بايدن يكIف اUس>وH المd>= مختارتN لمنGب ناmب الرmيk اUميرك?

Al Ghad - - 16 -

$5لميEf3 ن ( 5Tا م Eدd)- أعلن المرشح الديمقراطي للرئاسة الأميركية جو بايدن أول من أمس أنه سيكشف في الأسبوع الأول من الشهر المقبل اسم السيدة التي اختارها لمنصب نائب الرئيس لخوض انتخابات الرئاسة التي ستجرى في تشرين الثاني )نوفمبر(.

وقال بايدن الذي كان قد وعد باختيار امـــرأة للمنصب، فــي مؤتمر صحفي في معقله ويلمينغتون بولاية ديلاوير "سأكون قد حسمت خياري في الأسبوع الأول من الشهر المقبل، مضيفا "أعدكم بأن أخبركم عندما اقوم بذلك".

وردا على سؤال لصحفية عما إذا كان سيتمكن من لقاء مرشحته على الرغم من انتشار وباء كوفيد- 19، رد بايدن الذي كان نائبا للرئيس السابق باراك أوباما "سنرى".

وأوضح السياسي الديمقراطي البال˜ من العمر 77 عاما، مازحا، أنه سيواجه صعوبة في لقاء هذه المرشحة سرا بسبب الصحفيين الذين يرصدون تحركاته أمام منزله في ويلمينغتون حيث يمضي الجزء الأكبر من وقته منذ أن أدت الأزمة الصحية إلى توقف غير مسبوق لحملة الانتخابات الرئاسية الأميركية.

وكــان الفائز في انتخابات تمهيدية للحزب الديمقراطي اتسمت بتنوع غير مسبوق، وعـد باختيار سيدة لتواكبه في حملته ضد دونالد ترامب )74 عاما( وتصبح أول امـرأة تشغل منصب نائب الرئيس في الولايات المتحدة في حاله فـوزه في انتخابات الثالث من تشرين الثاني )نوفمبر(.

وتأتي في طليعة الأسماء المطروحة في التكهنات كامالا هاريس، منافسته السابقة في الانتخابات التمهيدية وأول سيدة سـوداء تشغل مقعدا في مجلس الشيو›، تليها سوزان رايس المستشارة السابقة للأمن القومي في عهد الرئيس أوباما.

وبالتزامن مع حركة الاحتجاج التاريخية ضد عنف الشرطة والعنصرية، ازداد الضغŽ ليختار أميركية إفريقية لتكون مرشحة معه لمنصب نائب الرئيس.

لكن خبراء في الاستراتيج­يا يرون أنه يرتقب أن يختار سيدة من الولايات الريفية والصناعية لوسŽ الغرب أو ميدويست، كانت سمحت بترجيح الكفة لمصلحة دونالد ترامب في انتخابات 2016 .

بين الأسماء الأخــرى التي تطرح في التكهنات برلمانيات بينهن خصوصا السناتورة إليزابيث وارن المرشحة الأخرى التي هزمت في الانتخابات التمهيدية للديموقراط­يين، زميلتاها في مجلس الشيو › تامي داكوورث وتامي بالدوين.

وترد كذلك أسماء النائبتين الأميركيتي­ن الإفريقيتي­ن فال ديمينغز وكارين باس وحاكمتي ميشيغن غريتشن ويتمر ونيو مكسيكو ميشال لويجان غريشام.

وفي السباق أيضا ممثلة فلوريدا في مجلس النواب فال ديمينغز وزميلتها ممثلة كاليفورنيا كارين بـاس، إضافة الـى حاكمة ولايــة ميشيغن غريتشين ويتمر وحاكمة ولاية نيو مكسيكو لوجان غريشام ورئيسة بلدية أتلانتا كيشا لانس بوتومز.

وسيعلن الحزب الديموقراط­ي ترشيح جو بايدن رسميا خلال مؤتمر ينظم بين 17 و20 آب )أغسطس( في ميلووكي بولاية ويسكونسين، وسيكون الجزء الأكبر منه افتراضيا.

ويقدم المرشح الديموقراط­ي نفسه على أنه "نقيض" دونالد ترامب، مدينا إدارة الملياردير الجمهوري للوباء الذي أودى بحياة حـوالـي 150 ألــف شخŒ في الـولايـات المتحدة، وكذلك إدارتــه للتظاهرات ضد العنصرية.

وقــال بايدن إن ترامب "أثبت أنـه لا يستطيع دحــر الــوبــاء وحمايتكم، ولا يمكنه إنعاœ الاقتصاد وإعــادة أميركا إلى العمل"، متهما الرئيس "بتأجيج لهب الانقسام والعنصرية في البلاد عمدا وما كان متوقعا".-) أ ف ب(

Newspapers in Arabic

Newspapers from Jordan

© PressReader. All rights reserved.