Al Ghad : 2020-07-27

10 : 10 : 10

10

10 الاثنين 6 ذو الحجة 1441 ه� - 27 تموز 2020 م إفريقيا وأصبحت وسيلة لتجاوز الانقسامات العميقة في البلاد. وبالنسبة لمانديلا، أكدت اعتقاده بأن التسامح يساعد ك’لا من المغفور له والمسام ¨ح. وفي الحقيقة، كان من المؤثر للغاية ر”ية أقارب الرجال والنساء الذين قتلوا على يد حكومة الفصل العنصري القديمة وهم يغفرون للظالمين والمضط ¥هدين. الآن، ثمة حفنة من المدن الأميركية مثل جرينسبورو، كارولاينا الشمالية، التي أنشأت لجانا ’ محلية للمصالحة والحقيقة، والآن تخطط بوسطن وفيلادلفيا وسان فرانسيسكو لتشكيل لجان مشابهة. ودعا عدد من المشرعين، بما في ذلك عضو الكونغرس، باربرا لي، من ولاية كاليفورنيا، إلى إنشاء لجنة وطنية للحقيقة والمصالحة للنظر في تاريž الرق والتمييز. ويشكل مثال جنوب أفريقيا سابقة قوية لأميركا. وسيكون إنشاء لجنة وطنية للحقيقة والمصالحة، مقرونا’ بإلقاء نظرة جادة على فكرة التعويضات، طريقة للسعي إلى إغلاق هذا الفصل المروع من تاريخنا. وكما كان مانديلا يقول، لم يفت الأوان لفعل الشيء الصحيح بعد. قال لي الكثير من الناس على مر السنين إنه من الغريب أن يغفر مانديلا لمضطهديه. وكنت أبتسم دائم ‘ ا لنفسي لأنني كنت أعرف كم كان جرحه عميقا ’ بسبب ماضيه ومعاناته الخاصّين. لكنه أدر Š أنه كقائد ورمز، يجب عليه دائم ‘ ا أن يسامح، ولم يفشل أبد ‘ ا في ذلك. لقد فهم أنه بينما يبقى من المستحيل نسيان الماضي ح ’قا، فإنه يجب علينا أن نرخي قبضته عنا. أتذكر من العام 1994 ذهابي معه في السيارة إل�ى ما سيكون مكتبه في مباني الاتحاد في بريتوريا، التي كانت مقر حكومة الفصل العنصري القديمة. وبينما تدخل المجمع المهيب، كنت تمر بتمثال بارتفاع 10 أقدام ل�"جيه. بي. أم. هيرتزوÅ"، الذي كان رئيس وزراء جنوب أفريقيا في الثلاثينيا­ت. وقد ابتسم مانديلا عندما مررنا بالتمثال. وفي العام 2013، تم نقل تمثال هيرتزوÅ إلى مكان بعيد، وحل في محله تمثال برونزي هائل لنيلسون مانديلا وقد رفع ذراعيه بانتصار. ترجمة: علاء الدين أبو زينة ala.zeineh@alghad.jo عندما أصبح نيلسون مانديلا أول رئيس منتخب ديمقراطيا’ في تاريž جنوب أفريقيا في العام 1994، بدا العالم حينذاŠ مكانا’ مختلفا’ تماما’. كان انتخابه رمز ‘ا لميلاد جديد للحرية ح�ول العالم. وك �ان سقوŸ جدار برلين في العام 1991 ونهاية الحرب الباردة قد أدي �ا إل�ى استنهاض ث �ورة ديمقراطية -ليس في جنوب إفريقيا فحسب وإنما في جميع أنحاء العالم. وبين بداية التسعينيات والعام 2005، ازداد عدد الديمقراطي­ات على الكوكب من حوالي ثلث دول العالم إلى ما يقرب من النصف. ولم يكن مانديلا نفسه رمز ‘ اعالمي ‘ ا للديمقراطي­ة فحسب، وإنما كان رمزا ’ للتعددية أيضا ’، وبدا انتصاره مثل إيذان £ بنهاية حقبة الاستبداد والقومية العرقية. الآن، بينما نحتفل بيوم مانديلا في 18 تموز )يوليو( -وهو يوم دولي لتذكر المناضل الراحل- فإننا نعاني في