« أنا بتغير » .. أنا من جديد

LoghetAlasr - - مشروعاتالمستقبل - بقلم: د . أيـمـن خـليـل netAymanKhalil. dr. : Facebook > خبير تنميه بشرية

كثيـــرا مـــا يرغب الإنســـان فـــي أن يبـــدأ صفحـــة جديدة فـــي حياته يشـــعر معهـــا انـــه ولد مـــن جديد،ولكنه قـــد يقرن هـــذه البدايـــة المرغوبة بموعد مـــع الأقدار المجهولة، كتحســـن في حالته، أوتحول فـــي مكانته، وقد يقرنها بموســـم معـــين، أو مناســـبة خاصة كعيـــد ميـــلاد أوبداية عـــام جديد مثلا كنوع من التحفيز الذاتى لنفسه على التغيير، ولكن من هنا، والان، واليوم، دعنا نتفق معاً على ان كل يوم جديد في حياتك هو مناسبة في حد ذاتها لتغيـــر حياتك، لأنه ببســـاطة .. يوم جديد .. يجـــب ان يصحبه فكر جديد .. احساس جديد .. خبرة جديده .. عادة جديدة ..علاقة جديدة .. رزق جديد .. ولا مانع من ان يأتي ايضاً بمشـــكلة جديدة .. منافســـة جديدة .. الـــم جديـــد، فهو كل شـــيء ونقيضـــه )يوم جديـــد(، لذا اجد نفســـى مع كل يـــوم جديد في انتظـــار دائم لكل افراحـــه واحزانه، نجاحاتـــه واخفاقاته، مكاســـبه وخسائره، فهذه هى الحياة .. حياة متجددة، وها هو انا .. انا من جديد. انـــا مـــن جديـــد .. نعمـــة مـــن اللـــه ســـبحانه وتعالـــى الـــذى جعـــل التغييـــر ســـنة من ســـن الحيـــاة، فتغيير صفاتـــك الجســـمانية من مرحلـــة لأخرى يصاحبهـــا نمو فى عقلك تكتســـب معه خبرات جديـــدة تغير من نظرتك للأشـــخاص والاشـــياء والحياة كلها من حولك فينتج عنهـــا اتخاذك لمواقف وقرارات تحدد وضعك فى الحياة، ولو تأملت حياتك ســـتجدها فى تغيير تلقائى مســـتمر حتى لو لم تتعمد انت تغييرها سواء فى شكلك، افكارك، معتقداتـــك، عاداتك، مشـــاعرك، دخلك، اصدقائـــك، علاقاتك، وهذا هو خيـــر دليل علي انك قابل للتغيير كما يقـــول جوردون بايرون "من الخطأ ان تعتقـــد انـــك ولـــدت بشـــخصية معينة لا ســـبيل الـــى تغييرهـــا فانت فى تغيير كل يوم". أنا من جديد .. في هذه المســـاحة من الحوار لن تكون عن التغيير التلقائي فـــي حياة الإنســـان، ولكن ســـتكون عن التغييـــر المتعمد - التغيير مع ســـبق الإصـــرار والترصد - حين يبدأ الإنســـان فى تغيير نفســـه بنفســـه للأفضل مـــن خلال تغيير أفـــكاره ومعتقداته وعاداته، فيقول الله ســـبحانه وتعالى )إنَّ اللَّهَ لا يُغَيِّرُ مَا بِقَوْمٍ حَتَّى يُغَيِّرُوا مَا بِأَنفُسِهِمْ(. أنـــا من جديـــد .. ليس مجرد فكرة اقرأها في مقـــال، انا من جديد .. حياة استطيع مع كل يوم جديد فيها ان اعيش .. انا من جديد .. انا سعيد.. انا متزن.. انا إيجابي.. انا متفائل.. انا مبتســـم .. انا متميز .. انا مرن .. انا متســـامح .. انـــا متعاون .. انا متواصل.. انا مؤثـــر .. انا مبدع .. انا قائد .. انا ادير عقلى .. انا اتحكم في مشـــاعرى .. انا متحدث لبق .. انا مســـتمع فعال .. انا واثق من نفسى .. انا قدوة .. انا انسان. ولكنى ما زلت اسمع عقلك وهو يهمس متسائلاً وبكل شغف ان كانت هذه هـــى .. انـــا من جديـــد .. كما اتمناها، فهل هناك ســـر للوصـــول اليها؟ اقول لـــك نعم، وان كنت ترغب في اكتشـــاف الســـر فاســـتعد بذهـــن صاف وقلب متفائل وانتظرنا هنا، وتباعاً فى المقالات القادمة لنكتشـــف معاً السر وراء كل .. انا من جديد .. فحياتنا" لوحة فنية "ألوانها القول .. وأشكالها العمل .. وإطارهـــا العمـــر .. ورســـاموها نحـــن .. فـــإذا انقضـــت حياتنـــا اكتملـــت اللوحـــة وعلـــى قـــدر روعتها تكـــون قيمتهـــا فأبدع فـــي لوحتـــك، فمازالت الفرشاة بيدك.

Newspapers in Arabic

Newspapers from Egypt

© PressReader. All rights reserved.