إسلام جاويش: »نفض تراب عقلك واتغير«

ظيظو وفرج أبطاله.. وسلاحه هو »ورقة « على الفيسبوك !!

LoghetAlasr - - NEWS - º √ WOM UL ‰

عرفنا بنفسك وبفريق عمل الصفحة ؟ إسلام جاويش- مصور صحفي ورسام كاريكتير ومصمم جرافيك وكاتب ســـاخر، أعشق الرسم والكتابة، عملت كتابين من فترة بعنوان » الراجل اللى واقف ورا الكتاب « و » لبن العصفور «، وأســـامة علي شريك بالعمل وهو مسئول التسويق والأمور الإدارية وادمن الصفحة ومصطفي درويش مصور صحفي، وشريكنا أيضًا بالعمل . عرفنا بفكرة الصفحة ونشأتها؟ البدايـــة جاءت عندما كنت أحاول أن أعبرعن رأيي ولكن بشـــكل جديد، رســـمت أول اسكتش وحملته على صفحتي الشـــخصية علي الفيسبوك وتويتـــر ولقى قبولا لـــدي المتابعين، وبعد فترة الرســـوم بدأت تنتشـــر، وصفحات كثيرة تناولتها وأصبحت تنشرها على أساس أنها رسوماتهم، ومن هنا قررنا أننا ننشيء صفحة ونسميها »الورقة «. ما أهدافكم من إنشاء الصفحة وكيف تقومون بتحقيقها؟ أهدافنـــا في الصفحـــة أننا نوصل المعلومة في شـــكل كوميدي ونعكس الحالة التى نعيشها عن طريق رسومات ذات تفاصيل بسيطة علي طريقة الكوميديا السوداء، ونســـعي جاهدين إلى دفع الناس للتعبير عما يدور بداخلهم عن طريق الرســـم أو الكتابة، كما أن الصفحة تقوم بنقد ساخر للمشـــاكل الاجتماعية والسياسية وجميع جوانب الحياة المصرية، وتعتبر الورقـــة نافذة حرة للتعبير عن الواقع المصري بدون إســـفاف او انحياز لأحد . من هو جمهوركم المستهدف بالتحديد؟ الكثير من شـــباب مصر في هذا الوقت يعانـــي مثلنا من حالة الاكتئاب بسبب الظروف التى تمر بها البلاد، لذلك فإن جمهورنا هو كل من يحاول أن يبحث عن القضية وراء الضحكة، كل من يعشق البساطة والوضوح، كل من لديه حنين للعودة لذكريات القصص المرسومة والشخصيات . ما مدى تفاعل الجمهور مع الصفحة ؟ الحمد لله منذ بداية نشـــر الرســـومات، والتفاعل من جانب المتابعين لا يتوقف، عدد الصفحة في زيادة بشـــكل مســـتمر، بجانب رسائل التهنئة والمطالبة بالاستمرارية وهذا الشىء يسعدنى جدا. »أساحبى « و« ترجمة عربى « صفحات كوميدية أيضا.. ما رأيكم فيها وهل تعتبرونها صفحات منافسة ؟ طبعًا أساحبي وترجمة عربي حققوا نجاحًا على الفيسبوك بشكل ملحوظ،

