لغة الإنسانية تفسرها القلوب الرياضية في الأردن ومصر

Al Ghad - - 19 - مصطفى بالو

عمان - تسمو لغة الإنسانية ف�وق كل الاع �ت �ب �ارات، وت�خ�ت�رق ال �ح �دود ولا تعترف بالمسافات، وهي لسان حال القلوب العربية، وتجمعنا بروابط تفوق معاني "لغة الضاد"، وتجدها رس�ول القلوب المحبوب ال�ذي يحمل رسالة "لسة الدنيا بخير"، وعادة ما تجد من نجوم الرياضة والفن سفراء لها في مختلف البلدان العربية، والتي تتحد مع عديد المشاهد الإنسانية لنجوم رياضة ومشاهير الفن العالميين، لتؤكد أن الإب�داع الإنساني بالرياضة والفن يتجاوز حدود الشهرة والنجومية إلى نشر الوعي والثقافة والتعاضد في مسح معاناة الشعوب بكل مكان من أرجاء المعمورة.

عديدة هي المشاهد الرياضية الأردنية التي التصقت بهموم المجتمع ومشاكله الصحية، ووجهت القلوب نحو مرضى هم بحاجة إلى فزعتنا ووقفتنا، مستلهمة نخوتنا في هبات جماعية للوقوف معهم، والتخفيف عن معاناتهم ضد عديد الأم �راض، وتوعية الأس�ر والأجيال الأردنية بكثير من مخاطر "المرض العضال"، وان تعدد تلك المشاهد لدى عديد من نجوم الأندية الرياضة المحلية، نختار نموذجا عشوائيا أقرب إلى الذاكرة، وهو عندما لبى رئيس نادي الوحدات يوسف الصقور ونجوم الفريق، نداءات الطفلة ملاك قنديل، التي تحدت عذابات المرض )وهي المصابة بمرض السرطان، شافاها وعافها الله(، وشاركت نجوم الوحدات فرحة التتويج بلقب دوري المحترفين للموسم ‪،2018- 2017‬ وت� واج� دت إل� ى جانب كبار المسؤولين على منصة التتويج وحملتها القلوب والعيون قبل الأيادي عاليا، وصاغ جميع الأردنيين المتواجدين بالملعب، على اختلاف ميولاتهم النادوية، ومن شاهد تلك المباراة خلف شاشات التلفزة على مختلف المحطات الرياضية، رسالة إنسانية أردنية عربية تقول: "كلنا معك يا ملاك" وهي رسالة إلى جميع المرضى بوقفة الشعب الأردني خلفهم وتقديم كل ما يلزم لتخفيف معاناتهم حتى يمن الله عليهم بالشفاء.

مبادرات إنسانية مماثلة، تكلمت اللغة الإنسانية بلهجة مصرية، والتي تسحب المجتمع المصري والعربي في رحلة الوحدة، والالتفاف حول المرضى، وتوجههم إلى تقديم تبرعاتهم لعلاج الأمراض المستعصية، ولعل الإعلان الدعائي لمؤسسة بهية للكشف المبكر عن سرطان الثدي، والذي انطلقت من كلمات الراحل الشاعر احمد فؤاد نجم )مصر يمة يا بهية.. يم طرحة وجلابية"، إلى إعلان دعائي على أغلب المحطات المصرية يشارك فيه جميع شرائح المجتمع المصري المثقف والعامل والفلاح، وكأن "بهية" هي أم وكل اخت وكل مصر بمشاركة مشاهير نجوم الرياضة والفن، ويرسمون لوحة إنسانية ولا أجمل برسالة تقول:"متجمعين علشان بهية، كلنا معك يا بهية".

ومبادرة إنسانية جميلة قدمت للمجتمع تحمل اسماء مشاهير بالرياضة والفن، راحلين ومؤثرين فيالمجتمع،يقومفيهامشاهيرمعاصرينبالفن والرياضة، ولعل ابرزها تلك التي تحمل اسم رئيس النادي الأهلي ونجم المنتخب المصري و"الشياطين الحمر"، ال�راح�ل صالح سليم، معنونة بتاريخ ميلاده ‪11- 9‬- 1930 إلى تاريخ وفاته ‪5--2002، 6‬والتي يشارك فيها نجوم ومدربون معاصرون بالنادي الحالي، والتي تدعو للتبرعلحسابمستشفى"500500"،والمساهمة في توسيع الجناح المسمى باسم الراحل صالح سليم بذات المستشفى الذي يقدم خدمات علاج مجانية للمرضى بجميع التخصصات المرضية، وهو ذات المنطق الذي انطلق منه زملاء الراحل أحمد زكي، بدعم فكرة دعمهم لتأسيس جناح مرضي باسم الراحل احمد زكي لذات الغاية، في رسالة إعلانية تحفيزية لجميع المجتمعات العربية.

Newspapers in Arabic

Newspapers from Jordan

© PressReader. All rights reserved.