الأردن يحذر من مخا]ر أقلمة الأ\مة الليبية

Al Ghad - - 2 -

عمان - بحث وزيــر الخارجية وشـؤون المغتربين أيمن الصفدي، أمس، مع رئيس مجلس النواب الليبي عقيلة صالح، جهود التوصل إلى حل سياسي لœزمة الليبية.

وبين الصفدي في اللقاء، أهمية تكثيف جهود التوصل إلـى حل سياسي لœزمة الليبية عبر حوار ليبي- ليبي يوقف التدهور، ويحمي الليبيين ووحدة بلدهم وسيادتها.

وأكــد دعـم المملكة لجهود ومبادرات التوصل لحل سياسي لœزمة، بما فيها اتفاق الصخيرات ومؤتمر برلين وإعلان القاهرة، وقرارات مجلس الأمن ذات الصلة.

ودعـا للتوصل الى وقف فـوري لإطلاق النار، والانخراط في مفاوضات سياسية لإنهاء الأزمــة، وإعــادة الأمــن والاستقرار لليبيا.

وحذر الصفدي من مخاطر أقلمة الأزمة على أمن ليبيا وجوارها، مشيرا إلى أهمية تفعيل الدور العربي في جهود حل الأزمة، والحؤول دون تدهورها وجعل ليبيا ساحة للتدخلات الخارجية.

وأشار إلى أن أمن الدول العربية مترابط، وأن الأردن سيظل يعمل مع الأشقاء لحماية الأمــن القومي العربي، وتفعيل الــدور العربي، وبالتنسيق مع الشركاء في المجتمع الدولي لخدمة القضايا العربية.

وأشاد صالح، بمواقف المملكة الداعمة لليبيا وشعبها مثمنا جهود الأردن للمساعدة بالتوصل إلى حل سياسي، ينهي الأزمة وخدمة القضايا والمصالح العربية وتحقيق الأمن والاستقرار، واضعا الصفدي في صورة التطورات المرتبطة، بجهود التوصل لوقف

لإطــلاق النار وتفعيل المسار السياسي وصو لا إلى اتفاق ليبي- ليبي لإنهاء الأزمة.

كما بحث الصفدي ووزيـــرة خارجية جمهورية كوسوفو ميلزا هاراديناي، تعزيز العلاقات الثنائية والتعاون في مواجهة جائحة كورونا والتطورات الإقليمية كذلك.

وأكــدا خــلال اتصال هاتفي، الحرص المشترك على تطوير التعاون في مختلف المجالات الاقتصادية والثقافية والتجارية والـدفـاعـ­يـة وجــهــود مكافحة الإرهـــاب، واستمرار العمل لاستكمال التوقيع على اتفاقيات ثنائية ستتيح آفاقا أوسع للتعاون. وثمنت هاراديناي للمملكة مساعدة بلادها على مواجهة جائحة كورونا والدور الرئيس الـذي يقوده جلالة الملك عبدالله الثاني لتعزيز الأمن والاستقرار. -)بترا(

Newspapers in Arabic

Newspapers from Jordan

© PressReader. All rights reserved.