عصابة سطو مسلح تختطف تاجر «مواشى» فى سوهاج وترهب الأهالى بالأسلحة الآلية

Sout Al Omma - - الصفحة الأمامية - إسلام ناجى

تردد على منزلها بحجة توصيل بعض المنتجات التى سبق واشترتها من أحد المواقع الإلكترونية، ووطد علاقته بها وتطورت الأمور سريعًا حتى وقعا معًا فى فخ الزنى، فاستغل الشاب ثقة الفتاة به وصورها وأخذ يبتزها بالفيديوهات الجنسية ليتحصل منها على الأموال.

البداية كانت منذ 43 يومًا عندما اشترت «أ.ح» بعض الأدوات المنزلية من أحد المواقع الإلكترونية كعادتها، وقام إبراهيم بتوصيل المنتجات لها فى شقتها بالزيتون، فدعته لاحتساء فنجان شاى كنوع من حسن الضيافة، فوافق إبراهيم على الفور وتبادلا الحديث خلال ذلك عن العمل والأسرة والسياسة وغيرها من الأحاديث.

أخذ إبراهيم يتردد عليها بحجة الإطمئنان على جودة المنتجات وسلامتها، كما كانا يتبادلان الأحاديث الهاتفية فتوطدت علاقتهما وتبادلا كلمات الإعجاب والحب، حتى جاء اليوم الذى زارها إبراهيم فى منزلها وتطورت الأمور سريعا حتى واقعها جنسيا داخل أحد الغرف أعلى العقار، وكان يصور ما دار بينهما بهاتفه المحمول.

بعد أيام من ممارسة الرذيلة، وسوس له شيطانه بابتزاز الفتاة للحصول على أموال تكفيه ليسدد ديونه التى تراكمت عليه فى الآونة الأخيرة، وأخذ يراسلها ببضع لقطات من فيديوهاتهما الجنسية، وهددها بكشف أمرها أمام عائلتها وجيرانها إن لم تذعن لأمره وتدفع له 100 ألف جنيه، ولضيق حالها وعجزها عن دفع المبلغ المطلوب، قررت إبلاغ الشرطة.

«صوت الأمة» قابلت المتهم والذى بدأ حديثه معنا قائلاً: ذهبت لمنزل «أ.ح» كى اسلمها المنتجات التى قامت بشرائها من خلال المواقع الالكترونية، وعندما فتحت باب المنزل كانت ترتدى بنطلون «ترينج وتى شيرت كت»، حينها لفتت انتباهى واثارت شهوتى وادخلتنى المنزل وقدمت لى واجب الضيافة واخذت رقم تليفونى واخذت رقمها، وغادرت المنزل.

واكمل حديثه بندم قائلاً: بعد ذلك بدأت العلاقة تتوطد بينا وكنا نتبادل الحديث يوميا ليلاً بعد الانتهاء من العمل حتى الصباح الباكر وتحدثنا فى كل شيء حتى وصل الحديث بيننا إلى اقامة علاقة جنسية فى التليفون كل يوم.

سكت قليلا يندب حظه ثم اكمل حديثه: عرضت عليها ان اقابلها فى منزلها ولكنها رفضت تماما بسبب انها خائفة من ان يجيء احد فى ذلك الوقت، وبعد ايام من الكلام وافقت على ان اقابلها فى حجرة مهجورة على سطح المنزل، وذهبت لها وتقابلنا فى الحجرة وقامت بيننا علاقة جنسية وقمت بتصويرها «من غير ما تاخد بالها.»

تلقى النقيب أيمن جوهر رئيس نقطة قرية عنيبس إحدى قرى مركز جهينة غرب التابعة لمحافظة سوهاج بلاغا يفيد قيام عصابة مسلحة، باختطاف تاجر مواشى على ايدى مجموعة من المسلحين أرهبوا الاهالى الذين حاولوا الامساك بهم بإطلاق النيران فوق رءوسهم وفروا هاربين ناحية الجبل.

كشفت تفاصيل البلاغ أنه اثناء عودة المجنى عليه « كرم ص. م » 32سنة تاجر مواشى من السوق بسيارته النقل المحملة برءوس الماشية فى منطقة عنيبس قبلى البلد مركز جهينة قام أفراد يستقلون بخطفه.

Newspapers in Arabic

Newspapers from Egypt

© PressReader. All rights reserved.