تقرير رقابى يكشف: إهدار 2 مليار جنيه بشركة وسط الدلتا

Sout Al Omma - - الصفحة الأمامية - رضا عوض

فضيحة من العيار الثقيل كشفتها تحقيقات اولية قامت بها هيئة الرقابة الادارية داخل وزارة الكهرباء بعد أن اعدت تقريرا كشف عن عملية تلاعب غريبة تمت داخل شركة وسط الدلتا لانتاج الكهرباء «طلخا» أدى إلى اهداراكثر من 2.5 مليار جنيه تمثلت فى عدم سداد فروق سعر الطاقة لوزارة المالية والتى تعدى المليار ونصف المليار جنية علاوة على شراء اراضى بالجملة بسعر اعلى من سعرها المعلن فضلا عن الحوافز التى خصصها قيادات الشركة لانفسهم والتى تعدت ال6 ملايين جنيه خلال عام واحد فقط وكشف التقرير عن قيام اعضاء مجلس الإدارة بصرف بدلات مالية حيث يتم الصرف اكثر من مرة عن الجلسة الواحدة .

كما كشفت التحقيقات المبدئية انه تم صرف حوافز على الأجر الشامل وليس على الأجر الأساسى مثل باقى العاملين بالشركة كما يتم صرف المبالغ المستحقة لأعضاء مجلس الإدارة العاملين وغير العاملين «بدل حضور جلسات» دون خصم الضرائب على الدخل .

وأشار التقرير الرقابى إلى أن قيادات الشركة قاموا بشراء 1603 أمتار بنحو ٤ ملايين جنيه بجوار الأرض التى تم شراؤها لإقامة محطة توليد بديروط بالبحيرة والبالغة مساحتها 6٤ فدانا حيث تبين أن المساحة التى تم التعاقد عليها مقام عليها مزرعة دواجن.

كما كشف التقرير عن قيام مسئولى الشركة بعدم تسجيل اراضى وصلت إلى 3 افدنة تم شرؤاها من وزارة الاوقاف وسداد 6 ملايين جنيه وهو ما يخالف البند الثانى من العقد حيث تبين بعد شراء الأرض بالكامل وجود 1٧ قيراطًا منها مسجلة باسم شركة النصر لتعبئة زجاجات المياه الغازية التابعة لاحدى الشركات.

Newspapers in Arabic

Newspapers from Egypt

© PressReader. All rights reserved.