خضم جائحة عالمية سببها فيروس كورونا، وأصبحت الديمقراطي­ة والتعددية تحت الهجوم في كل منطقة على وجه الأرض. من بولندا إلى تركيا، ومن روسيا إل�ى البرازيل، تتصاعد النزعات القومية العرقية، وي�ق�وض ال�ق�ادة الاستبدادي­ون والأنظمة الاستبدادي­ة ق�درة الناس على التصويت، ويعتدون على استقلال القضاء، ويحدون من حرية التعبير والصحافة. ووف’قا لمنظمة "فريدوم هاوس" غير الربحية، فإننا في السنة الرابعة عشرة على التوالي من اتجاه عالمي لتراجع الحريات. وفي الولايات المتحدة، لا يقتصر الأمر على معاناتها من الوباء، وإنما هناŠ أيضا’ حركة وطنية قوية ضد أوج�ه التفاوت العرقية والثقافية، في حين أن لدينا رئيس ‘ا أقرب في الروح إلى قادة الفصل العنصري العنصري الذين اعتقدنا أن مانديلا أرسلهم إلى مزبلة التاري .ž عندما عملت مع مانديلا في كتابة سيرته الذاتية "رحلتي الطويلة من أجل الحرية" ‪Long Walk to Freedom‬ ، كانت في خاطري عبارة تشبه التعويذة، والتي كنت أرددها لنفسي: ماذا كان نيلسون مانديلا ليفعل وهي دليل ممتاز للحياة، ولو أنه ليس من السهل أن يرتقي المرء إلى تمÄثلها. لم يسلك مانديلا قط الطريق الأقل مقاومة. نعم، كان يمكن أن يتنازل، لكنه لم يتنازل عن مبدئه بالنسبة ل�م�ان�دي�لا، ك��ان ج�ل�ب الحرية والديمقراط­ية لشعبه الهدف الوحيد الأعلى الذي يبرر استخدام أي وسيلة تقريب‘ا للوصول إلى هناŠ. وعندما زار الولايات المتحدة في العام 1990، بعد وقت قصير من إطلاق سراحه -وإنما قبل أن يصبح رئيس‘ا، سألته الصحافة الأميركية مرار‘ا عما إذا كان سينبذ العنف في نضاله من أجل الحرية. لكنه رفض أن يفعل. وفي أتلانتا، استقبله حشد صغير من المتظاهرين من جماعة التفوقيين البيض التفوقية والأعضاء السابقين في "كو كلوكس كلان". وفي خطابه في أتلانتا، أنهى حديثه بالقول: "فليتردد صدى الحرية حيثما تداس حقوق الشعوب". في العام 1995، أنشأ الرئيس مانديلا آنذاŠ "لجنة الحقيقة والمصالحة في جنوب إفريقيا"، وهي لجنة عامة للنظر في جذور الأبارتايد والظلم العنصري. كان هذا هو الجزء الخاص ب�"الحقيقة". أما الجزء الخاص ب�"المصالحة"، فهو أن الناس يمكن أن يتقدموا ويعترفوا بجرائمهم ويحصلوا على العفو. وقد فعل ذلك العديد من رجال الشرطة ومسؤولي الأمن البيض. وقد أضاءت تلك اللجنة جنوب أميركيون، ف�"إنني أكره جميع أشكال الإمبريالي­ة وأعتبر النسخة الأميركية الأكثر مدعاة للكراهية والازدراء". وفي ساعات المقابلات العديدة التي أجريناها من أج�ل الكتاب، أخبرني مانديلا كيف أنه عندما كان يعمل سرا’ تحت الأرض في الستينيات، سعى للحصول على مساعدة لمنظمته، حزب المؤتمر الوطني الأفريقي، من الولايات المتحدة والدول الغربية الأخرى، لكنه قوبل دائم ‘ا بالصد والرفض. وكان على دراي�ة تامة بالإبلاÅ في ذلك الوقت وعرف أن وكالة المخابرات المركزية كانت هي التي أبلغت شرطة جنوب إفريقيا بمكان وجوده عندما كان يعمل سرا’. وأتذكر عندما كنت أعمل معه