لغةالجسد

LoghetAlasr - - 69 - م. نفرتيتى على

comgmail. ali19@Nefertiti.

علي الرغم من أن لغة الجسد هي لغة غير لفظية أو غير كلامية، إلا أنها قد تعكس مشاعرك نحو الآخرين أو تكشف مشاعر الآخرين نحوك، كما أنها تكشف جوانب كثيرة عن الشخصية، لذا فربما تقابل شخصا لأول مرة وبدون أن ينطق بكلمة واحدة قد تشعر بعدم ارتياح تجاهه أو تشعر بصفة ظاهرة مثل التكبر أو اللامبالاة أو العداء والتحفز. وقد أصبحت لغة الجسد علما يدرس بل أصبح هناك محللون يدرسون خطابات الرؤساء وكيف يستخدمون حركات الجسد ( مثل الذراع والرأس والكتف) ونظرات العين والتلاعب في طبقات الصوت و طريقة الوقوف والجلوس للتعرف أكثر علي شخصيتهم ومدى صدقهم مع الجماهير وخاصة خلال المنافسة الانتخابية. وربما خير مثال علي من أجادو استخدام لغة الجسد الرئيس أوباما والزعيم جمال عبد الناصر وهتلر. ومن المهم أيضا استخدام لغة الجسد خلال الحديث بطريقة ايجابية وبدون مبالغة، فهي تبين مدى اهتمامـــك بالموضـــوع مثل الإيماء بالعين أو الرأس، كما أنها تســـاعد علي تخفيف الجهد العقلي لتوصيل المعلومة بطريقة صحيحة وتكشـــف جوانب كثيرة عن شـــخصية من يتكلم معك، لذا نجد أن كثيرا من الأشخاص لا يناقشون الموضوعات الحساسة أو الشائكة من خلال التليفون، ولكن من خلال مقابلة وجها لوجه حتي لا يُســـاء فهم الكلمات وتساعد لغة الجسد ونظرات العين علي توضيح وجهات النظر بطريقة صحيحة . وللغة الجســـد أهمية كبيرة في التواصل والعلاقات، خاصة في مجال الادارة والقيادة والمناسبات التي يمكن ملاحظتك فيها من جمع من الناس مثل حديث تلفزيوني أو إلقاء محاضرة عامة، كذلك لهـــا بالغ الأثر في مقابلات العمل خلال تقدمك لوظيفـــة، فإلي جانب ما تمكله من معلومات، فقد تســـاعد لغة الجســـد على ترك أثر إيجابي خلال هذه المقابلة . وهناك بعض الأخطاء الشائعة في لغة الجســـد قد نرتكبها دون أن نشعر، فتعطى انطباعا سلبيا لدى من يجري معك المقابلة ومنها علي سبيل المثال: - إذا كنت جالســـا عند إجراء المقابلة فإن ركن الجســـد بكامله إلي الوراء يدل علي الكســـل أو التكبر، وإلى الأمام يدل علي التراخي والكسل، بل كن معتدلا واثقا كأن حبلا يربط رأسك بسقف الغرفة. - أما إذا كنت واقفا فلا داعي إلى وضع الذراعين خلف الظهر فقد تبدو عدوانيا، ولا تعقفها أمام صدرك بطريقة عكسية فقد تبدو دفاعيا ، بل اجعل يديك مفرودة علي جانبيك فتبدو ودودا. - حاول ان تحافظ علي تركيز من يجري معك المقابلة، فلا تشتت انتباهه بحركات عصبية مثل قضم الأظافر أو اللعب بسلسلة المفاتيح أو النقر والشخبطة بقلم في يدك. - كثـــرة تحريك العين أو إغماضها تدل على عدم الثقة بالنفس، بل حاول أن تحافظ علي نظراتك ثابتة أتناء المقابلة، بل إيماءة واحدة أو اثنتين أثناء الحديث لتشـــعر من يتكلم معك بأنك تتابع ما يقول . - تجنب استخدام إصبع السبابة في الإشارة أثناء الحديث فقد تبدو عدوانيا. - لا تعيد هندام مظهرك أثناء المقابلة مثل رفع قصة الشـــعر أو ترتيب ربط الايشارب أو الكرافت فقد يعكس عدم الثقة بالنفس ويشتت انتباه من يجري معك المقابلة. - الثبات العصبي والنفســـي له مردود إيجابي عليك، حـــاول ألا تصل متأخرا تلهث وتعتذر أثناء المقابلة وبالتالي يتضاعف اضطرابك، ولا قبلها بوقت طويل فتشـــعر بالملل وعدم اللامبالاة، فتفقد حماسك، بل حاول أن تصل قبل الميعاد بعشر دقائق فقط .

Newspapers in Arabic

Newspapers from Egypt

© PressReader. All rights reserved.