»لغة العصر« ترصد تجارة ا عضاء والسلاح والمخدرات ورسائل الدكتوراة على ا+ نترنت !

مت ـــ ى ى ه ســـل ة شـــ ر ، شـــ ــاللاتلجاالرة ضغعــلـىطاعلإلنت رأنزرتا لرمالسكتيبخودرمد، ي لهاك ال وتقصل ت وال جهعدم وحلميكا نواعلال عرمية, ض، موأيرضوا عةجأمهو وغرًيا عمريشــًـضرا ويعة ص لال يإلهىم كفالل رمقاابيةح تا جبهه منعدمـــة والبائـــع والشـــ

LoghetAlasr - - FRONT PAGE -

وفنرخـ السلاح في يد الجميع ! فـــى الأونه الأخيرة زادت البلطجة والتصرفـــات العنيفة، الأمر الذي زاد فضولـــى لمعرفة مـــن أين جاء هؤلاء الصبية بتلك الأســـلحة التى يصعب عليهم حملها لإســـتخدامها وكالعادة قمت بسؤال جوجل الذى أظهر لى العديد من المواقع وصفحات الفيسبوك التى تعرض الأسلحة وكأنها قطع حلوى أو شـــىء منطقى تواجده على الملأ، وبلا أى مشاكل، وفى صفحة على الفيســـبوك وصل عدد مشـــتركيها إلى 13000 مشـــترك، وجدت أنها تعرض جميع المعلومات عن الأســـلحة، التـــى تقوم ببيعها وصورها وأســـعارها وكيفية إســـتخدامها ومميزات كل ســـلاح وعيوبه وللتواصل للشراء، وجدت العديد من الأرقام والبريد الإلكترونى، فمثلا شنطة تنظيف الطبنجات ســـعرها 350 جنيها، وعروض للطلقات النارية تبدأ أسعارها من 250 جنيها وجرابات البنادق الرش تبدأ أسعارها من 150 جنيها، وحزام الخرطوش ســـعره 300 جنيه، وبيع القوس لهواة الأناقة كما قيل بســـعر 700 جنيه وســـعر الســـهم 25 جنيها، أما المسدسات فجاءت المسدســـات التركى والتقليد للإسرائيلى بثمن 1350 جنية كذلك تعرض الصفحة معلومات عن أهم الأشـــخاص فى تاريخ السلاح مثل "ميخائيل كلاشـــينكوف" وأيضا أسعار وأنواع ســـبراى للدفاع عن النفس، وجاء تفاعل المشـــتركين بالسؤال عن الأسعار أو إمكانية التوصيل للمحافظات وطلبيات بالعشرات للأسلحة على الملأ، وفى صفحة أخرى وجدت منشورًا يقول: قريبا جدا لكل من راسلونا بخصوص أسلحة متقدمة سيتم التعاقد على كمية من الاسلحة مختلفة للصوت، وإكسسوارات، له وأيضاً الاسلحة التذكارية" ! و فى إحدى المواقع كان هناك تحذير لكل زائرى الموقع بعدم التسلية وعدم التعامل مع أى رقم تليفون بدون صورة للسلاح أو السلعه المعروضه للبيع، وخاصة من يقوموا بعرض نفس صور الأســـلحة يوميا، وحين يتم العرض عليهم بالشراء يقولون أن السلاح قد نفد، فالموقع جاد ويريد تســـهيل عملية البيع والشراء لجميع مرتاديه ! وهناك عدة نصائح وتحذيرات لمســـتخدمى ذخيره معينه مع أسلحة معينة، وهذا حرصا على الأمان كما قيل، وعن شـــروط البيع فى الموقع كانت بالتراضى بين البائع والمشـــترى وتوفر السلاح وأن يتوفر للســـلعة صورة وثمن ورقم تليفون، للتواصـــل كما وجدت بعض النصائح الدينيـــة الموثقه بالأحاديث مثل "لا يبيع بعضكم على بيع بعض" وألا يوجد غش أو غدر وتضليل، وفى موقع آخر وجدت نقاشات عفويه و مضحكة وموضوعات عامة، منها موضوعات إجتماعية وأخرى نصائح لشراء السلاح بدون التعرض لأى عقوبة فيجب أن يكون السلاح مرخصًا، ومعتمدا على فاتورة مختومة مع والحفاظ على الفاتورة والشراء من محلات ذات ثقة وهناك أيضا قسم مخصص لتجارة أجهزة التجسس على مختلف أشكالها من دبوس وعكاز وأقلام وجميعها متوفرة وتلقى اهتمام من مستخدمى الموقع . مبادرة بيع آثار مصر !! إذا كنـــت تريـــد الحصول علي قطعة أثرية نادرة تقـــدر بالملايين ما عليك ســـوى أن تنقر بعض الحروف ثم تضغط ذهاب لتذهب إلى تاريخ يحاول العابثـــون إهداره فقد قام موقع المزادات الأول على الإنترنت '' إي باي '' بعرض تماثيل نادرة من الآثار المصرية المهربة لا تقدر بثمن ومن الجدير بالذكـــر أن موقع ''إي باي'' يقوم بدور الوســـيط بين البائع والمشـــتري والمجال مفتوح لأي شـــخص لكي يعرض بضاعته للبيع أو لشـــراء سلعه

Newspapers in Arabic

Newspapers from Egypt

© PressReader. All rights reserved.