صفحةكلاسيك تأخذك فى رحلة للزمن الجميل !

بط تشرـاــثاه رميقصةر ىحأدرياثد ةإممتنا ع خاللانال سصبفتا حرايتخا لبلـفــيدسه بووحك. ضارتها وتذكيرهم بعظمة هذا الوطـــن ورقى أخلاقه وجمال ب

LoghetAlasr - - 22 - º bŽ≈« oe∫ √ WOM UL ‰

س: عرفنا بنفسك وبفكرة صفحة"كلاسيك" ج: محمد عبد الله "اخصائى آشـــعه" من الســـويس، وأدمن وصاحب فكرة صفحة "كلاســـيك" ويشـــترك معى فى إدارتها عـــدة أصدقاء, فكرة الصفحة هى عرض صور ومقاطع فيديو وأغانى وكل ما له علاقة بالزمن الجميل ومصر القديمة وجاءت الفكـــرة بالمصادفـــة حين أعجبـــت بتفاصيل الزمـــن الجميل واندمجـــت أكثر داخله ووجدته منفذًا للهروب من أعباء وهموم الحياة وأصبحت الصفحة مفتاحـــا لعالم أكثر هدوءًا وجمالا ورقيا.. فى الحقيقة أن مصـــر التى نراها الآن مختلفة تماما عن جمال مصر القديمة سواء فى نظافة الشوارع أو الفن أو الأخلاق أو الشعب نفسه ولذلك قمت بالاستعانة بالصور لكى أذكر الناس بعظمة البلد وتاريخها المجيد. س: ما وجه الاستفاده من إنشائك للصفحة؟ ج: لا يوجد أى استفادة مادية من الفيسبوك لأننا نقوم بمتابعة الصفحـــة حبا فى البلد ولأن نشـــر الصـــور القديمة الجميلة تصنع حالة جيدة تمدنا بطاقة إيجابية أى أن الاســـتفادة هى أســـتفادة معنوية فقط لنا نحن مديرى الصفحة وللمشـــتركين 5 90 الذين يبلغ عددهم ألف مشـــترك فى شهور فقط وهذا يـــدل على نهم الناس وحبهـــم لمعرفة كل ما يخص تاريخ البلد وكل ما هو قديم. س: ما أهدافكم من إنشاء الصفحة؟ ج: هدفنـــا أن نخفف ضغـــوط وأعباء الحياة لـــكل من يزور صفحتنا على الفيســـبوك، ويســـتمتع بجمال بلادنا وتاريخها الراقـــى وهدفنا أيضـــا توثيق التاريخ فى مـــكان واحد بقدر الإمكان. س: ما نوعية جمهوركم ؟ ج: جمهورنـــا نوعان الأول هم من عاصروا هذا الزمن الجميل بكل ما فيه ويشـــاركونا ما قاموا به وشـــاهدوه واستمتعوا به وأحزنهم. والنوع الثانى هم من لم يعاصروا الزمن الجميل ولكنهم يعشقون

مصر القديمة التى يشـــاهدونها فى الأفلام ويقرأون عنها فى كتب التاريخ ويســـتمعون لأغنياتها وتراثها الضخم وهؤلاء هم الشباب وهم الشريحة الأكبر من جمهور الصفحة. س: ما محتوى منشورات صفحتكم؟ نقوم بنشر كل ما يتعلق بالكلاسيكيات من صور لشخصيات فنيه وسياسية والعائلات المالكة وصور للأفلام وللطرب والأدب، ونقدم التراث القديم فى جميع أشـــكاله وكل عصوره الحديثة حتى نستطيع إرضاء جميع الأذواق ولكن ننتقى الصور ذات الجودة العالية، وهذا ما يجعل الجمهور يتفاعل معنا بشـــكل واضح . هل تتلقون تعليقات وانتقادات وما هى؟ نعم .. نتلقى تعليقات من بعض الصحفيين والمهتمين بالتاريخ والزمـــن الجميـــل ومن أهم الأنتقادات التى تلقيناها أننـــا نهرب مـــن الواقع ونعزل أنفسنا فى حقيبة الماضـــى ولكننا لســـنا معزولـــين بـــل بالعكس فالتاريـــخ يوضـــح لنـــا الكثير ممـــا يدور حولنا الآن وما ســـيحدث فى المستقبل. س: ما السلبيات التى تواجهكم فى متابعة صفحتكم؟ ج: نعانى من انعدام حقوق الملكية على الفيســـبوك حين نقوم بتحميـــل صور حصريه ونادرة ونقـــوم بمجهود كبير لنحصل scan عليها ونقوم بشـــرائها من مجلات نـــادرة ونقوم بعمل لهـــا وتحميلها على الصفحة ونجدها بعد ذلك مســـروقه على بعض الصفحـــات على الرغم من محاولاتنـــا لحماية الصور بوضع علامة مائية ولكنهم يقوموا بإزالتها وهكذا أفكارنا التى تســـرق مثل كتابة مشـــاهد الأفلام القديمة, وهناك مشكلات بســـبب أختلاف المشتركين بســـبب السياســـة فعندما نقوم بتحميل صـــورة لاتجاه يثور علينا الاتجـــاه المضاد والعكس صحيـــح، ومع ذلك هدفنا من الصفحة غير سياســـى أبدا بل قمنا بإنشائها من أجل الهروب من هموم السياسة ومشكلات الحياة.

Newspapers in Arabic

Newspapers from Egypt

© PressReader. All rights reserved.