كواليس «خناقة» الجماعة الإسلامية بسبب إحياء ذكرى مبادرة وقف العنف

Sout Al Omma - - الصفحة الأمامية -

نظمت الجماعة الإسلامية وذراعها السياسى حزب البناء والتنمية احتفالية خاصة داخل مقر الحزب الرسمى بالجيزة إحياء للذكرى العشرين لمبادرة وقف العنف التى أعلنتها الجماعة ما بين عامى 1996و1997 لإنهاء الإرهاب الذى شهدته مصر فى تلك الفترة، وحضر لفيف من أبرز قياداتها وعلى رأسهم الشيخ أسامة حافظ رئيس مجلس شورى الجماعة، الشيخ عبود الزمر عضو مجلس شورى الجماعة ورئيس المكتب السياسى بها، وأحمد الاسكندرانى المتحدث الرسمى باسم حزب البناء والتنمية، وأشرف سيد عضو المكتب السياسى بالجماعة.

وكان أبرز الناقمين على تلك الاحتفالية الشيخ عاصم عبدالماجد، عضو مجلس شورى الجماعة الإسلامية والهارب حاليا فى تركيا، حيث أكد فى تصريح له على صفحته الرسمية بموقع التواصل الاجتماعى «فيسبوك» رفضه الكامل لمبادرة وقف العنف ورفضه الاعتراف بها، وشاركه الرفض ممدوح على يوسف قائد الجناح العسكرى السابق بالجماعة الإسلامية والهارب أيضا خارج مصر وبالتحديد فى تركيا الذى اعتبر الاحتفالية أمرا سيئا لا يرحب المشاركة فيه. وتسبب هجوم عاصم عبدالماجد وممدوح على يوسف على احتفالية الجماعة الإسلامية بمبادرتها لوقف العنف فى وجود موجة كبرى جديدة من الانشقاقات داخل الجماعة الإسلامية.

Newspapers in Arabic

Newspapers from Egypt

© PressReader. All rights reserved.