الرمثا: 3 ملايين دينار خسائر التجار منP بدء العزل Rب‪6 Y‬ أياX

Al Ghad - - 7 - احمد التميمي Ahmad.altamimi@alghad.jo

الرمثا – بلغت خسائر القطاع التجاري في لواء الرمثا، جراء استمرار عزل اللواء عن باقي محافظات المملكة منذ 6 أيام زهاء 3 ملايين دينار، وفق رئيس غرفة تجارة الرمثا عبد السلام الذيابات.

وطالب تجار وأصحاب محل تجارية بحصولهم على تصاريح حتى يتسنى لهم فتح محالهم التي تقع خارج اللواء، مؤكدين ان محلاتهم خارج اللواء ما زالت مغلقة منذ بداية العزل لعدم تمكنهم من الحصول على تصاريح.

وقال الذيابات ل� "الغد" إن الوضع التجاري في اللواء أصبح في وضع يحسد عليه، مشيرا إلى أن العديد من أصحاب المحال التجارية خلال الفترة الماضية اضطروا إلى إغلاق محالتهم جراء حالة الركود التي يشهدها اللواء.

وأش�ار إلى أن غالبية سكان اللواء يعتمدون في معيشتهم على التجارة، وبالتالي فان تقليص ساعات الحظر من الساعة الحادية عشرة الى الساعة السادسة صباحا سينشط الحركة التجارية في الأسواق.

وأضاف ان سكان اللواء ملتزمون بقرار العزل وحظر التنقل، ولم تسجل أي حالات خرق لقانون الحظر بدليل خلو الرمثا لليوم الرابع من أي إصابات بفيروس كورونا.

ولفت إلى أن تجار ل�واء الرمثا وأصحاب المحال التجارية يعتمدون على ما نسبته 60 % من المتسوقين من خارج اللواء، كون الرمثا منطقة حدودية وأسعارها أرخص من باقي محافظات المملكة.

وأكد الذيابات، ان الحركة التجارية ونسبة المبيعات تراجعت منذ قرار عزل الرمثا إلى أكثر من 80 %، على جميع القطاعات التجارية.

وأشار إلى أن المواطنين في لواء الرمثا ملتزمون بقرار الحظر ويلتزمون منازلهم، ولا يخرجون منها الا للضرورة القصوى لشراء بعض احتياجاتهم الاساسية، حيث باتت الشوارع والمحال التجارية شبة مهجورة من مرتاديها.

واوض�ح ان استمرار عزل الرمثا وحظر التجوال للساعة الثامنة مساء، سيزيد من خسائر القطاع التجاري في ظل تكدس البضائع وعدم القدرة على بيعها وتعرضها للتلف وانتهاء صلاحيتها.

وطالب العديد من أصحاب المحال التجارية، بتمديد ساعات الحظر للساعة الحادية عشر ليلا، بدلا من الساعة الثامنة مساء لتنشيط الحركة التجارية.

وأشار صاحب محل تجاري قصي الصقار، إلى أن الحركة التجارية تشهد حالة ركود غير مسبوقة، جراء قرار العزل واغلاق حدود جابر.

ولفت إلى أن الأس�واق تعتمد في مبيعاتها نهاية كل شهر على صرف الرواتب لتنشيط الحركة، مؤكدا ان الابقاء على ساعات الحظر كما هو الآن سيزيد من معاناة التجار.

وأكد الصقار، ان موسم بداية العام الدراسي على الاب �واب، وبالتالي يجب تمديد ساعات الحظر حتى

يتمكن المواطنون من الخروج للتسوق في ساعات المساء.

وأكد ان العديد من المواطنين في اللواء يملكون محال تجارية خارج اللواء، وفي ظل اغلاق جميع المنافذ من والى اللواء لم يتمكنوا من الذهاب اليها وفتحها.

وأشار الى ان العديد من اصحاب تلك المحال يعتمدون بشكل رئيس على محلاتهم ويعيلون اسرا كبيرة، داعيا الى تسهيل حصولهم على التصاريح حتى يتمكنوا من الخروج من اللواء لتسير اعمالهم.

ودعا صاحب محل قرطاسية في اللواء علي الحمد، الى اعطاء تصاريح لأصحاب المحال التجارية للتنقل لشراء مستلزمات العام الدراسي من خارج اللواء.

وأشار إلى أن الحركة التجارية على شراء مستلزمات المدارس ستنشط خلال الايام المقبلة، بالتزامن مع استلام الموظفين لرواتبهم، الأمر الذي يتطلب تمديد ساعات الحظر الى الساعة الحادية عشرة.

ولليوم الرابع على التوالي لم يسجل لواء الرمثا اي اصابات جديدة بفيروس كورونا ليستقر عدد الإصابات على 50 حالة في اللواء.

وقالت مديرة صحة لواء الرمثا الدكتورة اخلاص السعد، ان التزام السكان في اللواء بالإجراءات الصحية اسهم بشكل كبير في استقرار عدد الحالات.

واش�ارت إلى أن هناك 31 منزلا في اللواء تخضع للعزل الصحي ضمن اجراءات أمنية مشددة، بعد رفع العزل عن 4 منازل انتهت مدة 14 يوما من حجرها، مؤكدة ان فرق التقصي الوبائي في اللواء ما زالت تقوم بسحب العينات من المخالطين للمصابين.

وأك�دت السعد، ان فرق التقصي الوبائي سحبت خلال اليومين الماضيين أكثر من 500 عينة وظهرت نتائجهما سلبية، مبينه ان الوضع الوبائي في اللواء تحت السيطرة بعد ان تم حصر اع�داد المخالطين للمصابين وسحب عينات منهم.

وأشاد رئيس اللجنة التنفيذية لمتابعة ملف كورونا في محافظة إربد، محافظ اربد رضوان العتوم بالتزام السكان في اللواء بقرار العزل، وحظر التجوال الذي اسهم بشكل كبير في استقرار عدد الاصابات.

وقال العتوم انه لم يسجل أي حالات خرق تذكر لقرار حظر التجوال في الرمثا والجميع ملتزم بإجراءات الصحة والسلامة العامة والتباعد الجسدي.

وأكد أن التصاريح تمنح فقط للحالات الإنسانية والطارئة من اجل القدرة على السيطرة على انتشار فيروس كورونا، مؤكدا ان عزل اللواء جاء للحفا­ على صحة ابناء اللواء وعدم تزايد الاصابات.

31 منزb في اللواء تخ\a للعزل الصحي ضمن Fجراءات Oمنية مشددة

أحد أسواق الرم\ا بلا متسوقين P (_)

Newspapers in Arabic

Newspapers from Jordan

© PressReader. All rights reserved.