مراقبة برودة غرف المسنين تجد حلاً

LoghetAlasr - - للمسنينفقط -

تساعد التكنولوجيا كبار السن في إدارة حياتهم بوسائل عديدة, منها: مجموعة من أجهزة الاستشعار عن بعد والمنبهات, والأجهزة الصحية وغيرها. ويأتي علي رأس هذه الأجهزة المعاونة: مراقب برودة الغرف,وهو جهاز يقوم بمراقبة حالة الجو في غرف الأجداد والآباء, خاصة غير القادرين علي التحرك بسهولة, ثم يقوم بتنبيه من يقوم برعاية المسن بأن الغرفة وصلت مثلا إلي حالة من البرودة قد لا يتحملها جسد المسن, وقد تتسبب له في أضرار صحية. الجهاز يعمل بالبطارية,ويصلح لأيام الشتاء قارسة البرودة. ويعتمد علي عدة وسائل تحذيرية, منها مصباح يضئ باللون الأخضر طالما كانت درجة حرارة الغرفة أعلي من 18 درجة مئوية, فإذا انخفضت لتتراوح بين 12 و 18 درجة يضئ مصباح آخر ذو لون أصفر للدلالة علي أن الوضع يستدعي التدخل, وأنه لابد من زيادة تدفئة الحجرة, أما المصباح الأحمر فيبدأ في الإضاءة عندما تتراوح درجة الحرارة بين 7 و 12 درجات مئوية, ليدل علي أن الوضع خطر وأنه لابد من اتخاذ رد فعل عاجل, لأن هذا التراجع في درجة الحرارة يترتب عليه انخفاض حرارة الجسم, أما لو تراجعت درجة الحرارة عن سبع درجات مئوية فيبدأ الجرس في العمل وإصدار أصوات قوية لتنبيه المرافقين.

Newspapers in Arabic

Newspapers from Egypt

© PressReader. All rights reserved.