Al Ghad : 2020-06-27

12 : 12 : 12

12

السبت 5 ذو القعدة 1441 هـ - 27 حزيران 2020 م ibrahim.jaber@alghad.jo إنه من الأيام التي تمضي بسرعة، لكثرة ما عليك من أعمال وواجبات، قد يستغرب كل الموجودين حولك من نشاطك الواضح، والغريب أيضا بأن ابتسامتك لا تفارقك طوال اليوم، فالشعور بالسعادة لن يغيب عنك، وبالأخص لمواليد 10 الى 15 تموز، قد تشعر بالتعب عند المساء، لكنك لن تفوت الخروج والتمتع بوقتك. أعرف أنك ستسألني الى متى سأبقى هكذا؟! اليوم سيبقى على حال أمس، ولن يحدث أي تغيير في وضعك ومزاجيتك، تصبح عصبيا، وتشعر بأن كل شيء ينقلب ضدك، مواليد أيلول قد يشعرون ببوادر ضائقة مالية، فاحذر على نقودك. في فترة المساء يخف الضغط قليلا مع بقاء الأجواء ملبدة بالغيوم. يوم جيد بكل معنى الكلمة يا صديقي الجدي، فلديك العديد من الأخبار الجيدة، والأحداث التي ستسعدك. لكن احذر من الانفعال والعدوانية الزائدة تجاه أفراد عائلتك في فترة الظهيرة، الأكثر حظا هم مواليد 11 الى 19 كانون الثاني. اليوم أنت مصمم على أن يمشي كل شيء كما أنت مخطط له، فأنت عنيد اليوم ولا تقتنع بسهولة برأي الأشخاص بجانبك، أنت جذاب اليوم ومحط أنظار الجنس الآخر، اذا أردت فتح موضوع ارتباط مع من تحب، فعليك به اليوم، فهو الأفضل لك، وبالأخص مواليد 2 الى 9 نيسان، فأنتم الأكثر حظا لهذا اليوم. نسب النجاح من 10 : العمل: 5 العاطفة: 5 الصحة: 5 نسب النجاح من 10: العمل 9 العاطفة : 9 الصحة : 9 نسب النجاح من 10 : العمل: 8 العاطفة: 7 الصحة: 9 نسب النجاح من 10 : العمل: 9 العاطفة: 7 الصحة: 9 عليك بأن تأخذ وتعطي بالكلام، ولا تفكر أن تجعل كلمتك هي الكلمة الأخيرة، فقد تلاقي اليوم معارضة واسعة وكرها للأشخاص حولك، ستجد اليوم حبيبك واقفا الى جنبك ومساندا لك في كل القرارات التي تتخذها، يوم جيد للعاطفة والاستمتاع بها، وأفضل بكثير من الوضع المالي الذي قد يكون متجها الى الهاوية في مساء هذا اليوم. الحظ ما يزال يدعمك يا صديقي الثور، وعلى كافة المجالات، فحاول أن تستغل اليوم بكل قوتك، ولا تقل لا لكل اقتراح قد يعرض عليك، لأنه سيكون لصالحك، في فترة ما بعد الظهر قد تمر بفترة هادئة، لكنها مقدمة لصخب في المساء، فأنت ستكون في قمة سعادتك، وبالأخص مواليد 12 الى 20 أيار. أنت تفكر بعقلانية قد تكون زائدة عما يجب بالنسبة إليك، فأنت تسأل كثيرا وحريص جدا على أن لا تؤذي أحدا حولك، فتنتقي كلامك بحرص شديد خوفا من أن يخرج غضبك الداخلي عليهم. يوم قد يكون حرجا، لكنه ليس بالسيئ. المساء جيد لرمي كل شيء خلفك للخروج والاستمتاع بليلتك. قد تشعر بالندم لعمل اقترفته، بدون تفكير مسبق، لكن هنالك شخص يساعدك على الخروج من المأزق الذي أنت فيه، مبلغ من المال في طريقه الى الخروج من يدك بشكل مفاجئ عند الظهيرة، مما يسبب لك بعض الضيق، في ساعات المساء قد لا ترغب بالخروج، وقد تفضل البقاء في البيت والجلوس مع عائلتك. نسب النجاح من 10 : العمل: 9 العاطفة: 7 الصحة: 8 نسب النجاح من 10 : العمل: 9 العاطفة: 9 الصحة: 9 نسب النجاح من 10 : العمل: 9 العاطفة: 8 الصحة: 9 نسب النجاح من 10 : العمل: 7 العاطفة: 9 الصحة: 9 ما تزال تشعر بالقوة والنشاط، فأنت فعال في كل مكان تذهب إليه، تشعر بالسعادة، لكن لا تعرف لماذا، يوم جيد آخر لفعل أو إكمال قرار بدأت به، لأنها الفترة المميزة لك خصوصا في مجال السفر والتنقل، في المساء الأجواء جيدة للسهر فاخرج واستمتع بوقتك، مواليد 11 الى 18 أيلول هم أكثر المستفيدين من هذه الوضعية المميزة. المسؤوليات المتواصلة ومواجهتك المشاكل قد تجعل نفسيتك اليوم عرضة للملل والكآبة، فأنت لا تحصل اليوم على شيء بسهولة، وقد تضطر الى إعادة ما تفعله أكثر من مرة، تفقد دبلوماسيتك اليوم وتترك العنان لصراحتك الزائدة، ننصحك بأخذ راحة كافية اليوم في المساء، وبالأخص لمواليد 12 الى 20 آذار. الجميع يقول لك لماذا لا تجلس، وبماذا تفكر، تشعر بضياع كبير، وتفكر كثيرا اليوم بما سيأتي، شريك حياتك يشغل بالك كثيرا، فهو يتعامل معك بطريقة غريبة ترهق تفكيرك، احترس من فترة المساء، فهي الأصعب حيث ستنفجر الأمور بينك وبينه، مواليد 14 الى 22 حزيران قد يكون عليهم الاحتراس على صحتهم. شعورك بالبعد عن عائلتك وأسرتك لانشغالك ببعض الأمور الشخصية والأصدقاء سيزيد اليوم، فتقرر منذ الصباح الباكر بتكريس بعد ظهر اليوم للقاء عائلي أو عمل مأدبة طعام ودعوة من تحب، يوم هادئ جدا بالنسبة لك، لكنه يوفر لك الهدوء الذي لم تشعر به منذ أسبوعين، لكن قد تسمع كلاما اليوم لا يعجبك، ويخص سمعتك لا تهتم، فأنت بغنى عن الدخول في مناقشات. نسب النجاح من 10 : العمل: 0 العاطفة: 1 الصحة: 2 نسب النجاح من 10 : العمل: 5 العاطفة: 5 الصحة: 5 نسب النجاح من 10 : العمل: 7 العاطفة: 8 الصحة: 9 نسب النجاح من 10 : العمل: 9 العاطفة: 8 الصحة: 9 HAYATONA

© PressReader. All rights reserved.