في العام 1993، أنه كان هناŠ حدث مسائي في جوهانسبرÅ للاحتفال بنهاية الفصل العنصري، حيث حضر نائب الرئيس الأميركي آنذاŠ، آل غور، كضيف للشرف. يومها، ابتسم لي مانديلا وقال: "أنتم أيها الأميركيون تعتقدون أنكم أنتم الذين أنهيتم الفصل العنصري". أعجب مانديلا بالدكتور كينغ وتابع حركة الحقوق المدنية الأميركية عن كثب. وكان أحد الاختلافات الهائلة، والذي فهمه مانديلا بشكل أفضل من أي شخص آخر، هو أن السود في جنوب إفريقيا كانوا أغلبية مقموعة ومحرومة، وليسوا أقلية كما هو حال نظرائهم في أميركا. وقد رحب مانديلا بالاحتجاجا­ت التي قادها الدكتور كينغ عندما كان بصدد تنظيم مظاهرات "حياة السود تهم". وقام مانديلا بتنظيم وقيادة العديد من حملات الاحتجاج بنفسه في الخمسينيات، لكن مظاهرة شاربفيل في العام 1960، التي ¦قتل فيها 69 متظاهرا’ من السود على أيدي الشرطة البيضاء، هي التي دفعته إلى الافتراق عن التزام الدكتور كينغ بتجنب العنف. وبعد وقت قصير من هذه المظاهرة، سافر مانديلا إلى ناتال للقاء الرئيس ألبرت لوثولي، ال�ذي كان في ذلك الوقت رئيس حزب المؤتمر الوطني الأفريقي، ليجادل بأن المنظمة بحاجة إلى اعتناق الكفاح المسلح. وقال لي مانديلا: "لقد عارض القرار بالطبع لأنه كان رج’لا يؤمن باللاعنف كمبدأ. بينما كنت أ”م�ن باللاعنف كاستراتيجي­ة يمكن تغييرها في أي وقت تتطلب الظروف ذلك". الأساسي المتمثل في تحقيق الديمقراطي­ة لشعبه. ك�ان نيلسون مانديلا بطبيعته متفائ’لا، لكنه كان صعب المراس بقدر ما يقتضي الأم�ر. لم يعتنق النظرة الموازية للتاريž التي عبر عنها مارتن لوثر كينغ )في عبارة كثيرا’ ما اقتبسها ب�اراŠ أوباما(، "إن قوس العا©لم الأخلاقي طويل، لكنه ينحني نحو العدالة". بالنسبة له، لم يكن تحقق العدالة حتميا’ مطلقا’. إذا كان العالم سينحني في اتجاه العدالة، فسوف يتعين عليه أن يقوم بصنع ذلك الانحناء بنفسه. لم يكن مانديلا ي�رى أميركا أب �دا’ مدينة مشرقة على تلة. في واقع الأمر، كان الرئيس الأميركي الذي استخدم هذه العبارة لأول مرة -رونالد ريغان- يعتبر مانديلا إرهابيا’، ودعمت حكومته نظام الفصل العنصري في جنوب إفريقيا خلال حقبة الحرب الباردة. )تمت إزالة اس�م مانديلا رسميا’ من القوائم الأميركية لمراقبة الإرهابيين فقط في العام 2008.) وفي مجلة السجن غير المنشورة التي كتبها في السبعينيات أثناء وجوده في جزيرة روبن، قال مانديلا إنه بينما لديه أصدقاء ومؤيدون يوم نيWسون مانديŠ سعيد. *المحرر السابT لم^Wة "تايم" ومحWل في محطة "إم. إ–. إن. بي. سي". *نشر GNا المقال تحS عنوان: Let” ‪Freedom Ring Wherever the‬ ‪People's Rights Are Trampled‬ ‪Upon": What We Can Learn From‬ ‪Nelson Mandela Today‬ اعلان بي™ للمرة الثالثة ‘ باŸزاد العلني Uشادر عن دائرة تنفيذ محكمة بداية Tشمال عمان ‘ الدعiƒ التنفيذية رقم )4261/2016( ب يعلن للعمƒم باأنه مطروح للبي™ ـ اŸزاد العلني وعن طريق دائرة تنفيذ محكمة