عبدالرحمن: لـ »الأنباء « تاريخ في الدفاع عن حرية الصحافة

Al-Anbaa - - محليات -

خلال مداخلة له في المحاضرة، أكد مستشار الإدارة العامة في جريدة »الأنباء « الزميل يوسف عبدالرحمن على أن أهم عوامل النجاح في مهنة الصحافة هو التدريب والاستمرار في تطوير الذات، مشيرا إلى أن الشهادة العلمية وحدها لا تكفي. وتحدث عبدالرحمن خلال مداخلته عن مسألة الرقابة على الصحافة التي كانت مشددة في فترة الثمانينيات حين زاد الحراك السياسي في البلاد ما زاد من الرقابة على الوسائل الإعلامية ووضعت الحكومة مجموعة من الرقباء في الجريدة التي لم تكن تصدر إلا بعد موافقتهم. كما تحدث عما تعرضت له »الأنباء « بعد التحرير حين شهدت حادثة صحافية تاريخية تعتبر نموذجا على تمسك »الأنباء « بالحرية الصحافية. فاستذكر عندما طلبت إليه رئيسة التحرير حينها الزميلة بيبي خالد المرزوق إجراء سلسلة لقاءات وكانت ذات سقف عال من الحرية ضمن سياسة تطوير الجريدة، وقد بدأت مع عبدالله المطوع ثم خالد السلطان وعبدالهادي الصالح وأخيرا عيسى ماجد الشاهين كممثل للحركة الدستورية الإسلامية حينها حيث تحدث خلالها عن ضرورة فصل ولاية العهد عن رئاسة الوزراء، ما أغضب المسؤولين وتم إغلاق الجريدة ٥ أيام. غير أن هذا الإغلاق لم يؤثر على أداء الجريدة بل أحدث فيها قفزة في تلك الفترة إذ تعاطف معها الناس.

Newspapers in Arabic

Newspapers from Kuwait

© PressReader. All rights reserved.