ولكـــن هناك اختلافًا كبيرًا بيننا وأجد أن مقارنتهم بفكرتنا فيه ظلم كبير لمجهودنـــا مـــع احترامنا لهم، حقيقي أننا نبذل جهدا ســـواء في اختيار الفكرة المناسبة أو في البحث عن القضايا وبلورتها بطريقتنا، وفي رسم الوجـــوه والتعبيرات تصل لدرجة أننا يمكـــن أن نقوم بتمثيل الأدوار أنا وأسامة ومصطفي حتى نستطيع رسم الورقة بشكل حقيقي، ونبذل جهد إختيار الشـــخصيات وفي إختراع شـــخصيات جديدة لأن ذلك ما تقوم عليه الورقة في المستقبل . ما الجديد الذى تتميز به الصفحة فى وقت انتشـــر فيه الكوميك والصور المضحكة على الفيسبوك ؟ الكوميك في الاساس هو القصة المرسومة، المختلف فيها أننا لا نستعين بأجزاء من أفلام، أو صور منها ونركبها وبذلك نقول أننا رسمنا كوميك، لا نحن نأخذ وقتنا في إننا نخرج فكرة وبعدها نكتب عليها الحوار المناسب، ونرسم الشخصيات بتعبيراتها المناسبة فتخرج بالشكل البسيط والجميل فى نفس الوقـــت ، وهذا أحد أنواع الفنون التى كادت أن تقتل ، ونعتبر أنفسنا عودة لزمن القصص المرسومة والفن الجميل . لمـــاذا يلجأ المصريـــون إلى الضحـــك دائما وما النصائـــح التى وجهت إليكم؟ تلك هـــى طبيعتنا، معظمنا يحاول أن يهرب مـــن همومه دائما بضحكة وابتســـامة، وكذلك الظروف الســـيئة التى تعيشـــها البلـــد من ظروف اجتماعية وثقافية جعلت معظم الناس تســـير لتبحث عن الفرحة وتتعلق بهـــا لتجد بها أمل ما، ووجهت لنا بعـــض النصائح بأن نحاول الالتفات لقضايا المجتمع بشـــكل أعمق، وهو ما نحاول جاهدين أن نقوم به على طريقتنا الخاصة . ما المواقع الإلكترونية التى تقومون باستغلالها لنشر فكرتك ؟ نحن نعمل من خلال عدة قنوات للتواصل الاجتماعى مثل : » الفيس بوك، تويتر، بينترســـت، جوجل بلس » بجانب أننا إن شاء الله سنقوم بإنشاء موقع خاص للصفحة قريبًا وتلك هى أهم خطواتنا في الفترة القادمة . كيف تستطيعون إنشاء قاعدة جماهيرية على الفيسبوك تحتوى على آراء المعجبين المختلفة بدون خسارة أحدهم ؟ نحـــاول فعليا تقبـــل كل الآراء وإحتوائها وليس لدينـــا توجه معين، بلدنا أمـــام نصب أعيننا فقط ، فبالتالي نخاطب كل من يريد الخير للبلد وعن اختلاف الآراء نقوم باحتوائها من خلال رســـوماتنا البسيطة، والبعض يكره النصيحة المباشرة، لذلك نقوم بتوصيل المعلومة بشكل كوميدي وعن طريق رسمة مضحكة وهذا ما يحتاجه الشباب. ما المميز فى الفيسبوك من وجهة نظركم؟ ما يميز الفيســـبوك هو وجود جميع الفئات العمريـــة عليه، ويعتبر حلقة تواصـــل عالمية، ويعتبر جامـــع لكل الأخبار والفنـــون وكل ما تتخيليه، نســـتطيع تسميته موســـوعة متكاملة ومتواصلة ومترابطة، وهذا ما انتبه له أصحاب الشـــركات الكبيرة أن السوشيال ميديا هو الطريق الأسرع للوصول لجمهورهم، حتى شـــاهدنا إعلانات موجهه لجمهور السوشيال ميديا، وللشـــباب بشكل خاص من بعض الشـــركات وهذا يعتبر تطورا ملحوظا، حتى اني في أحد المرات ذكرت أن التعليم بالطرق التقليدية من الممكن أن ينتهى ويتجه الطلاب المتحمســـين للتعليم للبحث عن المعلومات على الإنترنت، حيث العالم المنفتح والمعلومات السهلة التى تناسب جميع الآجيال والتواصل الدائم مع جميع العالم. هـــل حاولتوا تطبيق فكـــرة »الورقة « على الواقـــع وتوصيلها بطريقة غير الإنترنت؟ نعم نقوم في الوقت الحالي بنشر ورقة من تصميمنا سنقوم بتوزيعها في الشارع يدا بيد سيكون بها رسمة وكلمة عن الأمل والحب والتفاؤل، عن الضحك والابتســـامة، عن التعاون، ستكون بسيطة وسنوجه من خلالها رسالة، نحاول تغيير سلوك الناس للأفضل. ما طموحاتكم وأحلامكم فى تطوير الصفحة؟ ط طموحنا أن تصل الصفحة لأكبر نســـبة متابعين وأن تكون نافذة حرة ي يقوم الجميع بنشر رسوماته وأفكاره بطريقة مبدعة وهذا شىء لا نمانع ف فيه أبدا لأن المنافسة الشـــريفة والإبداع الحر هو ما ندعو الجميع له، ف فمجتمعنا يحتاج لمواهب وأفكار جديدة لتســـمو به وتحلق فى ســـماء التقدم. ا م ما النصائح التى تريد توجيهها لشباب الفيسبوك من خلال المجلة؟ أ أريـــد أن أحدثهم كشـــاب مثلهم وأعانى من نفس مشـــكلاتهم وأفرح ب بنفس الأســـباب التى تســـعدهم وأقول لكل من يقرأ كلماتى إذا أردت أ أن تســـتمر فعليك بالتطوير والتغيير الدائم، حـــاول تخرج من الهموم و وحالة الاكتئاب، ظروف بلدنا غير مســـتقره فعلا ولكن عليك أن تحاول، ف فكر واشـــتغل طور دائمًا من أدائك ولا تتوقف أبدا وأن عالم الإنترنت و ومواقع التواصل الإجتماعى ليست دردشة ولعب وضحك فقط بل يجب أ أن تتعلـــم، ابحث عن المجال اللى بتحبـــه ولا تنتظر أحد يقول لك ماذا ت تفعل، كما أود أن أشكر متابعينا في الصفحة، ولو الأوراق تتسع كنت ذ ذكرتهم بأسمائهم، شكرًا لأنكم أنتم أحد عناصر الإبداع وأهم عناصر ا الاستمرارية .

عا سيتزطأاعم تا ة مي ظ ش ا

لأه ن ميننفنرد برأةسولاوحبد فة,كيانهاقى م مايلزموشبكسلايت ط, لييموكمنية ك ب 376 بخفة ظل جعلت معجبيه يصلون إلى حوالى ألف معجب « ة » وقت كتابة هذا الحوار.. تعرفوا على مؤسس صفحة الورقة

.. إسلام جاويش فى الحوار التالى

Newspapers in Arabic

Newspapers from Egypt

© PressReader. All rights reserved.