التكنولوجيا تتحدى توتر العقل البشرى

LoghetAlasr - - تقارير -

أصبح التوتر ظاهرة شائعة في الحياة اليومية، وغالبا ما تكون حياة أى شخص مليئة بالمصاعب والضغوط - ربما بشكل يومي- وحتى لو تعامل معها بشكل منتظم، إلا أنها بالتأكيد تسبب له الشعور بالإجهاد والتوتر، الذي ينتشر بين أفراد المجتمع، حيث أثبتت الدراسات الحديثة أن الإجهاد ينتقل بسهولة من خلال حواس الشم والبصر.. الأمر الذي يتطلب أن يمتلك الفرد مهارات التغلب أو الحد من هذا الشعور، وبالطبع في نواح كثيرة يمكن إلقاء اللوم على التقنية الحديثة التي جعلت نمط الحياة سريعا للغاية، وأكثر انشغالا وتعقيدا، لذا يجب على المبتكرين في مجالات تتراوح من تكنولوجيا التليفون المحمول إلى علوم الأعصاب، أن يعيدوا النظر في كيفية رصد وعلاج تأثير التوتر في حياة الفرد، بشكل يجعله صديقا له وليس عدوا.. ومن خلال هذا التقرير نتناول أبرز ما توصل إليه العلماء في هذا المجال.

Newspapers in Arabic

Newspapers from Egypt

© PressReader. All rights reserved.