بداية Tصمال عمان ـ الق†صية التنفيذية رقم ) 4261/2016/ب ( واŸتكƒنة فيما بين اŸحكƒم له )اياد محمد Sصعيد عبد الرحيم الخريûصة ) Vصد اŸحكƒم عليه ( Sصامي خميùص Sصامي العبد ( الûصقة رقم )112 ( الƒاقعة Vصمن البناية الùصكنية اŸقامة على قطعة ا’رVص رقم )647 ( حVƒص رقم )3 ( تلعه عيال Sصليمان من اراVصي Sصلمان من اراVصي قرية تلا´ العلي التابعة Ÿديرية تùصجيل اراVصي Tصمال عمان ) والعائدة ملكيتها لùصامي خميùص Sصامي العبد ( وUصف قطعة اƒŸجƒدة فيها الûصقة : 1.القطعة اŸقام عليها البناية و التي ب†صمنها الûصقة مVƒصƒ´ الق†صية التنفيذية هي من نƒ´ اŸلك ) طƒابق وTصقق ( تبلغ مùصاحتها )777 ( متر مرب™ والقطعة داخل حدود امانة عمان الكبرى منطقة تلا´ العلي وخلدا وام الùصماق حي تلا´ الûصما› وهي بفئة Sصكن )ب( يحدها من الجهة ال¨ربية وينتهي عندها Tصار´ (معبد ( بعرVص )6 ( متر ( Tصار´ Sصاريه الكناني / اŸمر ا’ول حùصب مùصميات امانة عمان الكبرى للûصƒار´ ( وتبعد القطعة مùصافة افقية تبلغ )55 ( متر مرب™ تقريبا الى الûصمال الûصرقي من مخازن البûصيتي وتبعد مùصافة افقية تبلغ )175 ) متر تقريبا الى الجنƒب ال¨ربي من مدرSصة تلا´ العلي الثانƒية للبنات ، كما تبعد مùصافة افقية تبعد )138 ( متر تقريبا الى الûصمال من محطة خلف العùصاف للمحروقات وتƒفر الخدمات العامة ـ القطعة . 2.يƒجد بالقطعة بناية –مل الرقم )6 ج ( حùصب تùصلùصل تقييم امانة عمان الكبرى ل ألابنية لûصار´ Sصاريه الكناني اŸمر ا’ول تتكƒن من طابق تùصƒية ثاني ) مƒاقف ، غرفة بƒيلرات ، غرفة خزانات ، وقƒد ، غرفة حراSصة ( طابق تùصƒية اولى طابق ارVصي طابق اول ، طابق ثاني ، طابق ثالث ) يتكƒن كل من هذه الطƒابق من Tصقتين احداهما Tصمالية و ا’خرى جنƒبية ( كما يƒجد مƒقف خارجي للمركبات ويتƒفر ـ البناية مüصعد كهربائي ويتƒفر ـ القطعة بئر ماء الƒاجهات الخارجية للبناء من حجر البناء ويعƒد تاريخ انûصاء البناية للعام )2008 ) وUصف الûصقة : الûصقة مVƒصƒ´ الق†صية التنفيذية هي الûصقة الجنƒبية من الطابق ا’ول عدا Sصطحها و–مل الرقم )112 ( حùصب تùصلùصل ترقيم دائرة ا’راVصي واùŸصاحة ل ألاقùصام اŸفرزة من القطعة وما عليها تبلغ مùصاحتها )147 ( متر مرب™ وهي تتكƒن من ثلاث غرف نƒم ) منها غرفة رئيùصية ملحق بها حمامها الخاUص ( مطبخ غرفة معيûصة غرفة Vصيƒف حمام عائلي حمام Vصيƒف بلكƒن مƒز´ ( ‡ر ( مƒز´ مدخل خزائن مطبخ ارVصية ومعلق خûصب قûصرة ‹لى حVƒصين ملامين Sصطح الخزانة ا’رVصية من ال¨رانيت طاولة مطبخ من ال¨رانيت اعمال جبüصين وجبùصƒن بƒرد ـ اSصقف جمي™ الûصقة باSصتثناء غرف النƒم رديترات تدفئة Sصقف دهان حبيبي جدران دهان عاد… ودهان ديكƒر ارVصية – – مذكرة تبلي≠ مƒعد جلùشه للمدعى عليه Uشادرة عن محكمة بداية حقƒق عمان رقم الدع5iƒ 2020-5874(/2- Sشجلعام مذكرة تبلي≠ مƒعد جلùشه للمدعى عليه Uشادرة عن محكمة Uشلí حقƒق عمان رقم الدعiƒ 2020-11393(/1-5 مذكرة تبلي≠ مƒعد