ادعوا للساحر محمود عبدالعزيز بالشفاء لأنه يستحق منا الدعاء

Sout Al Omma - - اقتصاد -

مش عايزين نعرف الفنان الساحر محمود عبدالعزيز أصابه إيه والمرض اللى عنده إيه وذلك لأن أى مرض هو ابتلاء من الله ولا نملك إلا الدعاء إلى الله أن ينعم على عبده محمود عبدالعزيز بالشفاء وسوف أؤجل كلامى معكم عن زعيم برلمان المجانين وفقيه التزوير للأسبوع المقبل إن شاء الله وسوف أكتب لكم هذا الأسبوع عن ساحر السينما المصرية وأحد القمم الفنية.

الساحر الفنان محمود عبدالعزيز ابن مدينة الإسكندرية المدينة العظيمة التى قدمت العظماء فى السينما والغناء بداية بالأسطورة الحقيقية المطرب سيد درويش والنجم العالمى عمر الشريف وأسطورة الإغراء هند رستم ومن أبناء الإسكندرية أيضا المخرج الكبير يوسف شاهين.

ساحر السينما المصرية محمود عبدالعزيز حدوتة مصرية ورحلة كفاح ونجاح تستحق أن تروى لكل الأجيال من ملايين المحبين للفنان الساحر محمود عبدالعزيز.. مشوار ورحلة محمود عبدالعزيز رحلة صبر وتعب وكفاح ونجاح وأنا لا ادعى اننى كنت صديقا مقربا للساحر محمود عبدالعزيز رغم اننى أعرفه منذ أكثر من عشرين سنة عام 1996 ولكن كانت بيننا علاقة قوية وكنا نلتقى كثيراً ونتحدث كثيرا فى لقاءات كثيرة كانت تجمعنى به فى مطعم سمكمك التى تملكه الراحلة العظيمة زيزى سالم التى كانت لها أيضا الكثير من الذكريات والحكايات مع ساحر السينما المصرية محمود عبدالعزيز.

وقد بدأت علاقتى بالساحر محمود عبدالعزيز عن طريق صديقنا المشترك المصور الصحفى اللبنانى الكبير سمير الفقيه وعلى فكرة أنا لى واقعة وحكاية شهيرة مع النجم محمود عبدالعزيز ويعلم هذه الواقعة كل الوسط الفنى وهذه الواقعة أو هذه الحكاية لم أحكها الآن لأنه ده مش وقت الكلام عنها دلوقتى وأرجع لرحلة كفاح ونجاح الساحر محمود عبدالعزيز الذى حكى لى انه بدأ حياته بائع للجرائد فى دولة النمسا فى أوروبا وذلك بعد حصوله على المؤهل الجامعى وقبل دخول الفن والتمثيل بالوسط الفنى.

وكان محمود عبدالعزيز يعشق بالفخر وهو يقول لى أنا بدأت حياتى بائع جرائد فى أوروبا ولم استمر فى هذا العمل كثيرا فقد رجعت إلى مصر لاشق طريقى ومشوارى فى عالم التمثيل حيث أننى كنت لا أرى نفسى أنفع فى أى مهنة غير مهنة التمثيل.

وترك محمود عبدالعزيز مدينة الإسكندرية وحضر إلى القاهرة فى منتصف السبعينيات ليشق طريقه ومشواره فى مهنة التمثيل التى عشقها وأحبها وأخلص لها فأصبح محمود عبدالعزيز أحد القمم الفنية الكبيرة فى السينما المصرية والدراما التليفزيونية منذ أن بدأ مشواره الفنى مع المخرج الكبير الراحل نور الدمرداش الذى كان أول من اكتشف الساحر محمود عبدالعزيز وقدمه فى مسلسل الدوامة وبعدها فيلم «طائر الليل الحزين» وفيلم حتى آخر العمر مع النجمة والإعلامية الكبيرة نجوى إبراهيم وبعد ذلك قدم الساحر محمود عبدالعزيز الكثير من الأفلام والمسلسلات سوف تظل خالدة فى تاريخ محمود عبدالعزيز الفنى الكبير فمن منا ينسى للساحر محمود عبدالعزيز دوره فى فيلم الكيف الذى أصبح هذا الفيلم ايقونة الحشاشين وقدم الساحر فيه شخصية جمال «الشهير بمزاجنجى» الذى يحب ويضرب الحشيش والغناء الشعبى.

ومن منا ينسى للساحر محمود عبدالعزيز شخصية الشيخ حسنى الكفيف بفيلم « الكيت كات » .

وقد قدم محمود عبدالعزيز شخصية الكفيف بعبقرية شديدة وسوف تظل هذه الشخصية خالدة فى تاريخ السينما المصرية.

ومن منا ينسى شخصية رأفت الهجان لهذا الفنان العبقرى محمود عبدالعزيز فى مسلسل رأفت الهجان من أعظم المسلسلات فى تاريخ الدراما المصرية والتليفزيون المصرى والعربى ومن منا ينسى للساحر محمود عبدالعزيز شخصية الضابط شركس مع العبقرى التانى أحمد زكى فى فيلمهم الخالد «البرئ» وفى النهاية أنا مهما كتبت أو تحدثت عن أعمال النجم الكبير محمود عبدالعزيز ساحر السينما المصرية فلن أوفيه حقه وفى النهاية أطلب من كل القراء الدعاء للساحر محمود عبدالعزيز بالشفاء لأنه يستحق منا الدعاء.

Newspapers in Arabic

Newspapers from Egypt

© PressReader. All rights reserved.