"القوى" يوضح قضية "إسقاط العضوية" في مؤتمر صحفي اليوم

Al Ghad - - 32 -

عمان- _- يستعرض رئيس اتحاد ألعاب القوى المحامي سعد حياصات، تفاصيل قضية "إسقاط العضوية" لأربعة أعضاء من مجلس الإدارة، في مؤتمر صحفي يعقد عند الساعة الواحدة والنصف من ظهر اليوم، في قاعة المركز الإعلامي لمدينة الحسين للشباب، بحضور ممثلي مختلف وسائل الإعلام المحلية والعربية.

ومن المنتظر أن يقدم رئيس الاتحاد المحامي سعد حياصات ردودا واضحة، بخصوص شكوى التحقق الأولى، التي تقدم بها أعضاء مجلس الإدارة السابقون كل من رفيق حمودة، د.نضال الغفري، د.معتصم ملكاوي ومها حرز الله، إلى اللجنة الأولمبية، التي بعثت بدورها شكوى التحقق الى مجلس إدارة اتحاد القوى، ورد الأخير على نقاط الشكوى بالتفصيل، وما تضمن رده من توضيحات إدارية ومالية بخصوص العديد من الأمور التي تناولتها شكوى التحقق الرباعية.

ويقدم رئيس اتحاد القوى المستند القانوني الذي لجأ إليه اتحاد ألعاب القوى، عندما اتخذ اتحاد اللعبة قرارا بإسقاط عضوية عضو المجلس رفيق حمودة لعدم تسديد اشتراكاته، وأصول دعوة الهيئة العامة للاجتماع لانتخاب عضو داعم، وكذلك توضيح الرد القانوني بشأن اتخاذ مجلس إدارة اتحاد ألعاب القوى قراره، بإسقاط عضوية كل من د.نضال الغفري، د.معتصم ملكاوي ومها حرز الله لتغيبهم 3 جلسات متتالية من دون عذر رسمي خطي، على حد تعبير اتحاد ألعاب القوى.

ويعرض رئيس اتحاد ألعاب القوى، على الإجراءات القانونية التي قام بها اتحاد ألعاب القوى، عندما قام باستدعاء د.قاسم خويلة "فئة المدربين"، ليحل مكان معتصم ملكاوي، وممثل نادي يرموك البقعة عبدالقادر المحارمة عن "فئة الأندية"، والذي حل بدلا من ممثل نادي القطرانة د.نضال الغفري، كذلك الأصول القانونية لعضوية الاتحاد "عموميته" لانتخاب "فئة اللاعبين" ليحل مكان مها حرز الله، وانتخاب عضو ممثل عن فئة الداعمين بدلا من رفيق حمودة، علما بأن اتحاد ألعاب القوى قد استدعى خويلة وعبدالقادر محارمة اللذين شاركا في اجتماعات مجلس إدارة اتحاد اللعبة مؤخرا.

ويذكر أن أعضاء مجلس إدارة الاتحاد الأربعة الذين أسقطت عضويتهم في وقت سابق، كل من د.نضال الغفري، رفيق حمودة، د.معتصم ملكاوي، ومها حرز الله، قد جددوا مطالبة اللجنة الأولمبية بالرد على شكواهم بحسب الأصول، رافضين التأخير بالرد الذي يؤدي الى تفاقم المشكلة، والذي يضر باللعبة والرياضة الأردنية، على حد قولهم، شارحين من جديد بنود شكواهم السابقة، مشيرين الى أن قرار اتحاد ألعاب القوى بإسقاط عضويتهم غير قانوني، بحجة أن اتحاد اللعبة عقد ثلاث جلسات عن بعد خلال أسبوع، ولم يتم دعوتهم لحضور الجلسة رقم 4، مستندين الى إعلامهم اللجنة الأولمبية بمقاطعة جلسات الاتحاد إلى حين النظر في شكواهم الأولى، مطالبين اللجنة الأولمبية واتحاد اللعبة بتسليمهم نتائج التحقق في شكوتهم الأولى، خاصة وأن اتحاد اللعبة رد على شكوى التحقق وسلمها الى اللجنة الأولمبية.

رئيس اتحاد ألعاب القوى المحامي سعد حياصات-)_(

Newspapers in Arabic

Newspapers from Jordan

© PressReader. All rights reserved.