Al Ghad : 2020-08-07

1 : 1 : 1

1

الملحق داخل العدد طريق عجلون- وادي الطواحين.. منعطفات خطرة وأجزاء عرضة للانهيارات الملحق داخل العدد الملحق داخل العدد الجمعة 17 ذو الحجة 1441 ه� - 7 آب 2020 م |السنة السابعة عشرة | العدد 5735 | 15 صفحة البنوك تقرض 1.129 مليار دينار عمان - _ - ارتفعت القيمة الإجمالية للأموال التي أقرضتها البنوك المحلية في النصف الأول بنسبة 4.1 % أو ما مقداره 1.129 مليار دينار إلى 28.21 مليار دينار مقارنة مع 27.08 مليار مستواها في نهاية العام الماضي، بحسب ج�دول التسهيلات الائتمانية الممنوحة من قبل البنوك وفقا للنوع. قضية "الدجاج الفاسد" تعيد الإقبال على "النتافات" طلبا للسلامة عبدالله الربيحات ال�زرق�اء، أك�د أن�ه ك�ان يشتري احتياجات منزله من الدواجن "عبر المولات والأسواق الكبيرة وبعض الملاحم"، لكنه أضاف أنه وحرصًا على سلامة أفراد أسرته، أصبح يشتري دج�اج "النتافات"، كونه "أكثر أمنًا وسلامة". وتابع "قد يكون دجاج النتافات يشكل مخالفات بيئية، إلا أن طريقة ذبحه أمام المواطن، تجعله يشعر بالارتياح والأمان، على عكس الدجاج الآخ�ر،ال�ذي لا تتوفر معلومات أو تفاصيل عن طريقة ذبحه أو تخزينه". وأش��ار ع�رف�ات إل �ى أن قضية الدجاج الفاسد التي حدثت في لواء عين الباشا، "ولدت لديه شكوكا بسلامة دجاج المسالخ أو ذلك المُجمد، بصرف النظر عن المنطقة"، موضحا بأن دج�اج النتافات تجري عملية ذبحه وبيعه أمام المستهلك مباشرة. من جهته، ق�ال رئيس جمعية حماية المستهلك، الدكتور محمد عبيدات، إننا كجمعية نشجع ال�م�واط�ن على ش �راء ال�دواج�ن من "النتافات"، كونها سليمة وصالحة للاستخدام البشري ولا تخضع لأي عمليات تخزين أو تبريد، لكن شريطة توفر شروط السلامة العامة في محلات بيع دجاج النتافات، والتي من أبرزها: النظافة العامة، من حيث تغسيل الأرضيات والتخلص من بقايا الدواجن وعملية تنظيف النتافة بعد كل عملية ذبح، واستعمال المياه بشكل منتظم، مع ضرورة ارتداء العامل للقفازات والكمامة ومراعاة التباعد بين المواطنين داخل المحل. abdallah.alrbeihat@alghad.jo عمان - أع�ادت قضية الدجاج الفاسد، التي انتشرت بلواء عين الباشا في محافظة البلقاء، خلال الفترة الماضية، الإقبال من جديد على ش�راء "دج �اج النتافات"، التي تنتشر في معظم محافظات المملكة، وب�ع�ض المناطق الشعبية ف�ي عمان، وذلك جراء تزعزع ثقة المستهلكين بدجاج المسالخ وكذلك المُجمد. وخلف "الدجاج الفاسد"، وفاتين، إحداها لطفل، فضلًا عن إصابة أكثر من ألف شخص بتسمم غذائي، نتيجة تناول وجبات "ش�اورم�ا" من مطاعم عاملة في نفس اللواء. المواطن يزن عرفات، أحد قاطني مدينة

© PressReader. All rights reserved.