"غاز العدو احتلال" تطالب "النواب" بإسقاط الاتفاقية مع إسرائيل

Al Ghad - - 8 -

عمان- _- نظمت الحملة الوطنية الأردنية لإسقاط اتفاقية الغاز مع الكيان الصهيوني )غــاز العدو احـتـلال( ظهر امــس، وقفة احتجاجية امــام مجلس النواب، بالتزامن مع انعقاد اولى جلسات الــدورة الاستثنائية، رفضا لما أسمته الحمله "تواطؤ الحكومة والنوّاب" في صفقة استيراد الغاز من إسرائيل.

وعبرت الحملة، خـلال الوقفة، عن إدانتها للموقفين الحكوميّ والنيابيّ فيما يتعلّق "بصفقة الغاز مع العدوّ الصهيونيّ، والتي سيُهدر من خلالها أكثر من 10 مليارات دولار من أموال دافعي الضرائب لصالح دعـم الكيان الصهيونيّ، بدلًا من استثمارها داخل بلدنا، لتنمية اقتصادنا، واستغلال مصادر طاقتنا السياديّة، وخلق عشرات آلاف فرص العمل لمواطنينا" على حد قول بيان صدر عن الحملة.

وسلمت الحملة مجلس النواب مذكرة بعد الوقفة الاحتجاجية، اتهمت فيها النواب بالوقوف "عاجزا عن القيام بأي فعل تجاه مسؤوليّاته الرّقابية والتشريعيّة أمام حكومات )..( تهدر اليوم مليارات الدّنانير من أمــوال دافعي الضّرائب، لصالح دعم كيان الإرهـاب الصّهيوني، وترسيخ التبعيّة له، عبر توقيع اتّفاقات استيراد الغاز المسروق معه".

كما استذكرت الحملة باستغراب ما قالت انه بقاء نص اتفاقيّة الغاز "مختفيًا منذ أكثر من عام في أدراج لجنة الطّاقة النيابيّة ورؤسائها، بدعاوى مضحكة مبكيّة: أنّها "في التّرجمة"".

ودعـت الحملة في مذكرتها مجلس الــنــواب الــى ان "يـقـف لإســقــاط هذه الاتفاقية الفضيحة، ويحاسب المسؤولين عنها، وهو ما نضعه اليوم كمطلب أمام مجلس النوّاب، لا نظنّ أنّه سيتحقّق".

Newspapers in Arabic

Newspapers from Jordan

© PressReader. All rights reserved.