سيادة الرئيس السيسى احترس رصيد شعبيتك عند المصريين فى خطر

Sout Al Omma - - الصفحة الأمامية -

أنا مواطن مصرى بحب بلدى وشعب بلدى وخايف على بلدى وشعب بلدى وخاصة بعد أن تكلم الرئيس السيسى فى خطابه الأخير والذى تكلم فيه الرئيس عن ارتفاع الأسعار وأنها خلال شهرين ستتم السيطرة عليها وعند هذه النقطة بالذات أتوقف عندها وأقول وأذكر الرئيس السيسى بقول الله تعالى العظيم فى القرآن الكريم بسم الله الرحمن الرحيم «وذكر فإن الذكرى تنفع المؤمنين» ولذلك أنا أذكر الرئيس السيسى ويذكره المصريون إنه قال لهم من سنة تقريبا نفس الكلام على ارتفاع الأسعار وإن الأسعار سوف تنخفض خلال شهر ولو نسيت يا سيادة الرئيس أفكرك بجملتك الشهيرة «إللى عنده حاجة مخبيها يلحق يطلعها لإن الأسعار حترخص حترخص بعد شهر» ومن ساعة ما حضرتك قلت الجملة ديه يا سيادة الرئيس وكل حاجة غليت وولعت والأسعار ارتفعت نار ومفيش حاجة رخصت غير البنى آدم المصرى وكرامة المواطن المصرى.

وحادثة غرق مركب رشيد الأخير كارثة كبيرة مسئول عنها أمام الله الرئيس السيسى الذى يحكم الشعب المصرى والمواطن المصرى وكل الشهداء اللى غرقوا وماتوا فى الكارثة دى دمهم فى رقبة رئيسهم المسئول عنهم السيسى وزى ما كنا بنقول للرئيس السابق مبارك فى عز جبروته إنه كان مسئولا عن آلاف المصريين اللى غرقوا فى حادثة العبارة الشهيرة للمجرم قاتل المصريين ممدوح إسماعيل وزى ما كنا برضه بنقول للرئيس الإخوانى الإرهابى محمد مرسى إنت مسئول عن دم العساكر الغلابة اللى اتقتلوا فى شهر رمضان، ولذلك سوف نقول لك سيادة الرئيس إنت مسئول عن كل المصريين الفقراء والغلابة اللى ماتوا فى حادثة المركب الأخيرة.

سيادة الرئيس كما تخاطبنا وتقول لنا خلوا بالكم نحن أيضا نخاطبك ونقول لك خللى بالك من كلامك وتصريحاتك وخلى بالك بالذات من كلامك عن موضوع ارتفاع الأسعار اللى ولعت نار، وأحب أقول لك يا سيادة الرئيس احترس من زيادة الأسعار دى لأنها قنبلة موقوتة جاهزة للانفجار فى كل بيت مصرى خاصة بعد زيادة أسعار المياه والكهرباء والغاز والخضار واللحمة والفراخ والأرز والسكر وجميع السلع اللى زادت أسعارها رغم أن الرئيس قال من سنة إن الأسعار سوف تنخفض بعد شهر، ومرت سنة كاملة وليس شهرًا وكل حاجة ولعت وغليت فى مصر ولم ينفذ الرئيس السيسى وعده للمصريين الغلابة والمساكين اللى بنار الأسعار مكويين ولذلك أحب أن أصارحك يا سيادة الرئيس إن عدم تنفيذ وعدك للمصريين بإنخفاض الأسعار قد تسبب فى إنخفاض شعبيتك عند الغلابة والمساكين اللى انتخبوك من المصريين ولو ظل هذا الوضع على ما هو عليه إنك تقول كلام عن انخفاض الأسعار ويحدث عكسه وترتفع الأسعار سوف ينفد رصيدك وشعبيتك عند الغلابة والمساكين المصريين اللى انتخبوك ولذلك أحب أن أقول لك تلك صراحة وبالبلدى كده سيادة الرئيس السيسى احترس رصيد شعبيتك أوشك على النفاذ شعبيتك فى خطر ومصر فى خطر.

وأكرر مصر فى خطر لأن طريقة وحكومتك حتودى مصر فى داهية وسوف تتسبب فى قيام ثورة ثالثة ويعلم الله إنى لا أتمنى قيام الثورة الثالثة لإنه لو قامت هذه الثورة مصر لن تقوم مرة ثانية وسوف تضيع مصر أكثر ما هى ضايعة دلوقتى.

سيادة الرئيس كما تقول أنت دائما لنا خلو بالكم برضه مرة ثانية حنقول لك خلى بالك واحذر من الإعلام اللى معاك واللى حواليك من الذين ينافقوك لأنهم حيكونوا أول المنقلبين عليك ولما تغرق حيسبوك تغرق لوحدك وينقلبوا عليك وخد العبرة والموعظة من اللى حصل مع الرئيس الأسبق مبارك عندما انقلب عليه إعلامه ورجاله اللى حواليه وباعوه بعد أن أنقلب شعبه عليه.

سيادة الرئيس السيسى احنا عارفين كويس موضوع الإرهاب والحرب عليه ودائمًا تقول لنا اصبروا وقد صبرنا كثيرًا وربما ينفد صبرنا لإنه كما تقول الأسطورة العظيمة أم كلثوم «للصبر حدود.»

وفى النهاية سيادة الرئيس السيسى مرة ثانية وأخيرة أحب أذكرك وأفكرك بالمقولة العظيمة لعظيم العظماء عمر بن الخطاب الذى قال وهو أمير المؤمنين وحاكم المسلمين «رحم الله رجلاً أهدى لى عيوبى.»

Newspapers in Arabic

Newspapers from Egypt

© PressReader. All rights reserved.