"التوجيهي" في يومه السادس.. ارتياح لامتحان الفيزياء وخلاف حول "العربي تخصص"

Al Ghad - - 3 - آلاء مظهر

عمان- بددت سهولة أسئلة امتحان الفيزياء، الذي تقدم إليه طلبة الفرعين العلمي والصناعي أمس السبت، مخاوف اعترت الطلبة عشية الامتحان، والمتأتية من شكاوى طلبة الدورات السابقة، في حين تباينت آراء طلبة الفرعين الأدبي والشرعي حول مدى صعوبة وسهولة أسئلة امتحان اللغة العربية "تخصص" .

وكان طلبة التوجيهي، واصلوا أمس في يومهم السادس، تأدية الامتحان في عدة مباحث ضمن جدول الامتحان، فقد امتحن طلبة الفرعين العلمي والصناعي في مبحث الفيزياء، واللغة العربية "تخصص" لطلبة الفرعين الأدبي والشرعي، في حين امتحن طلبة الزراعي في مبحث الإنتاج الحيواني، والادارة والسلامة المهنية لطلبة الاقتصاد المنزلي، كما تقدم طلبة الفندقي والسياحي بمبحث إنتاج الطعام وخدمته.

إلى ذلك قال الطالب حمزة عريقات )علمي( إن أسئلة امتحان الفيزياء كانت سهلة ومباشرة وضمن المقرر المدرسي، والمدة الزمنية كانت كافية للإجابة عن الأسئلة للمتمكن من دراسته.

وفيما اعتبرت الطالبتان هبة فواز وعلياء هشام )علمي( أسئلة الفيزياء مناسبة قال استاذ الفيزياء رشاد حسن إن "الامتحان سهل ويحاكي مفاهيم الكتاب ولم يخرج عن الاطار المنهاج الدراسي المقرر"، مشيرا إلى أن الاسئلة جاءت مراعية للأوزان النسبية التي اقرها مجلس الامتحان العام مؤخرا.

من جانب آخر، أبدت الطالبة سارة عثمان )أدبي( ارتياحها ورضاها عن أسئلة امتحان "عربي تخصص"، في حين اعتبرها الطالب عمر الحيصة، "متوسطة وتميل للصعوبة".

وقالت الطالبة ايمان عرفة )شرعي( ان الأسئلة كانت ضمن المتوسط، وهو ما أكده استاذ اللغة العربية الدكتور سهيل عفانة لـ "الغد" بقوله ان اسئلة امتحان اللغة العربية "تليق بالثانوية العامة ومن أقوى الامتحانات التي وضعت لهذا العام". وأشار إلى أن الامتحان متوازن ويراعي الفروق الفردية بين الطلبة ويقيس قدراتهم بشكل صحيح، لافتا الى ان نسبة الاسئلة الموجهة لقياس الطلبة المتميزين مرتفعة حيث جاءت بمعدل 5 دوائر.

من جانبه رأى مروان حسان )زراعي( أن أسئلة مبحث إنتاج حيواني كانت من ضمن المنهاج المقرر، والمتمكن من دراسته يستطيع الإجابة عنها بسهولة، في حين اعتبر حاتم احمد )فندقي وسياحي( أن امتحان إنتاج طعام كان ضمن المتوسط. الى ذلك، تابع وزير التربية والتعليم الدكتور تيسير النعيمي أمس السبت، سير امتحان "التوجيهي" في مدارس السلط الثانوية للبنين، والملك عبدالله الثاني للتميز.

وأكد النعيمي، أن الوزارة تولي باهتمام جميع الملاحظات والاستفسار­ات الواردة من الطلبة بشأن الامتحان، وتعمل على دراستها ومعالجتها بما يحفظ جميع حقوقهم وهيبة وسمعة الامتحان.

وقال إن المؤشرات الفنية تشير بكل وضوح إلى سلامة سير إجراءات عقد الامتحان في مختلف مراحله، داعيا إلى الاستمرار بتطبيق مضامين البروتوكول الصحي بالدرجة نفسها من الاهتمام التي بدأ بها، حفاظا على سلامة الطلبة وجميع القائمين عليه.

Newspapers in Arabic

Newspapers from Jordan

© PressReader. All rights reserved.