تكنولوجيا المعلومات تربى الحمام .. وتنقذ مزارع الدواجن الصغيرة من الانهيار

LoghetAlasr - - 42 -

خـــلال الفتـــرة الماضيـــة تمكنت تكنولوجيـــا المعلومات مـــن تقديم العديد من الحلول لمشـــكلات القـــرى والمناطق الفقيرةالمصرية، بعضها يتعلق بالصحة والأخرى بالإنتاج الزراعى والحيوانى إضافة لتوفير فرص عمل للشباب.. .. نستعرض فى هذا الموضوع بعض تلك التجارب التى يمكن تعميمها والاستفادة منها فى قرى مصر

تربية الحمام

هـــذا المشـــروع تم فى إحدى قرى محافظة قنـــا.. قائم على ربط أبراج الحمام بشـــبكة معلومـــات قاعدة بيانات لتســـجيل معدل الفقـــس والتزاوج ومتابعة التغذية والنمـــو لأبراج الحمام.. حيث تمكـــن طلعت عبد الفتـــاح خليفة ـ خريج مـــدارس التعليم الفنى الصناعى ـ من تنفيذ مشـــروع تجريبى ناجح لتوظيف تكنولوجيا المعلومـــات وأدواتها المختلفة فى تربية الحمـــام، من خلال نظام مبسط للتحكم فى عملية التربية وأبراج الحمام المنتشرة فى القرى والمدن، وتضمن هذا النظام شبكة معلومات وقاعدة بيانات لمتابعة تحـــركات الحمام وتطوره اثناء التربية، وشـــارك فى هذه التجربة خبـــراء من المركز القومى للبحوث ويحلم طلعت عبدالفتاح بتعميم هذه التجربة لتشـــمل حوالى ١٣ ألف برج حمام منتشرة فى قرى ومدن مصر المختلفة. وفكرة التجربة تقوم على تخصيص حواسب تعمـــل كقواعد بيانات فرعية للنظام، وتقســـم تلـــك الوحدات إلى ١٣٠ دائرة مغلقة يشـــرف على كل منها عدد من شباب الخريجين المتخصصين مـــن كليات التجارة أو الزراعـــة أو الطب البيطرى والخدمة الإجتماعية، بغرض متابعة الحمام داخل أبراج معيشتها وتســـجيل بيانات كل حمامة فى ملف إلكترونى يحمل كود محدد يتطابق مع الأرقام المسلســـلة التى تثبت فى حلقات مصنوعة من الألومنيوم فى أقـــدام كل حمامة منذ مولدها، ويحتوى الملف على عدد البيض لكل حمامه ومعـــدل الفقس والغذاء وحجم مخلفاتها وتزاوجها وعلاقة التزاوج بين الحمام، وذلك لرصد أنساب الحمام، ثم يتم تخصيص جهاز حاســـب آلـــى لكل ثلاثة أبراج حمام على أن يتم تعيين شخص مســـئول عن إدخال معلومات تلك الأبراج،

Newspapers in Arabic

Newspapers from Egypt

© PressReader. All rights reserved.