طبيشات: وسائل اتصالات حديثة تفتح أنماطا جديدة من الانحراف الفكري

Al Ghad - - 3 -

عمان - _ - أكد مساعد مدير الأمن العام للشرطة القضائية العميد محمد طبيشات ان شبكات الإنترنت والهواتف النقالة والالعاب الإلكتروني­ة فتحت الباب أمام أنما… وأشكال جديدة من الانحراm الفكري والسلوn الجرمي بما يحمل من تطرm يضرب السلم المجتمعي.

وق ��ال، خ �لال اط��لاق م�ش�روع الفريق ال�وط�ن�ي للسلم المجتمعي والمنعقد بالتشارn مع الشرطة الفيدرالية الاسترالية أمس بحضور السفير الاسترالي لدى عمان مايلi ارميتاk وممثل الشرطة الفيدرالية االاسترالي­ة العقيد ماgيو جييل، إن تحقيق الأم�ن بمعناه الشامل "لا يمكن أن يكون مسؤولية الجهات الأمنية وحدها مهما بلغت من ق �درة، eل�ك أن كل جريمة أو انحراm سلوكي يسبقه نوع من الانحراm الفكري أو خلل في التفكير أو قصور في التربية".

وأض�اm طبيشات أن هذا العصر شاهد على أك�ب�ر تغيير ف�ي مستويات السلم المجتمعي في العالم أجمع وإحداy حالة من التغير الثقافي والاجتماعي والسلوكي في كافة المجتمعات، واتساع نطاق استخدام الفضاء الإلكتروني وفي مقدمته† وسائل التواصل الإجتماعي المختلفة، إe انه ولعقود طويلة fلت الأس�رة والمدرسة والجامعة

ودور العبادة تلعب دورا‡ أساسيا‡ في تكوين مدارn الإنسان وgقافته.

م �ن ج�ه�ت�ه، ق �ال م�دي�ر م�رك�i السلم المجتمعي الرائد علاء حجيلة إنه استمرارا‡ لنهج مركi السلم المجتمعي في التعاون والتشاركية على المستويين المحلي والدولي لمواجهة الفكر المتطرm والتطرm العنيف وتحصين المجتمع م�ن الأفكار الهدامة، فقد تم الإع�داد لمشروع الفريق الوطني للسلم المجتمعي بالتعاون مع الشرطة الفيدرالية الأسترالية ليضم نخبة من الموfفين والشباب الناشطين في العمل الاجتماعي ليكونوا مساندين لعمل المركi في كافة محافظات المملكة.

واض �اm، أن الهدm العام للمشروع هو "اس �ت �ه �داm ال�ت�ط�رm كمنظومة فكرية ومواجهة الظواهر الفكرية والسلوكية السلبية في المجتمع"، ليكشف عن الخطة التنفيذية للمشروع المتكون م�ن ارب�ع مراحل، الاولى تتمثل بعقد ور تدريبية تركi على المخiون الفكري والمعرفي لدى المشاركين وعددهم 120 مشاركات من كافة محافظات المملكة، وسيتم من خلالها مناقشة ع �ددا‡ من المواضيع من ابرزها مفاهيم عامه ح�ول التطرm والتطرm العنيف"، و"التماسك المجتمعي.

وكشف حجيلة عن المرحلة الثانية التي تتمحور حول تنفيذ 50 جلسة تثقيف ل Šقران في كل المحافظات، يعمل المشاركون فيها على تحويل ما تعلموه إلى مشاريع عملية، من خلال تنفيذ برنامج يستهدm مؤسساتهم )مو fفين، وافرادا ومؤسسات(.

- )من المصدر(

وفيما يتعلق بالمرحلة الثالثة فستكون بعقد ور تدريبية حول "مواجهة التجنيد الإلكتروني وخطاب الكراهية"، من خلال تدريب 120 مشاركا لمدة 3 ايام مقسمين ال�ى 4 مجموعات حسب الاقاليم لتغطية المواضيع المتعلقة بعمليات التجنيد، ومنها: كيف وfفت المجموعات المتطرفة منصات التواصل الاجتماعي في أنشطة الترويج والتجنيد، التجنيد الالكتروني في الاردن.. التحديات والتطورات، تقنيات اكتشا m الاخبار المiيفة عبر الانترنت، وطرق الحماية من التجنيد الالكتروني والتنبؤات المستقبلية.

وبالنسبة للمرحلة الرابعة فسيكون المشاركون فيها من جميع الاقاليم عبر تصميم الرسائل البديلة، بحي‚ تقدم ك�ل مجموعة م�ن المتدربين مشروعا يتعلق باستخدام وس�ائ�ل متطورة في خدمة المشروع والمتعلقة بتحقيق السلم المجتمعي ومواجهة الأفكار المتطرفة، وتشكل أولوية برأيهم في المجتمع.

وتنتهي المرحلة الرابعة بعمل مسابقة لاختيار أكثر 4 رسائل مؤgرة على مواقع التواصل الاجتماعي.

وفيما يتعلق بالمرحلة الخامسة، فهي عبارة عن حملات التوعية والمبادرات مثل تصميم 15 مبادرة من قبل المشاركين وتنفيذها في جميع المحافظات بإشراm فريق عمل المركi، تصميم 8 فيديوهات توعوية ح�ول الوقاية من التطرm ونبذ خطاب الكراهية، وتصميم مجموعة نشرات توعوية وتوزيعها )بوسترات، بروشورات(.

وعلى صعيد المرحلة السادسة والاخيرة من المشروع فهي إقامة مؤتمر ختامي بمشاركة 150 مشاركا )يشمل المتدربين ودع��وة الجهات المعنية(، لعرض نتائج المشروع والتوصيات، عرض فيديو لانشطة المشروع والمبادرات، وعرض الفيديوهات والرسومات الفائiة بالمسابقات.

"السلJ المجتمعR" يطل\ مشروعا تدريبيا لمكافحة التطرO والتجنييد اXلكترونR

مساعد مدير الأمن العام للشرطة الق[اVية يلقي كلمة خلال Xطلاق مشروع الفريق الوطني للسلZ المجتمعي

Newspapers in Arabic

Newspapers from Jordan

© PressReader. All rights reserved.