فريق من "الوطني لحقوق الإنسان" يلتقي بمجلس النقابة الغرايبة لـ_: لا وساطة رسميا بين الحكومة و"المعلمين"

Al Ghad - - 1 - هديل غبّون Hadeel.ghabboun@alghad.jo

عمّان – ق�ال رئيس مجلس أم�ن�اء المركز الوطني لحقوق الانسان، الدكتور رحيل الغرايبة ل ��"ال �غ �د" أم ��س، إن م �ا يجري ال �ح �دي �ث ع �ن �ه ح ��ول "إط ��لاق مبادرة" للتوسط لحل أزمة نقابة المعلمين ليس دقيقا، مؤكدا أنه لم "يلتق" رئيس الوزراء الدكتور عمر الرزاز أمس بالمطلق، وسط ما تم تداوله حول لقاء لمناقشة قضية المعلمين.

ل�ك�ن ال �غ �راي �ب �ة أوض���ح في تصريحات خاصة ل��"ال�غ�د" أن عددا من الشخصيات السياسية وقطاعات من المعلمين وأعضاء

في مجالس المحافظات، طلبوا منه السعي لإي�ج�اد ح�ل لأزم�ة نقابة المعلمين، وحث الحكومة على "فتح ح��وار سياسي" مع المعلمين وإنهاء حالة الاحتقان في الشارع والدفع باتجاه إخلاء سبيل أع�ض�اء مجلس نقابة المعلمين، مع اح�ت�رام المسار القانوني والقضائي في القضية.

وأك �د الغرايبة أن�ه نقل في وقت سابق، لأطراف في الحكومة "شخصيا" وجهة نظره في التعامل م�ع أزم��ة المعلمين، وض��رورة الذهاب إلى "حوار" جاد، مبينا أنه سيسعى أن يطلب لقاء بالرئيس الرزاز لحث الحكومة على الحوار. وقال "الحكومة رسميا لم تطلب

منا أي وساطة لنزع فتيل أزمة المعلمين لكننا نسعى إلى ذلك".

وع�ن لقائه بمجلس نقابة المعلمين ضمن رص��د فريق المركز الوطني لحقوق الانسان لأوضاعهم ف�ي الاح�ت�ج�از، قال الغرايبة "قلت لهم إن الحكومة لا تتنصل من الاتفاقية التي كان لنا دور في إنجاحها العام الماضي والتي تضمنت 14 بندا، رغم أن هناك بعض التراخي في بعض البنود، وهم من جهتهم أكدوا لنا أنه لا يوجد هناك ميل نحو التصعيد، وأن الحوار مطلوب لكن إخلاء السبيل مطلبهم الرئيسي وه�ذا ما سنواظب على طلبه مجددا."

Newspapers in Arabic

Newspapers from Jordan

© PressReader. All rights reserved.