جلùشه للمدعى عليه Uشادرة عن محكمة Uشلí حقƒق Tشمال عمان رقم الدع 2020-1953(/1-1iƒ Sشجل عام – –) –) –) Sشجل عام الهيئة /القاVصي : بùصام حùصن اSصماعيل الخƒالده اSصم اŸدعى عليه : الهيئة /القاVصي : هبه غاز… محمد اƒŸمني اSصم اŸدعى عليه : الهيئة /القاVصي : نƒال Uصالح محمد الخطيب اSصم اŸدعى عليه : لي å جهاد جÈين ا◊ƒاجر√ Sشامي ‰ر Sشا⁄ النابلùشي محمد نƒر الدين ابƒ الكاSص الرقم الƒطني 9891004794 الجنùصية اردني عنƒانه : عمان / اŸدينه الرياVصيه / مقابل Uصرح الûصهيد ‹م™ العبدا’ت التجار… يقت†صي ح†صƒرك يƒم ا’ربعاء ‪/2020 07/ 29‬ الùصاعة 09:30 للنظر ـ الدعƒى رقم اعلاه والتي اقامها عليك اŸدعي وUصفي خليل محمد القرعان فاإذا ⁄ –†صر ـ اƒŸعد اŸحدد تطبق عليك ا’حكام اŸنüصUƒص عليها ـ قانƒن محاكم الüصلح وقانƒن اUصƒل اŸحاكمات اŸدنية وعليك مراجعة قلم اŸحكمة S’صتلام ’ئحة الدعƒى ومرفقاتها – عنƒانه : عمان / الûصميùصان­ي البنك اS’صتثمار… - رقم الهاتف : 0787636363 يقت†صي ح†صƒرك يƒم ا’أربعاء ا ƒŸافق ‪/2020 07/ 29‬ الùصاعة ‪08: 30‬ للنظر ـ الدعƒى رقم اعلاه والتي اقامها عليك اŸدعي Tصركة امنية للهƒاتف اŸتنقلة وكيلها اŸحامي يSƒصف البûصتاو… ومحمد القلاب 0782811188 ف إاذا ⁄ –†صر ـ اƒŸعد اŸحدد تطبق عليك ا’حكام اŸنüصUƒص عليها ـ قانƒن محاكم الüصلح وقانƒن اUصƒل اŸحاكمات اŸدنية وعليك مراجعة قلم اŸحكمة S’صتلام ’ئحة الدعƒى ومرفقاتها عنƒانه : عمان / تلا´ العلي / Tصار´ 3 يقت†صي ح†صƒرك يƒم ا’ربعاء ا ƒŸافق ‪/2020 07/29‬ الùصاعة ‪09: 00‬ للنظر ـ الدعƒى رقم اعلاه والتي اقامها عليك اŸدعي Tصركة مكتب الدبلƒماSص­ي الùصيارات الùصياحية ف إاذا ⁄ –†صر ـ اƒŸعد اŸحدد تطبق عليك ا’حكام اŸنüصUƒص عليها ـ قانƒن محاكم الüصلح وقانƒن اUصƒل اŸحاكمات اŸدنية وعليك مراجعة قلم اŸحكمة S’صتلام ’ئحة الدعƒى ومرفقاتها المدينة المنورة مجمع جودي ط غرفة ال�سيوف و الجلو�س و الممر من الرخام ار�سية غرف النوم من بلاط ال�سيراميك جدران وار�سية المطبخ و الحمامات من ال�سيراميك اƒŸافق اطقم حمام فر‚ي الûصبابيك اŸنيƒم لƒن ف†صي ابجƒرات ا’بƒاب خûصب قûصرة باب البلكƒن من اŸ’نيƒم و العقار مûص¨ƒل من قبل طليقه اŸحكƒم عليه . قيمة الûصقة مVƒصƒ´ الدعƒى ( Tصاملا حüصüص الûصقة ـ ارVص العقار وـ ا’قùصام اûŸصتركة من البناية مبلغ )70000 ) Sصبعƒن الف دينار . وقد تقرر احالة العقار مVƒصƒ´ الق†صية التنفيذية احالة مƒؤقتة على اŸزاود ا’خير) عبداˆ نعيم عيùصى العƒراني ( بمبلغ )10000) عûصرة ا’ف دينار فقط ’ غير . فعلى من يرغب باŸزاودة الح†صƒر الى دائرة تنفيذ محكمة بداية حقƒق Tصمال عمان مüصطحبا معه )10 ( من قيمة التقدير وذلك خلال (30 يƒم ( من اليƒم التا› الذ… يلي تاريخ هذا ا’علان علما ب أان اجƒر النûصر و الد’لة و الرSصƒم و الطƒاب™ تعƒد على اŸزاود ا’خير . لت أاجير % م أامƒر التنفيذ بداية Tشمال عمان

© PressReader. All rights reserved.