تتضمن 12 إجراءً بكلفة إجمالية تتجاوز 172 مليون دولار خطة السياحة الخمسية للاقتصاد الأخضر تحدث الإطار القانوني والسياسي للقطاع

Al Ghad - - 2 - فرح عطيات

عمان- تضع وزارة السياحة مطلع العام المقبل خريطة طريق لإدارة الأزمات والكوارث والمناخ، ولإصلاح وتحديث الإطــار القانوني والسياسي والمؤسسي لهذا القطاع، بهدف زيـادة الاستثمار العام والخاص في القطاع، وتحسين القدرة التنافسية والاستدامة للاقتصاد المحلي.

وتأتي هذه الخطوة، ضمن الخطة التنفيذية للاقتصاد الأخضر التي سيتم الإعلان عنها الاثنين المقبل من قبل وزير البيئة صالح الخرابشة، والتي تسعى الى تطوير وتنفيذ برنامج بناء قــدرات النمو الأخضر لأصحاب المصلحة في قطاع السياحة، الى جانب إعداد خريطة طريق لزيادة كفاءة استخدام الموارد فيه.

وتتضمن الخطة عددا من المشاريع تعد جزءا من 12 إجراءً تعتزم الوزارة تنفيذها، خلال خمسة أعوام، وبقيمة إجمالية تصل لنحو 172 مليونا و 700 ألف دولار في وقت تنفذ الوزارة استراتيجية سياحية مستدامة "2020-2016" بمنطقة اليرموك تتضمن بناء عدد من النزل البيئية.

ومن بين الإجراءات الأخرى، التي أوردتها الوزارة في خطتها، التي حصلت "الغد" على نسخة منها، تطوير آليات للتسويق العالمي، والعلامة تجارية لقطاع السياحة في الأردن، والخطة الرئيسة لتنميته، فضلا عن إنشاء مركز تميز لهذا القطاع لتشجيع الابتكار وتطوير السوق.

كما سيجري العمل على بناء قـدرات الخبرات في مجال السياحة البيئية في المناطق المحمية، وربطها مع المنتجات السياحية الأخرى، وتحسين تلك المقدمة الى جانب الخدمات في مدينة البترا وما حولها، مع تحديث وتنفيذ استراتيجية السياحة المستدامة لمنطقة اليرموك 2016-2020 ببناء عدد من النزل البيئية.

وقبيل جائحة كورونا ساهم قطاع السياحة بنسبة تتراوح بين 10 % و 18.7 % من الناتج المحلي الإجمالي للأردن، وكان مسؤولا عن 7.3 % من إجمالي العمالة في الاقتصاد، بحسب ما ورد في الخطة ذاتها.

وكان من المتوقع أن تصل مساهمة القطاع إلى

الحنيطي يبحث ووزير الدفاع العراقي التطورات الإقليمية:

بحث رئيس هيئة الأركان المشتركة اللواء الركن يوسف أحمد الحنيطي، لدى استقباله في مكتبه بالقيادة العامة أمس، وزير الدفاع العراقي جمعة عناد والوفد المرافق له، بحضور السفير العراقي والملحق العسكري العراقي وعدد من كبار ضباط القوات المسلحة الأردنية، آخر التطورات على الساحتين الإقليمية والدولية وأوجه التعاون والتنسيق العسكري المشترك، وسبل تعزيز علاقات التعاون الثنائي بما يخدم مصلحة القوات المسلحة في البلدين الشقيقين. وجرى للضيف استقبال عسكري رسمي، حيث استعرض حرس الشرف الذي اصطف لتحيته.-)بترا( 22.3 % من الناتج المحلي الإجمالي العام 2027، و 8.4 % بحلول العام 2028، ما يخلق فرصًا إضافية لكسب العيش للأردنيين، والعمل على زيـادة تدريجية في استثمارات القطاع الخاص.

وفـي حين أن الوباء سيكون له تأثيرات قصيرة ومتوسطة المدى على الصناعة، سيظل الأردن دولة

-)أرشيفية(

غنية من حيث رأس المال البشري والتراث الطبيعي والثقافي، كما ان الوقت حان للنظر في كيفية الاستفادة من البيئة لزيادة مرونة القطاع، والتي هي في صميم نهج النمو الأخضر.

"إن بناء المرونة الاقتصادية هو أحد أكبر تحديات الأردن المستقبلية في بلد يعد واحـدا من أكثر دول العالم ندرة في المياه"، بحسب الخطة التي أشارت الى ان استيعاب السياح يتطلب كميات كبيرة من الطعام والمياه والطاقة، وهذا يولد بالتالي العديد من تيارات النفايات الصلبة التي يجب إدارتها بشكل صحيح.

وتعتبر السياحة في الأردن قطاعا مهمًا للتنمية الاجتماعية، وتوفير فرص عمل للمجتمعات الريفية والنساء والشباب، باعتباره يتمتع بإمكانيات تنموية هائلة، من خلال تنمية السياحة البيئية والمتخصصة، والتي يمكن أن تزيد من التأثير على النمو الاقتصادي، وكذلك تحفيز الاستثمار في البنية التحتية الحيوية للبلديات وبين المحافظات.

وسـتـؤدي الخطة التنفيذية إلـى زيــادة التنسيق والتعاون بين القطاعين العام والخاص المنخرطين في قطاع السياحة الأردني، والربحية فيه عن طريق رفع المهارات والقدرة التنافسية للشركات والمجتمعات والموظفين المعتمدين على القطاع، وعرض فرص الاستثمار في السياحة البيئية والاستدامة في المواقع الرئيسة.

وكانت وزارتا البيئة والسياحة والآثار، عملتا خلال الفترة الماضية، وبالشراكة مع أصحاب المصلحة الوطنيين، والمعهد العالمي للنمو الأخضر على تحديد الاجراءات في الخطة التي سيتطلب تنفيذها دعما من القطاعين العام والخاص والمانحين.

وبالنظر إلى الفجوات الحالية في الموارد المالية المتاحة، تهدف هذه الإجراءات إلى جذب الاستثمار من خلال معالجة الحواجز السياسية، والثغرات في القدرات، التي تؤدي إلى ارتفاع التكاليف، أو مستويات المخاطر أو عدم اليقين في صنع القرار.

وحدد قطاع السياحة 18 هدفًا فرعيًا، إذ يساهم 2 من من هذه الإجراءات في هدف التكيف مع تغير المناخ والتخفيف من آثاره، والتي تُعتبر "أولويات العمل المناخي".

سياح في أحد المواقع السياحية في الأردن

Newspapers in Arabic

Newspapers from Jordan

© PressReader. All rights reserved.