الفرهود شارك في الاحتفاء بـ 12 طالباً كويتياً تجاوزوا المرحلة التمهيدية بكلية الطب والجراحة في جامعة مالطا

أشاد بالتعاون المثمر مع مالطا في الجوانب التربوية

Al-Anbaa - - محليات -

فاليتا - مالطا - كونا: أشاد القائــم بالأعمــال بالإنابة في سفارتنا لدى جمهورية مالطا السكرتير الأول حمد الفرهود أمس بالعلاقات المتميزة التي تربــط الكويــت بجمهوريــة مالطــا والتعــاون المثمــر في مختلف المجالات ومنها الجانب التربوي. جــاء ذلك في كلمة ألقاها الفرهود احتفاء بتجاوز طلبة كويتيين المرحلة التمهيدية بكليــة الطــب والجراحــة في جامعــة مالطا بحضور مديرة المرحلة التمهيدية في الجامعة البروفيسورة ايزابيلا استابيلا والبروفيسور فريديريك فينيك وعدد من الأساتذة.

وهنــأ الفرهــود في الحفل الــذي أقيم بمستشــفى «ماتر داي» الجامعــي الطلبة البالغ عددهم 12 طالبا وطالبة بتجاوز المرحلة التمهيدية التي تسمح بمواصلــة الانتظــام في كلية الطب والجراحة.

وتمنى لهم التوفيق والنجاح ومواصلــة التفوق الدراســي للمســاهمة في تنمية وطنهم الكويت في ظل قيادة صاحب الســمو الأمير الشــيخ صباح الأحمــد، وســمو ولــي العهد الشــيخ نواف الأحمــد. وقال إن اجتيــاز المرحلة التمهيدية بكلية الطب والجراحة بجامعة مالطا يعد خطوة أساسية في مسيرة الطلبة، داعيا إياهم إلى إبراز الوجه الحضاري للكويت طوال فترة إقامتهم في مالطا.

وتقــدم الفرهود بالشــكر إلى جمهوريــة مالطا حكومة وشعبا على ما تبديه من اهتمام ورعاية تجاه الطلبة والطالبات الكويتيين.

القائم بالاعمال بالإنابة في سفارتنا لدى جمهورية مالطا السكرتير الأول حمد الفرهود مع الطلبة الكويتيين

حمد الفرهود والبروفيسور فريديريك فينيك

Newspapers in Arabic

Newspapers from Kuwait

© PressReader. All rights reserved.