كشف المستور فى ملف المرأة وريادة الأعمال

تفتح " " مجلة لغة العصر ملفاً شائكاً في مجال ريادة الأعمال، وهو تراجع في مشاركة المرأة بمشروعات صغيرة في .. مجال تكنولوجيا المعلومات، وقلة في الجهات الراعية لتجمعاتهن المختلفة وفي المقابل سوف نبرز إقبال المرأة على استخدام الإنترنت والتكنولوجيا والإعلام ال

LoghetAlasr - - أنباء - º bŽ≈« oe ∫ bL× bOŽ dJÐ

ثلاث فتيات هن الأوائل بامتياز وهم أصحاب مشروع حاز على العديد من الجوائز فى مسابقات دولية ،محلية و رغم أنه قلما ما تجد اسم فتاه ينير فى عالم التكنولوجيا وريادة الأعمال لكن حين تسمع عن مشروع »عصفورت « سوف تعلمون بأن مصر بها عقول نسائية متميزة قادرة على التفوق و الوصول لحلول لأكثر المشكلات تعقيدا، فكان حديثنا عن فريق عصفورت مع صفاء محمد أمين أحد المؤسسات.. وهو مشروع صغير متخصص في توفير الخدمـــات من خلال الهاتف المحمول .. حصل على جائزة أفضل مشروع فى مجال الموبايل من منظمة - Sta

tAppz والمركز الرابع على مستوى الشرق الاوسط بمسابقة N2V

من هم فريق عصفروت ؟ فريق مكون من ثلاث بنات خريجات كلية علوم شعبة علوم حاسب دفعة 2012 ودكتور ضياء عطية المشرف فريق العمل : امنية علاء الدين: قائد الفريق والطالبة الاولي على شعبة علوم حاسب لعام 2012 ومطورة برمجيات في مجال الويب صفاء محمد امين : مطورة برمجيات الموبايل انجي صلاح : مطورة برمجيات في مجال الموبايل يمتلك كل عضو من اعضاء الفريق خبرة في مجال معين وتم المزج بين خبرات الفريق لاخراج هذا التطبيق. هل الأسرة شجعتكم على الفكره و الابتكار ؟ »عصفـــروت « هو فى بداية الأمر كان فكرة لمشـــروع التخرج، وكأى فكرة كانت تحتاج للإضافة حتى نصل للاختلاف عن باقى التطبيقات الموجودة حاليًا فى اسواق البرمجيات المعروفة .وهنا جاء دور الاسرة والاصدقاء نعرض عليهم الفكرة ونطلب منهم اقتراحات لجعل الفكرة اكثر ابتكارًا واختلاف ولم يبخلو علينا بالدعم . من أين جاءت لكم فكرة هذا المشروع؟ الفكـــرة: عصفروت هو تطبيق من تطبيقـــات الاندرويد .. يعرض لك الخدمات المتاحة بجوارك عبر هاتفك المحمول وهذه الخدمات تشـــمل حرفيين ،مطاعم،. مستشفيات،محطات بنزين ومحطات مترو وغيرها مـــن الخدمات التـــى نحتاجها في حياتنا اليوميـــة ،كل هذا دون بذل مجهود ،ومن غير ما تســـأل أحد على عنوان اقرب ميكانيكي او اقرب كهربائـــي أو مطعم، .كل هـــذا دون ان تذهب الى المكان وتجده مغلق او تجد الخدمه سيئه، لأن التطبيق يتيح لك كل هذه المعلومات بسهوله و من الخصائص المرتبطة بالمكان يمكنك التعرف عليها بكل ســـهوله. وجاءت لنا فكرة التطبيق بمساعدة الدكتور المشرف ضياء الدين عطية ما الجوائز و المسابقات التى اشتركتم بها ؟ حازت الفكرة على مراكز وجوائز فى أكثر من مســـابقة .. منها المركز الرابع على الشرق الأوسط بمسابقة N2V وجائزة المبتكر الشاب من نهضة المحروســـة كـ أفضل فكرة مشروع تخرج فى مجال الموبايل، والمركـــز الأول فى مســـابقة إبتكار على مســـتوى جامعات مصر كـ افضل مشـــروع تخرج .. وقمنا جميعنـــا جاهدين بالعمل على هذه الفكرة لإخراجها بصورة مختلفة ومتطورة عن باقي التطبيقات العالمية المتواجدة في سوق البرمجيات وجعله يحوز على هذا الكم من الجوائز والمراكز بين التطبيقات الأخرى بعد ثورة قامت .. كان فاعلها الأساسى التكنولوجيا.. هل ترون اختزال لدور المرأة بعد انبهار العالم بدورها أيام الثورة؟ حاليًا لا يوجد فى المجتمع المصرى نساء ورجال جميعنا مواطنين في حاجة لرؤية بلدنا دائمًا أحســـن، ونحاول أن نجعلها أحسن أيًا كان المجال الذى نحاول فيه سواء علمى او سياسى، وعلينا أن نثبت للعالم ان نساء مصر هم نصف الدنيا بالفعل . إن نفذت الفكرة قبل الثورة هل كان تســـوقيها أسهل أم أصعب وهل اختلف هذا النمط بعد الثورة ؟ اعتقـــد ان تنفيذ الفكرة قبل الثورة كان أفضل.. لم يعد هناك ثقة بين الناس للتزويد ببيانات تضاف الـــى التطبيق. غير أن اهتمام الناس حاليًا منصب على طريقة سريعة لكسب الرزق وعدم الاهتمام بمجال البرمجيات للاهتمام بمشـــاكل البلد السياسية الحالية.. وهذا سوف يصعب علينا مهمة توصيل التطبيق لجميﯩع شـــرائح المجتمع وتغيير ثقافة المجتمع من مجرد ســـؤال الناس فى الشـــارع عن مكان يقدم الخدمة المراده إلى استخدام التطبيق وليس فقط إيجاد مكان بل إيجاد أفضل مكان او افضل شخص يقدم الخدمة المرادة ولكن سوف نكمل فى المشروع ورغم كون الوضع حاليًا صعب إلا أنه غير مستحيل .. ربنا يوفق الجميع ما تفسيرك بقلة عدد النساء اللاتى يسلكون مجال ريادة الأعمال في مجال تكنولوجيا المعلومات.؟ التفســـير بقلة عدد النساء المشاركات في ريادة الأعمال بمهنة تطوير البرمجيات ... هي ثقافة مجتمع دائما ما يفضل الرجل عن المرأة في العمل الخاص لظروف الســـهر والتأخير فى العمل، على خلاف المرأة ..لكن في الآونة الأخيرة بدأ تحسن نسبي في السماح للمرأة بالمشاركة في مجال تطويـــر البرمجيات لإثباتها تفوقها في بعض الأحيان على الرجل. وما هو طموحك وفريق العمل معكِ؟

Newspapers in Arabic

Newspapers from Egypt

© PressReader. All rights reserved.