممدصيرر، توأطوضيار ا لأأعنمإانلت قمطاصرع تالدتععلميامل تفنمييةم فصير قوالطماعش رالت ق فيي شبروكاب ة ةإ نتل رئيسية لمشاركتها في التنمية في مصر، وأن الهدف الرئيسي من وراء ذلك

LoghetAlasr - - أنباء - º bL× vMÞË

- ؟............................................ - لم تتأثر استثمارتنا في مصر بعد قيام الثورة، وإنما تجددت رؤيتنا للســـوق المصري، وأصبحنا ندرك أن السوق المصري أصبح أكثر جذبا بالنسبة لنـــا، خصوصا في قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، وبرغم ما تشهده مصر حاليا من حالة عدم الاستقرار، إلا أنني يمكنني الجزم أن السوق المصري سوق واعد خاصة في قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، كما أسلفت. - ؟.............................................. - نعتمد في إنتل-مصر التعليم بوابة للمشاركة في التنمية، ورؤيتنا للاســـتثمار في التعليم في مصـــر توجه اســـتراتيجي، فنحن نعمل في هذا المجـــال منذ العـــام ٢٠٠١، وعملنـــا يرتكز على برنامجين تدريبيين أساســـيين همـــا :» Intel Teach «، و« Learn Intel «. والأول خـــاص بتدريـــب المعلمين، فيما يختـــص الثاني بتدريب الطـــلاب، وكلا البرنامجـــين يعمل فـــي مرحلة التعليم قبل الجامعي. ؟...............................................- التركيـــز علـــى مرحلة التعليم قبـــل الجامعي ينســـجم مـــع رؤيتنـــا، فنحـــن علـــى قناعة أن المســـاهمة في خلق جيل من الشـــباب المصري القادر على التعامل مـــع التقنيات الحديثة تبدأ في هذه المرحلة، حيث يتم تهيئة الطلاب ليكونوا قادرين على اســـتخدام هذه التقنيات بســـهولة تســـاعدهم على الإبداع والابتـــكار في المراحل التاليـــة. وهـــذا لا يعني أننا في قطـــاع التعليم نقصر عملنا على هذه المرحلة، وإنما لدينا برامج ومبادرات مصممـــة خصيصا لطلاب الجامعات والخريجين المتميزين. - ؟.............................................. - نحن مقتنعون بأننا أحرزنا نجاحا ملموســـا على مدى ١٢ عاما من العمل في تدريب المعلمين والطلاب، وبلغة الأرقام يمكنني القول أننا نجحنا بالتعـــاون مع وزارة التربيـــة والتعليم، ومدربينا الذيـــن نعول عليهم كثيرا فـــي تدريب نحو ٥٠٠ ألف معلم علـــى برنامج » Teach Intel «، أي ما يقترب من نصـــف معلمي مصر، وهو إنجاز نفتخر به بكل تأكيد، ولازال عملنا مستمرا. أما بالنســـبة لبرنامـــج » Learn Intel « فقد نجحنـــا في تدريب نحـــو ١٥٠ ألف طالب حتى الآن، ولازالنـــا نواصـــل العمل، وكمـــا توضح الأرقـــام، فتركيزنا في المرحلـــة الأولى كان على المعلمـــين، لأنهم الفئة المخول لهـــا نقل الخبرات التعليمية للطلاب، وإذا كنا نســـتهدف أن يصبح الطلاب قادرون على اســـتخدام الأجهزة التقنية الحديثة بســـهولة، فإن أفضـــل ضمان لذلك أن يمتلك المعلمـــون هذه القـــدرة أولا، ونحن بذلك لا نســـتهدف أن يقوم المعلمون بنقل هذه الخبرة للطـــلاب فقط؛ وإنما أن يشـــجعوهم على تفعيل هذه المهارات، واستخدامها بكفاءة. - ؟............................................. - بكل تأكيد، فنحن في البداية والنهاية شـــركة تســـتهدف الربـــح، وقناعتنا بوجوب المشـــاركة فـــي تنميـــة البلاد التـــي نعمل فيهـــا، وإيماننا بالمسئولية الاجتماعية لابد أن ينسجم مع خطط الشركة، وأهدافها الإستراتيجية، ومن هنا تأتي اســـتثماراتنا في مجال التعليم، فإلى جانب أن تأهيل الطـــلاب والمعلمين للعمـــل على الأجهزة الحديثة، واســـتخدام التقنيـــات أصبح ضرورة لمواكبة التطور، ولم يعد رفاهية يمكن الاستغناء عنها، فإن نفس التوجه يدعم فكرة الترويج لهذه الأجهزة التي يعتمد معظمها على منتجات شركة إنتل من المعاجات وغيرها. فالعملية منســـجمة، ويعتمد كل جزء منهـــا على الآخر كما ترى، ولا ينفـــي ذلك أننا كمصريـــين -ومعظمنا في إنتل نرغب بشـــدة في أن نرى مصر في وضع أفضل يليق بها، ولا ندخر وســـعا في الســـعي لتحقيق هذه الرغبة.

Newspapers in Arabic

Newspapers from Egypt

© PressReader. All rights reserved.