هل أثق فى هذه المواقع؟

أثناء تصفحى للإنترنت كثيرا ما أقابل صفحات تحمل كلمات مثل «كيف تجمع مئات الدولارات فى الشهر من العمل فى وقت فراغك على الإنترنت؟ »، « هل تريد أن تربح وأنت فى المنزل» ؟ «هل تريد دخلا ماديًا مقابل تصفحك للإنترنت» ؟ فما حقيقة هذه الإعلانات.. وهل أثق فيها ؟

LoghetAlasr - - مشكلتك لهاحل -

الغالبي �ة العظم �ى م �ن ه �ذه الإعلان �ات والصفح �ات م �ا ه �ى إلا محاولة لاس �تغلال رغبة البع �ض فى الربح السريع، من خلال أس �اليب مختلفة يتم تغييرها كل فترة لابتزاز الأموال أو الحصول على معلومات. وم �ن ط �رق الخ �دع الجدي �دة المنتش �رة كثي �را عل �ى الإنترن �ت هى المواق �ع التى تدعوك إلى الاش �تراك فى اس �تطلاعات ال �رأى الموج �ودة عليه �ا، وف �ى المقاب �ل س �تحصل عل �ى نق �اط ، وعن �د الوص �ول إل �ى رصيد نق �اط مع �ن يتم تس �ليمك مبل �غ مالى مح �دد. وإذا قم �ت ايضا بدع �وة أصدقائك للاش �تراك ف �ى الموقع ء س �تحصل عل �ى نق �اط إضافي �ة بمج �رد اجابتهم، وبذل �ك يك �ون لدي �ك رصي �د أكب �ر ف �ى الموق �ع يمكن تحويله إلى أموال بسرعة أكبر. أم �ا الطريق �ة الثاني �ة فهى المواق �ع التى تعرف باس �م «التس � ويق الش � بكي» وه �ى مواقع يس �ير نظ � ام البيع فيه �ا بالش �كل الهرمي، وهى تخبرك بأنك س �تحصل عل �ى نس �بة م �ن كل ش �خص ينض �م إل �ى الموق �ع من خلالك، كما تحصل أيضا على نس �بة من كل شخص جدي �د يدخ �ل ع �ن طري �ق الش �خص ال �ذى قم �ت بضم �ه للموق �ع، فهذا الن �وع من العم �ل غير موثوق ف �ى مصداقيته �ا م �ن الأس �اس، وإذا كان �ت حقيقي �ة فعلا فهى معرضة للانهيار والفش �ل السريع. وعادة لا ينجح فى الكس �ب من الموقع إلا مؤسس �يه فقط، وفى حال �ة اختف �اء الموق �ع م �ن عل �ى الإنترنت ل �ن تحصل على شيء وتكون قد أضعت وقتك وجهدك سدي.

Newspapers in Arabic

Newspapers from Egypt

© PressReader. All rights reserved.