"عمومية الأولمبية" تناقش توصية تمديد عمل الاتحادات الرياضية اليوم

Al Ghad - - 32 - بلال الغلاييني

عمان- يترأس سمو الأمير فيصل بن الحسين رئيس اللجنة الأولمبية الأردنية، الاجتماع غير العادي الذي تعقده الجمعية العمومية للجنة عند الساعة الحادية عشرة من صباح اليوم، بحضور ممثلي الاتحادات الرياضية التي يحق لها التصويت على القرارات، والاتحادات النوعية التي تحضر بصفة مراقب ولا يحق لها التصويت، حسب ما نص عليه نظام الاتحادات الرياضية المعمول به حاليا.

الاجتماع الذي يعقد )عن بعد(، مخصص لمناقشة التوصية التي تقدم بها مجلس إدارة اللجنة الأولمبية في وقت سابق، والتي تتضمن تمديد عمل الاتحادات الرياضية إلى ما بعد دورة الألعاب الأولمبية المقررة في طوكيو صيف العام المقبل.

وقبل اجتماع الجمعية العمومية، يلتئم مجلس إدارة اللجنة الأولمبية عند الساعة العاشرة صباحا في اجتماع يعقد )عن بعد(، لمناقشة العديد من الأمور المدرجة على جدول الأعمال، ومن أبرزها قضية كرة اليد.

وتشير المعلومات، إلى أن الجمعية العمومية ستصادق على توصية مجلس الإدارة واتخاذ قرار تمديد عمل الاتحادات الرياضية، إضافة إلى تمديد عمل مجلس إدارة اللجنة الأولمبية.

وعلمت "الغد"، أن مشروع النظام الجديد للاتحادات الرياضية بات جاهزا لعرضه على مجلس الــوزراء في القريب العاجل، بعد أن مر في مراحله القانوينة؛ حيث خلص ديوان التشريع والرأي من قراءته ومراجعة مواده، وعرضه على الموقع الرسمي التابع له، وذلك لغايات اطلاع المتابعين للشأن الرياضي وإبداء ملاحظاتهم على مواده.

ويتضمن مشروع نظام الاتحادات الرياضية العديد من المواد المهمة، والتي ارتأت اللجنة الأولمبية إدخالها في سعيها لتطوير عمل الاتحادات الرياضية في المرحلة المقبلة، ومن أبرز التعديلات التي أصابت النظام، تعيين عدد من الشخصيات الرياضية في الاتحادات الرياضية كافة، والإبقاء على فئتي الأندية والمراكز واللاعبين المعتزلين فقط، وإلغاء فئتي المدربين والحكام، كما تم تحديد نسبة

)أرشيفية( تواجد المرأة في الاتحادات الرياضية من 20 % إلى 30 %، مثلما تم إلغاء دفع بدل المواصلات لأعضاء مجلس إدارة الاتحاد، على اعتبار أن العمل في الاتحادات الرياضية هو تطوعي، مثلما حدد النظام الجديد مدة الستة أشهر للاتحادات الرياضية لإعداد نظامها الأساسي وإجراء الانتخابات وفق النظام الجديد، وتسمية الأعضاء العاملين لعضوية الهيئة العامة لفئات الأندية والمراكز واللاعبين المعتزلين، عن طريق انتخابهم من الروابط الخاصة بهم، وتعيين الأعضاء المعينين لعضوية الهيئة العامة بعد اكتمال انتخابات الروابط للفئات الأخرى، وأن لا يزيد عدد الأعضاء العاملين لكل فئة من فئات الأندية والمراكز واللاعبين المعتزلين على ثلاثة أمثال عدد أعضاء تلك الفئة في مجلس الإدارة، وعلى أن يراعى بالنسبة لفئة الأندية أن لا يقل عدد الأعضاء العاملين من أندية الدرجة العليا عن نصف العدد المخصص للأعضاء العاملين لفئة الأندية.

وحدد النظام الجديد شروط العضوية الخاصة بكل فئة من فئات الأعضاء العاملين، على أن يتوافر في جميع الأعضاء أو ممثليهم حد أدنى من الشروط وأبرزها؛ أن تضم الهيئة العامة في عضويتها ما لا يقل عن 3 نساء 2 منهن من فئة اللاعبين والثالثة من الأعضاء المعينين على الأقل، وأن لا يقل عدد أعضاء الهيئة العامة العاملون عن عدد أعضاء مجلس الإدارة زائد النصف، وإذا لم يتوافر العدد الكافي لتشكيل قوام الهيئة العامة للاتحاد، فعلى الاتحاد فتح باب الانتساب لسد النقص، فإن استمر النقص فعلى المجلس أن يقرر الاكتفاء بالعدد الموجود من الهيئة العامة.

وعرف النظام الجديد مجلس إدارة الاتحاد، بأنه الجهاز التنفيذي للاتحاد الرياضي، وتنظم جميع الأحكام المتعلقة بمجلس الإدارة في النظام الأساسي، وأن يتكون مجلس الإدارة من أعضاء منتخبين من الهيئة العامة وأعضاء معينين من المجلس شريطة أن لا يقل عدد الأعضاء المعينين عن عضو واحد ولا يزيد على نصف العدد المحدد لأعضاء مجلس الإدارة، وأن يقوم المجلس بتعيين الأعضاء المعينين بعد اكتمال انتخابات الروابط للفئات الأخرى بحيث تبدأ عضويتهم في الهيئة العامة من تاريخ تعيينهم، فيما تبدأ عضويتهم في مجلس الإدارة فور الانتهاء من انتخاب أعضاء مجلس الإدارة المنتخبين، وأن تنتهي عضوية الأعضاء المعينين في الهيئة العامة بتعيين الأعضاء الجدد، وأن تنتهي عضويتهم في مجلس الإدارة بانتهاء مدة مجلس الإدارة أو قبل ذلك وفقا لأحكام النظام الأساسي.

الأمير فيصل بن الحسين

Newspapers in Arabic

Newspapers from Jordan

© PressReader. All rights reserved.